منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً

اذهب الى الأسفل

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً Empty داعش ليبيا: قياماً وحطاماً

مُساهمة من طرف الشابي في السبت 14 يناير - 17:35

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً %D8%A7%D9%84%D9%86%D8%B4%D8%A7%D8%A9

«داعش ليبيا»: من التأسيس حتى معركة سرت




مثلت إمكانية خسران تنظيم الدولة الإسلامية لمدنه في العراق وسوريا نتيجة ضربات التحالف، ورغبة المجتمع الدولي في القضاء على دولة البغدادي، عاملا مهما لتفكير "داعش" في "وطن" بديل لا يمكن أن يكون فيه أفضل من ليبيا.وهو ما تطلب إرسال العشرات من الشرعيين والقادة العسكريين للإشراف على تأسيس الكيان الجديد،لتتحول بذلك ليبيا من أرض عبور إلى أرض استقرار للارهابيين.
وعزز اندلاع الأزمة السورية من ارتباط الشباب الليبي بتنظيم "داعش" حيث توجه العديد من الليبيين إلي سوريا للقتال ضد النظام السوري  تحت أمرة تنظيمات مختلفة أبرزها "داعش".وفي عام 2012،أعلنت إحدى مجموعات المقاتلين الليبيين في سوريا عن إنشاء ميليشيا باسم "لواء البتار"وتقاتل تحت راية التنظيم في سوريا والعراق.وفي ربيع 2014، عاد أكثر من 300 من محاربي هذه الميليشيا إلى ليبيا.وفي درنة، شُكِلَ فصيل جديد أطلق عليه اسم مجلس شورى شباب الإسلام، الذي بدأ بتجنيد مقاتلين من جماعات محلية أخرى وأعلن بيعته لتنظيم "داعش" ليبدأ بذلك التواجد الفعلي للتنظيم في ليبيا.ونرصد في هذا العمل كرنولوجيا لتنظيم "داعش ليبيا" من التأسيس حتى معركة سرت:
النشأة
في 3 تشرين الأول/أكتوبر 2014: أول إعلان عن وجود تنظيم "داعش" في ليبيا كان عبر شريط فيديو نشر على الانترنت.وأظهر حشداً من المسلحين التابعين لما يسمى "مجلس شورى شباب الإسلام" في مدينة درنة الساحلية يبايعون التنظيم وزعيمه أبا بكر البغدادي.
في 05 أكتوبر/ تشرين الأول 2014: انضمام "مجلس شورى شباب الإسلام"، في مدينة "درنة" الساحلية (1340 كم شرق طرابلس) إلى تنظيم "داعش" الإرهابي.
في 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2014: "داعش" في درنة ينظم أول استعراض عسكري علني في المدينة ويدعو الأهالي الى المسارعة في بيعة أمير داعش "البغدادي" لتأسيس أول إمارة لداعش خارج العراق وسوريا.
في 13 نوفمبر 2014 : أصدر أبو بكر البغدادي، زعيم تنظيم داعش، تسجيلا صوتيا أعلن فيه قبوله لمبايعات الولاء من مؤيديه في 5 دول، ضمت ليبيا، وأعلن عن إقامة ثلاثة ولايات في ليبيا، برقة في الشرق، فزان بالجنوب، وطرابلس في الغرب.
في ديسمبر/ كانون الأول 2014، يناير/كانون الثاني 2015: "داعش" يتبنى تفجير عدد من السفارات العربية والأجنبية في "طرابلس".
في 27 يناير 2015: "داعش" يتبنى هجوم على فندق "كورنيثيا" بطرابلس الذي يتخذه، رئيس حكومة الإنقاذ الوطني عمر الحاسي، مقرا لإقامته.
 في 8 شباط/فبراير 2015: استولى التنظيم على مدينة "النوفلية" التي تقع على بعد حوالى 150 كيلومتراً  إلى الشرق.
في فبراير/ شباط 2015: أول ظهور علني لعناصر "داعش" في مدينة "سرت" (450 كلم شرق طرابلس).
في منتصف فبراير/ شباط 2015: أصدر التنظيم شريط فيديو أظهر فيه قطع رؤوس 21 قبطيا مصريا، تلاه بساعات قصف جوي مصري لمعاقل التنظيم في "درنة".
في 19 مارس/ آذار 2015: قوات موالية لحكومة الإنقاذ في العاصمة "طرابلس" تحرر "النوفلية" لأيام، لكن التنظيم الإرهابي استعادها ثانية.
في مايو/ أيار 2015: سيطر "داعش" على سرت، وعلى قاعدتها الجوية "القرضابية.
في حزيران/يونيو 2015: الكتائب المتحالفة في "مجلس شورى مجاهدي درنة"، تتمكن من طرد "داعش" من "درنة" معقله الأول في ليبيا، بعد اشتباكات عنيفة.
في 9 يونيو2015: استولى التنظيم على محطة توليد الكهرباء في سرت، الأمر الذي منحه الاستيلاء الكامل على المدينة. مما أدى عمليا إلى انتقال ثقل "داعش" من الشرق إلى وسط الساحل الليبي.
في منتصف يونيو 2015: احتل قرية هراوة، الواقعة في منتصف الطريق بين سرت والنوفلية. وقد عززت هذه الخطوة اتسيلاء  التنظيم على رقعة من الأراضي يبلغ طولها حوالي 200 كيلومتر.
فى 12 يوليو 2015: أعلن"داعش" سيطرته على منطقة الوشكة (120 كيلو شرق مصراتة).بعد دخولها دون أي مقاومة من سكانها حيث قاموا برفع اعلامهم على مبانيها.
في منتصف نوفمبر 2015: أنباء عن مقتل أبونبيل الأنباري، زعيم التنظيم في ليبيا في غارة أمريكية قرب درنة شرق البلاد.
في يناير 2016: استيلاء "داعش" على بلدة "بن جواد" (600 كلم شرق طرابلس، وشن هجوما على ميناء السدرة شرق بن جواد أولى موانئ الهلال النفطي.
في 19 فبراير 2016: قصف جوي أمريكي على منزل يتواجد فيه عناصر "داعش" في ضواحي مدينة صبراته (170 كلم غرب طرابلس)، يؤدي إلى مقتل 50 عنصرا غالبيتهم من جنسية تونسية وليبية، وتمكن المجلس العسكري لصبراته، بدعم من مليشيا "فجر ليبيا"، من طرد الخلايا النائمة للتنظيم من المدينة.
في 02 مارس 2016: الجيش التونسي يقتل 5 مسلحين من "داعش" في ضواحي مدينة بنقردان على الحدود الليبية.
 في 07 مارس 2016: الجيش التونسي يصد هجوما كبيرا لعناصر "داعش" على بنقردان، ويقضي على 55 عنصرا ويلقي القبض على 11 آخرين، فروا من صبراته الليبية وحاولوا تأسيس إمارة لهم في بنقردان.
معركة سرت
في 12 أبريل 2016: أطلق المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوفاق الوطني في ليبيا ،عمليّة عسكريّة واسعة لتحرير مدينة سرت الساحلية وسط البلاد من قبضة تنظيم داعش الإرهابي ،وأطلق على العمليّة إسم عملية البنيان المرصوص".
في 17 أبريل 2016: أعلن المركز الإعلامي لعملية البنيان المرصوص التابعة للغرفة المشكلة من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، أن قواتهم تتجه نحو الوشكة التي تبعد عن منطقة ابوقريـن 25 ك م، بعد أن تمت السيطرة على ابوقرين عقب التعامل مع القناصة داخل الاحياء السكنـية فيها.
في ماي 2016: سيطر تنظيم داعش بشكل مفاجئ على مناطق أبوقرين والوشكة والقداحية  وزمزم وابونجيم ، بعد اشتباكات استمرت يومين مع كتائب مصراتة التي كانت متمركزة في تلك المناطق.
في 19 مايو 2016: تحرير بلدات: أبو قرين، والوشكة، والهيشة، وزمزم، وأبو نجيم وبويرات الحسون في المنطقة الواقعة بين سرت شرقا والسدادة غربا على طول 150 كلم.
 في 27 مايو 2016: أعلنت قوات "البنيان المرصوص" سيطرتها على البوابة الثلاثين فيما مشيرة الى استمرار الاشتباكات ضد عناصر تنظيم داعش الارهابي في محيط المحطه البخارية غرب سرت بعد سقوط سبعة قتلى و 25 جريحا من القوات في هذه المواجهات.
في 29 مايو 2016: قوات البنيان المرصوص تصل مشارف "سرت"، وتشتبك مع عناصر داعش جنوبي المدينة، خاصة في مطار القرضابية الدولي.
 في 30 مايو 2016: حرس المنشآت النفطية، يتقدم من "ميناء السدرة" ويحرر "بن جواد" من "داعش"، ومنها حرر "النوفلية".
في 03 ينويو/حزيران 2016: أعلنت قوات عملية البنيان المرصوص سيطرتها على منطقة وادي جارف الاستراتيجية، التي تقع على بعد عشرين كيلو متر جنوب غرب مدينة سرت.كما أعلنت أيضاً سيطرتها على منطقة العثعث القريبة من قاعدة القرضابية ومحطة الخليج البخارية لتوليد وإنتاج الطاقة الكهربائية الواقعة بمنطقة القبيبة غرب مدينة سرت بعد اشتباكات مع عناصر تنظيم داعش.
في 06 يونيو 2016: تحرير مطار سرت وقاعدة القرضابية الجوية في المدينة.
في 8 يونيو 2016 أعلنت قوات عملية البنيان المرصوص أنها تسيطر بالكامل على منطقة الظهير.
في 9 يونيو 2016: أعلنت قوات عملية البنيان المرصوص سيطرتها علي جزيرة الزعفران الواقعة بالمدخل الغربي للمدينة بعد أحكام سيطرتها علي كوبري الغربيات والطريق الرابط بين الطريق الساحلي والمدخل الغربي للمدينة بعد مواجهات عنيفة مع تنظيم داعش .وفي ذات اليوم أعلنت قوات البنيان المرصوص  أنها استعادت مواقع عدة من تنظيم داعش بينها معسكر الجالط وجزيرة الزعفران بمدينة سرت.
في 11 يونيو 2016: أعلنت غرفة العمليات العسكرية المشتركة في ليبيا إن قوات البنيان المرصوص سيطرت على ميناء سرت البحري بعد مواجهات عنيفة استمرت لساعات، كما أكدت سيطرة القوات على بلدة اسواوة إحدى ضواحي شرقي مدينة.
في 02 يوليو 2016: اعلنت قوات عملية البنيان المرصوص انها سيطرت على حي الــ 700 في وسط مدينة سرت، معقل تنظيم داعش في وسط الشمال الليبي.
في 31 من يوليو 2016:قال المكتب الإعلامي لعملية البنيان المرصوص في إيجاز صحفي إن قواته تمكنت من السيطرة على حي الدولار باستثناء بعض الجيوب، مضيفا أن الألغام التي خلفها تنظيم داعش أخرت تقدم القوات.
في 01 أغسطس/آب 2016: بدأت الغارات الأمريكية على مواقع التنظيم في "سرت".
في 10 أغسطس 2016: أعلن المركز الإعلامي لعملية "البنيان المرصوص" أن قواته تمكنت من السيطرة على مستشفى ابن سينا في مدينة سرت.كما أعلنت غرفة عمليات "البنيان المرصوص" بسط سيطرتها على منطقة الجيزة العسكرية وجامعة سرت بالكامل، وأكدت أن قواتها تتقدم باتجاه مجمع قاعات واغادوغو. وفي ذات اليوم أعلن المركز الإعلامي لعملية "البنيان المرصوص"أن قواته بسطت سيطرتها على مجمع قاعات واغادوغو للمؤتمرات في مدينة سرت.كما أعلنت الغرفة سيطرتها على جامعة سرت.
في 13 أغسطس 2016: أكد المركز الإعلامي لغرفة عمليات البنيان المرصوص سيطرة قوات الغرفة على مبنى إذاعة مكمداس الخاصة في سرت وذلك بعد عمليات تمشيط واسعة للمناطق التي سيطرت عليها قوات الغرفة.
في 17 من أغسطس 2016: تمكنت "قوات البنيان المرصوص" ، من السيطرة على كامل الحي الرقم 2 في سرت، وهو أحد ثلاثة أحياء يتحصن فيها تنظيم داعش.
في 29 أغسطس 2016: أعلنت قوات البنيان المرصوص"، عن اكتمال السيطرة على الحي السكني رقم واحد، أحد آخر معقلين رئيسيين متبقيين لتنظيم "داعش" في مدينة سرت.
في 30 أغسطس 2016: قوات البنيان المرصوص تتمكن من حصر تواجد "داعش" في حي "الجيزة" البحرية أقصى شمال المدينة كآخر معقل للتنظيم، وتعلن الاستعداد لتحرير المدينة بشكل نهائي بعد معركة الجيزة.
في 22 أكتوبر 2016: قالت غرفة عملية البنيان المرصوص الليبية أن قوات العملية سيطرت على منطقة عمارات الستمائة بسرت بعد ثلاثة أيام من المعارك مع مقاتلي تنظيم "داعش.
في 06 ديسمبر 2016: أكد المركز الإعلامي لقوات "البنيان المرصوص" أن القادة الميدانيين بمحاور القتال أعلنوا السيطرة التامة على الجيزة البحرية آخر معاقل تنظيم "داعش" في مدينة سرت.
وحاليا، ينحسر تواجد "داعش" حاليا، في أحياء محدودة في مدينة بنغازي، وخلايا نائمة في طرابلس، وفي بني وليد (جنوب شرق طرابلس)، وفي الجنوب الغربي لليبيا.

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً %D9%86%D9%81%D8%B7_33

عمليات تنظيم «داعش» ضد حقول النفط في ليبيا





مثلما شكل الاستحواذ على منابع النفط في سوريا والعراق، أحد أهم مصادر تمويل التنظيم، فإنه سعى إلى السيطرة على الحقول النفطيةالليبية.ويبدو هذا بوضوح، عبر التسلسل الذي يتمدد من خلاله التنظيم.. فبعد درنة، المعقل الأول له في ليبيا، والتي تقع قرب الحدود المصرية، وتبعد نحو مئتي ميل فقط عن الشواطئ الجنوبية لأوروبا، تحركت خلايا التنظيم في باقي المناطق الليبية للسيطرة على مدن جديدة، مستفيدة من الصراع القائم بين الفرقاء الليبيين.
ومنذ استقرار هذا التنظيم في سرت كان الهدف واضحا، وهو الاقتراب من حقول النفط،خاصة وأنّ منطقة الهلال النفطي لا تبعد كثيرا عن المدينة،حيث تتربع منطقة الهلال النفطي على طول يبلغ (250) كلم، يمتد بين بنغازي وطرابلس التي تحوي المخزون الأكبر من النفط، وتشمل عدة مدن من بينها سرت، إضافة إلى مرافئ السدرة ورأس لانوف والبريقة. وبدأت الهجمات التي نفذتها قوات داعش وانتهت في بعض الأحيان بحرق عديد من الخزانات وإتلاف ملايين البراميل من النفط.
 وبالسيطرة على بن جواد، بعد سرت والنوفلية،سعى تنظيم الدولة، الذي إنتشر في بعض الجيوب باجدابيا، إلى فرض الحصار على الهلال النفطي.وحاول التقدم من سرت شرقا باتجاه المناطق المحيطة بها ومنطقة "الهلال النفطي" التي تشمل سدرة وراس لانوف حيث تقع اكبر موانئ تصدير النفط الليبي.
في 3 فبراير 2015: قتل أربعة من أفراد حرس المنشآت النفطية في هجوم شنته مسلحوا داعش على حقل المبروك النفطي الواقع في حقل زلة النفطي جنوب شرق البلاد.
في 13 فبراير 2015 : دارت اشتباكات عنيفة بين قوات حرس المنشآت النفطية وداعش جنوب غرب ميناء السدرة، الذي حاول السيطرة على حقل الباهي النفطي. واقترب من ميناء السدرة النفطي، حيث وصل إلى منطقة النوفلية التي تبعد 60 كيلومترا عن الميناء.
في 2 مارس 2015: متطرفو داعش يقصفون، حقلي نفط الباهي والمبروك، ما ألحق أضراراً بخط أنابيب يصل إلى ميناء السدرة النفطي.
في 5 مارس 2015: مقتل 11 من عناصر حرس المنشآت النفطية في هجوم لتنظيم "داعش" على حقل الغاني النفطي جنوب شرق البلاد، في حين اعتبر أجنبيان في عداد المفقودين، وفق مصادر ليبية.وتعرض الحقل، الذي يبعد مسافة 75 كم جنوب حقل الظهرة وشمال مدينة زلة (60 كلم)، إلى "أضرار كبيرة"، كما تعرضت محتوياته للتخريب، وفق بيان للمؤسسة الوطنية الليبية للنفط.
في 06 مارس 2016: تمكن مسلحوا "داعش" من السيطرة على حقلي المبروك والغاني، جنوب البلاد بعد قتل 8 أشخاص من حراسات الحقلين بينهم عمال بنجلاديش من شركة "فاوس" للخدمات النفطية في حقل الغاني، وآخر نمساوي وهو مشرف الحقل.قبل أن تتمكن قوات الجيش الليبي من استعادة السيطرة عليها.
في 2 أكتوبر 2015:داعش يهاجم ميناء السدرة ما أسفر عن مقتل عدد من عناصر حرس المنشآت النفطية.
في 4 يناير 2016: شن "داعش"هجوم مفاجئ، على منطقة الهلال النفطي، في ميناءي السدرة ورأس لانوف، ونجح في السيطرة على أجزاء منه قبل أن يضطر إلى الانسحاب بعد اشتباكات عنيفة استمرت ساعات مع عناصر جهاز حرس المنشآت مدعومين بأهالي منطقة أجدابيا المجاورة وسكان محليين وبغطاء جوي لطائرات سلاح الجو الليبي التي أغارت على مواقع المهاجمين انطلاقاً من قاعدة مصراتة الجوية.
في 5 يناير 2016: اندلاع حريق في صهريج لتخزين النفط الخام إثر هجوم تنظيم داعش على ميناء السدر النفطي لليوم الثاني على التوالي،كما اندلعت النيران في منشأة نفطية أخرى بعد أن قصفت العناصر الإرهابية ميناء رأس لانوف، ويقع الميناءان على بُعد أكثر من 400 ميل شرقي العاصمة طرابلس.
في 6 يناير 2016: تنظيم "داعش" في ليبيا يتكبد خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، في وادي إكحيلة قرب بن جواد وينسحب بعد اشتباكات عنيفة مع الوحدات المكلفة بتأمين المنشآت النفطية.
في 6 يناير 2016: حرائق باربعة خزانات للنفط في ميناءي السدرة ورأس لانوف إثر الاشتباكات التي جرت في اليومين الماضيين بين مسلحي تنظيم "داعش" وحرس المنشآت النفطية".
في 8 يناير 2016: مقتل 7 أشخاص وإصابة 11 آخرين من جهاز حرس المنشآت النفطية الليبي فرع الوسط جراء تفجير سيارة مفخخة يقودها انتحاري عند نقطة تفتيش فى ميناء رأس لانوف النفط.
في 21 يناير 2016: اشتعال النيران في ثلاثة خزانات للنفط في ميناء ليبي، جرّاء هجوم من داعش، ورئيس البرلمان عقيلة صالح يدعو للتعبئة العسكرية والأمنية لمواجهة داعش.
في 22 يناير 2016: تبنى التنظيم الإرهابي الهجوم على خزانات النفط وتوعد بضرب موانئ النفط الليبية كلها.وظهر في شريط فيديو على موقع مقرب من التنظيم، تداولته وسائل اعلام عالمية، قيادي داعشي  يطلق على نفسه لقب "أبو عبد الرحمن الليبي"، يقول: "اليوم ميناء السدرة ورأس لانوف وغداً البريقة، وبعده ميناء طبرق (شرقا)، والسرير وجالو والكفرة (جنوبا)".
في 1 فبراير 2016 :هجوم على خط أنابيب النفط الخام من الحقل 103 إلى ميناء التصدير في الزويتينة
في 15 مارس 2016:شن مسلحون تابعون للتنظيم هجوما على محطة للكهرباء والماء حقل نفطي رئيسي بمنطقة الهلال النفطي ليبيا، ووقع الهجوم على مسافة حوالي 80 كيلومترا من حقل السرير النفطي
في 2 أبريل 2016:مقتل حارسين في هجوم شنه مسلحون من تنظيم داعش المتشدد على حقل البيضاء النفطي جنوب منطقة مرادة الواقعة إلى الجنوب من منطقة البريقة، شمال شرقي البلاد.
في 10 ابريل 2016: إخلاء حقل "تيبستي" وحقل "47 البيضاء" وحقل "السماح" التابعة لعدة شركات نفطية في ليبيا بعد تقارير عن تهديدات أمنية وعمليات لتنظيم داعش ضدها.
في 24 أبريل 2016: مسلحو داعش يشتبكون مع قوة تحرس المنشآت النفطية قرب ميناء البريقة، مما أسفر عن مقتل حارس وإصابة 4 آخرين.
ولدى ليبيا أكبر مخزون للنفط في أفريقيا،وتعد إحدى أغنى دول الإقليم نفطياً، إذ تقدر الاحتياطات النفطية المؤكدة فيها بنحو 46.6 مليار برميل، وهي الأكبر في إفريقيا.وقد اعتمدت خطة تنظيم "داعش" على السيطرة على نسبة كبيرة من الموارد النفطية في ليبيا، وبالتالي توسيع تجارته للنفط في السوق السوداء،وذلك بغية تعويض فقدانه لمصادر التمويل بعد استهداف التحالف الدولي المنشآت والمرافق التي كان يسيطر عليها في سورية والعراق.

 
داعش ليبيا: قياماً وحطاماً %D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%86%D9%8A%D8%A7%D9%86_1

ليبيون وعرب: أبرز قيادات «تنظيم داعش» ليبيا





سعى تنظيم الدولة الإسلامية إلى الاستفادة من الفوضى الليبية في ظل غياب سلطة مركزية قوية قادرة على ضبط الوضع الأمني في البلاد إلى جانب انقسام الولاءات وانتشار السلاح وتعدد المليشيات التي تتبنى معظمها الفكر المتطرف.ومكنت الأوضاع المتردية في ليبيا واستمرار حالة الفوضى والصراعات بين مختلف الأطراف الليبية، هذا التنظيم من التوغل داخل البلاد، ساعيا إلى تكرار ما قام به في كل من سوريا والعراق
وبفعل الفوضى والاضطرابات التي عانتها ليبيا على مدى السنوات الماضية، تمكن "تنظيم الدولة" من وضع موطئ قدم له في ليبيا، والتوغل في عديد المناطق مثل درنة وسرت.وتواجدت قيادات مهمة تابعة للتنظيم في ليبيا، تنقسم بين تلك التي أرسلت من قبل زعيمها أبو بكر البغدادي وتلك القيادات المحلية التي أعلنت عن ولائها للتنظيم.وفي هذا العمل نرصد أبرز القيادات الداعشية في ليبيا:
قيادات ليبية
حسن الكرامي : يكنى "بأبو قتادة الأنصاري"وهو مفتي تنظيم "داعش" في مدينة سرت ويعد من أبرز شخصيات التنظيم في المدينة وكان أحد مؤسسي تنظيم "أنصار الشريعة"، قبل انضمامه لـ"داعش"، وهو متهم بالمشاركة في الهجوم على القنصلية الأمريكية بمدينة بنغازي في سبتمبر/أيلول عام 2012، الذي أدى إلى مقتل السفير الأمريكي كريستوفر ستيفنز.وتولى الكرامي منصبه مفتيا لداعش في سرت عام 2013، كما ظهر في تسجيلات دعائية للتنظيم، وتولى الخطابة في المسجد الرئيس في المدينة، داعيا إلى مبايعة البغدادي، ومحرضا على العنف وتكفير الخصوم.
يونس شقاق الترهوني: وهو المكلف من مكتب الأوقاف في سرت،والقيادي حسونة محمد أبوعافية الفرجاني قُـتلا في الاشتباكات خلال سبتمبر الماضي بالحي الثالث وسط سرت
أبوبكر التباوي: انضم لـ"داعش" في مدينة درنة، قبل أن يفرَّ لصفوف التنظيم في مدينة سرت، حيث كان في صفوف الشرطة الإسلامية التابعة للتنظيم.وقتل في الحي السكني الثالث وسط سرت في اشتباك مع قوات "البنيان المرصوص"
حسن علي الصفراني: وهو أمير شرطة "داعش" بسرت،.من سكان مدينة سرت تنحدر أصوله من زليتن، وعمل في اللجنة الأمنية بسرت قبل انضمامه لتنظيم "أنصار الشريعة"، ثم التحق مع شقيقيه الاثنين إلى "داعش"، واصبحو الثلاثة من قادة التنظيم.قتل في عملية انتحارية بسيارة مفخخة كان يقودها، حيث فجر السيارة قبيل وصولها لقوات "البنيان المرصوص".
فوزي محمد العياط، المكنى بـ"أبو إسلام": من سكان سرت وهو قيادي بارز، والمسؤول الشرعي وقاضي "المحكمة الإسلامية" للتنظيم، وكان العياط التحق بكتيبة ثوار سرت، ثم التحق باللجنة الأمنية قبل أن ينضم لـ"أنصار الشريعة" وأخيرًا التحق بتنظيم "داعش".قتل العياط،في نوفمبر 2016 خلال الاشتباكات بحي الجيزة البحرية في مدينة سرت
القيادي الليبي أبو دجانة: كان يعمل بديوان الحسبة، وشارك في خطف وقتل العديد من المدنيين في سرت أواخر العام 2015.سلم نفسه في نوفمبر 2016 إلى قوات «البنيان المرصوص
إمحمد الجواني الهمالي: وهو رئيس اللجنة الامنية  لداعش بسرت .احد اهم قادة الدواعش في سرت وهو مسؤول علي معسكرات التدريب و التجنيد في التنظيم
محمد الزاوي:  المعروف بـ "طمطم" وهو أحد القيادات في تنظيم "داعش"،قتل في سبتمبر 2016 في قصف لجرافة تابعة للتنظيم على شاطئ مدينة سرت
القيادي رحيل بو بنينة الورفلي: وهو المكلف بجمع الزكاة والفدية من أصحاب المحال التجارية بمدينة سرت
 يوسف رحيل : وهو من سكان بنغازي والمعروف بأبي الوليد وكان منظم لتنظيم داعش بسرت و هو مسئول بالمحكمة الشرعية ويقوم بقراءة بيانات القتل والقطع
ربيع حسين الهواري ويلقب ﺑــ‏"ﺃﺑﻮﺍﻟﺒﺮﺍﺀة": ﺃﺣﺪ أبرز قيادات تنظيم ﺩﺍﻋـﺶ ﺍلإﺭﻫـﺎبى.تمكنت اﻹﺩﺍﺭﺓ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻤﻜﺎﻓﺤﺔ ﺍلإﺭهاب ﻭﺍﻟﻈﻮﺍﻫﺮ ﺍﻟﻬﺪﺍﻣﺔ فى مدينة إجدابيا الليبية،من القبض عليه  في سبتمبر 2016 على الحدود المصرية الليبية قبل هروبه
 أبو إسلام الشريفي ويكنى بأبو اسلام الليبي وهو المسؤول العسكري الأول لتنظيم "داعش" في مدينة سرت.وأكدت تقارير اخبارية ليبية مقتله في اشتباكات دارت في محور البخارية غرب سرت، حيث جرى استهدافه مباشرة من قبل قوات "البنيان المرصوص".
 مرعي صالح الهتاك المكنى بــ"أبو حفص الليبي" وهو أحد المطلوبين لدى الولايات المتحدة في قضية الهجوم على القنصلية الأمريكية في عام 2012 في مدينة بنغازي.كما يعتبر من أبرز المطلوبين لدى السلطات الأمنية الليبية، لضلوعه فى أعمال إرهابية عديدة، منها الهجوم على القنصلية الأمريكية في بنغازي، ومحاولة اغتيال القنصل الإيطالي في ليبيا، والهجوم على مقر القنصلية البريطانية في بنغازي. قتل في 27 يوليو 2016 في منطقة القوارشة بمدينة بنغازي خلال غارة جوية لسلاح الجو الليبي.
 مراد السبع:يعد من أكبر الإرهابيين في ليبيا، وكان قائداً ميدانياً بارزاً في سوريا، وتحديداً في مدينة الرقة.وعاد إلى درنة حيث قام بتأسيس ولاية درنة التابعة لتنظيم داعش.وتمكنت "قوات مجلس شورى مجاهدي درنة" من القبض عليه في أكتوبر 2015
محمود العريبي:أحد أبرز قيادات داعش في مدينة بنغازي أجدابيا قتل في غارة استهدفت معاقل التنظيم بمدينة بنغازي.وهو شقيق القيادي في تنظيم القاعدة محمد العريبي الذي قتل على يد قوات المسلحة العربية الليبية في أجدابيا في ديسمبر 2015.
حامد الزليتني: وهو من قيادات داعش الكبار ومسؤول الحسبة في التنظيم بسرت الليبية.قتل في يونيو 2016 في مواجهات مع قوات البنيان المرصوص على أطراف سرت حيث تم نعيه على يد التنظيم داخل المدينة
أبو محمد وليد البوعيشي:كان أحد قضاة ما سُمي بالمحكمة الشّرعيّة التابعة للتنظيم الارهابي،وهو من سكان مدينة أجدابيا، والتحق بتنظيم "أنصار الشريعة" الارهابي، قبل أن ينضمّ إلى "داعش".قتل في اغسطس 2016 في اشتباكات في سرت.
سالم القبايلي: الشهير بـ"بونقطة"،وهو أحد سكان منطقة شيحة الشرقية كان من أبرز القادة بالتنظيم في المدينة، ومدرِّبًا للجماعات الإرهابية وكان يستخدم مزرعة خاصة به بغابات رأس الهلال كمعسكر للتدريب، بعد أن تركوا معسكر البخارية بغابة بومسافر.قتل في أكتوبر 2016 في مواجهات سرت مع قوات "البنيان المرصوص.
 محمود البرعصي: وأحد أهم القيادات الميدانية بتنظيم "داعش" الإرهابي.أعلن تكفير جميع العاملين بالدولة على شاشة إحدى الفضائيات الليبية عام 2013، ثم انقطعت أخباره بعد ذلك.وفي أبريل 2016 تداول نشطاء ليبيون على صفحات "فيس بوك"، نبأ مقتله إثر ضربة جوية نفذها سلاح الجو الليبي استهدفت أحد أوكار الإرهابيين بمحور سوق الحوت والصابري بمدينة بنغازي.
علي بن حريز: يُعد أحد أبرز القيادات فيما يعرف بتنظيم "داعش"،وكان يقاتل مع التنظيم في سوريا والعراق وعاد إلي ليبيا.قتل في يونيو 2015، خلال الاشتباكات مع القوات الخاصة "الصاعقة" ببنغازي بمحور الهواري غرب المدينة.
وليد الفرجاني المكنى بـ عبيدة الأثبجي:  القيادي البارز في التنظيم وهو مسؤول المحكمة الاسلامية بسرت و المزكى من قبل القيادي البحريني بتنظيم داعش المتطرف المدعو"تركي البنعلي"ليكون مسؤول التنظيم الشرعي في ما يسمونها ولاية طرابلس.قتل في أغسطس 2016 في غارة شنتها طائرة أمريكية
 نزار جلال الطيرة: وهو المتحدث باسم تنظيم داعش فى بنغازي.أعلنت القوات المسلحة الليبية القبض عليه فى يناير 2017 في منطقة قنفودة فى منطقة البيضان شرق مدينة إجدابيا وهو يحاول الهروب.
حمودة الطيرة: يكنى "أبو عبد الله الإنصاري"،وهو شاب ليبي يعد أحد أبرز قيادات "داعش" ليبيا.قتل في يوليو 2016 خلال الاشتباكات مع القوات المسلحة الليبية بالمحور الغربي لمدينة بنغازي وقد ونعاه التنظيم عبر صفحاته  على مواقع التواصل الاجتماعي.
رضوان البرناوي: القيادي الثاني في تنظيم داعش.قتل في أغسطس 2015 علي يد القوات الخاصة الصاعقة في مواجهات مع التنظيم في محور سوق الحوت.
رجب العقوري: المكنى بأبي الفاروق الليبي و الذي يعتبر أحد القادة الميدانيين البارزين للتنظيم.قتل في أغسطس 2015 متأثرا بجروح أصيب بها في مواجهات مع الجيش الليبي في مدينة بنغازي.
حذيفة السرتاوي: يعد من قيادات التنظيم.قتل في يناير 2016 على يد قوات الجيش خلال اشتباكات  بمحور الليثي في مدينة بنغازي،ونعاه التنظيم على أغلب صفحات التواصل الاجتماعي.
محمد سعد التاجوري: الملقب بـ"أبو سليمان"،يعتبر زعيم تنظيم "داعش" في صبراتة وهو مكلف من قبل قيادات التنظيم بمدينة سرت.ألقي القبض عليه في فبراير 2016 على قوة الردع الخاصة التابعة للوزارة في الحكومة الموالية "لفجر ليبيا" غير المعترف بها دوليا مع مساعده سالم العماري الملقب "أبو زيد"، إضافة إلى منسق استضافتهم ونقلهم إلى صبراتة أحمد دحيم الملقب "أبو حمزة التاجوري" داخل منزل بضواحي تاجوراء، شرق العاصمة الليبية طرابلس.
قيادات مصرية
هشام عشماوي:ضابط مفصول من الخدمة والهارب إلى ليبيا، ومتورط في  محاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وهو أحد ابرز مسؤولي تسليح الجماعات الإرهابية  فى ليبيا ومصر
أبو عبدالله المصري كان يشغل منصب أمير ديوان الحسبة في سرت، وأشرف بنفسه على جمع إتاوات المواطنين للتنظيم، كما نفذ أكثر من عملية إعدام وقطع يد وصلت في حق مدنيين خالفوا أوامر "داعش" هناك.قتل المصري أثناء معركة تحرير الحي السكني رقم واحد في سرت
 أبو البراء المصري:ويعدأحد قادة سرية المهاجرين التي نفذت هجومًا على مناطق الهلال النفطي الليبية في شهر يناير 2016. قُتل في أكتوبر 2016 في منطقة الجيزة البحرية بمدينة سرت، على أيدي قوات البنيان المرصوص
أبو مريم المصري: وهو رئيس ديوان الحسبة والزكاة بالتنظيم الإرهابي. أعلنت قوات البنيان المرصوص عن مقتله في اغسطس 2016 ونشرت صورة له على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك
 أبو عمر المهاجر:مصري الجنسية ،تولى المسؤولية الإدارية والمالية والجباية فيما يسمى بـديوان الحسبة، وتعرف عنه شدة وحشيته بحق ضحاياه سواء بالابتزاز المالي لمخالفي قواعد التنظيم من سكان سرت أو أثناء تنفيذ أحكام الإعدامات التي كان يداوم على حضورها وتلاوة أحكام تنفيذها.قتل في أغسطس 2016 خلال مواجهات مع قوات البنيان المرصوص على أطراف الحي رقم ثلاثة
محمد علي أحمد نصر وهو مسؤول صناعة المتفجرات للتنظيم فى ليبيا
محمـد السنقر، وهو مسؤول تفخيخ السيارات، وكان فى سيناء فترة طويلة ضمن بيت المقدس
شريف عبد السميع، وهو مسؤول معسكرات تدريب المصريين حمل السلاح
أحمـد سيد بركات، وهو مسؤول الاتصالات
رائد محمد عويض، وهو مسؤول تهريب السيارات وتفكيكها لتهريب المتفجرات
احمد سالم سليمان، وهو مسؤول استقطاب الشباب من مصر، وشارك باعتصام رابعة
عماد عبد الحميد، وهو مسؤول الجناح العسكرى وخطط العسكرية، ويعتبر الذراع الأيمن لهشام عشماوي
منير عبد الرحمن شحاته:مسؤول وحدة الرهائن وخطف الأجانب فى ليبيا
محمود كامل صديق ربيعي: يكنى "أبو ربيع المهاجر"وهو من محافظة أسيوط المصرية.انخرط في صفوف مجلس شورى بنغازي الإرهابي "أنصار الشريعة" سابقًا في بنغازي في أواخر ديسمبر 2013، وتحصل على تدريبات في معسكرات التنظيمات الإرهابية بمنطقة القوارشة، وكان عضوًا سابقًا في حركة بيت المقدس المصرية، حيث قام بتجنيد بعض المصريين، وفي شهر أبريل 2015 انضم لصفوف تنظيم "داعش".قتل في يناير 2017 في منطقة "ساونو" شرق مدينة أجدابيا، بعد فراره من حي قنفوذة غرب مدينة بنغازي على يد الجيش الليبي.
قيادات تونسية
جلال الدين التونسي عينه زعيم التنظيم الارهابي أبو بكر البغدادي على رأس "داعش" ليبيا مكان السعودي "أبو عامر الجزراوي" وذلك بسبب تتالي الهزائم في صفوف التنظيم.ويعتبر من أقدم العناصر الإرهابية التي كانت تنشط في العراق
 أبو عمر التونسي الرجل الثاني في تنظيم داعش سرت،و الذي يشغل خطة ما يسمى بأمير المحاكم في التنظيم،قتل على يد قوات "البنيان المرصوص" في الحي رقم 3 وسط سرت في أغسطس2016
 أبو حفص التونسي مسؤول الاستتابة
 معاذ الفزاني ويكنى "أبو نسيم" من أبرز قيادات داعش في ليبيا، وهو معتقل سابق في سجن باغرام الأميركي الشهير في أفغانستان، قبل نقله إلى إيطاليا عام 2009، ومثوله أمام محكمة في روما بتهمة تنفيذه عمليات إرهابية داخل أوروبا ، لكن تمت تبرئته لعدم كفاية الأدلة.ألقت قوات أمنية ليبية القبض عليه في أغسطس 2016، أثناء محاولته الفرار إلى تونس قادمًا من سرت
معز بن عبد القادر الفزاني:ويلقب بـ"أبو نسيم"،أعلن في أواخر سنة 2014 بيعته لخليفة "داعش" أبوبكر البغدادي، والذي أمره بالتوجه إلى مدينة سرت الليبية معقل التنظيم في ليبيا والمغرب الإسلامي، ليكون ضمن قيادة "داعش" في ليبيا وشمال إفريقيا.وفي تنظيم "داعش" بسرت تَدَرَّج الفزاني في عدة مواقع قيادية من التنظيم كان آخرها مسئولاً عن كتيبة جلها من التونسيين كانت تتمركز في عدة مناطق حيوية بالمدينة، كما أنه كان مسئولاً شرعياً في ديواني الزكاة والحسبة.وقد تزعم الفزاني في سرت كتيبة مسلحة تضم في صفوفها عددًا من التونسيين، وساعد بعض المقاتلين على العودة إلى تونس، وكان يستعين بمجموعات مختصّة في التهريب مقابل مبالغ ماليّة يتسلّمها من التنظيم.والجمعة، 23 دسيمبر 2016، أكد المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس، سفيان السليطي، أن تونس تسلمت من السلطات السودانية، معز الفزاني
 أبو موسى التونسي:وهو أمير في منطقة هراوة غرب سرت،نجح ابو موسى التونسي  في الفرار صحبة قرابة 25 ارهابيا تونسيا، بعد تفطنه لنية تصفيته من قبل إرهابيين صلب تنظيم داعش الارهابي إثر خلافات بين الارهابيين التونسيين ومقاتلين اخرين صلب التنظيم الارهابي، وذلك وفق ما نقلته صحيفة الصريح 18 جوان 2016.وقالت الصحيفة أن أبو موسى التونسي فر بمبلغ مالي ضخم بالدولار وبالدينار الليبي، وأن وجهته لاتزال غير معلومة، وهو ما جعل قوات الامن والجيش في حالة تأهب على الشريط الحدودي مع ليبيا
ابوعبد الرحمان التونسي: وهو أصيل ولاية سيدي بوزيد،المشرف على التدريب في معسكرات صبراتة.قتل صحبة ابي قتادة التونسي وهو أصيل ولاية الكاف وأحد الولاّة البارزين في سرت في عملية البنيان المرصوص
عبد الهادي زرقون:قيادي في "داعش" تونسي الجنسية،جهز في منزله بسرت الليبية مقرا لبث إذاعة التنظيم الإرهابي.قتل بغارة جوية استهدفت منزله في23 يونيو 2016 بحسب ما أعلن المكتب الإعلامي لعملية "البنيان المرصوص"، في بيان له
أبو زينب التونسي: المسؤول عن سجن ما يسمى "ديوان الحسبة" التابع لتنظيم داعش الإرهابي،قتل في يوليو 2016 أثناء سيطرة قوات البنيان على حي السبعمئة السكني بسرت والعمارات الخاصة بشركة الكهرباء القريبة من مركز التحكم
أحمد الرويسي: المدعو أبو زكرياء التونسي جهادي تونسي من أبرز المطلوبين لدى المصالح الأمنية والقضائية في تونس على خلفية اتهامه في عملية اغتيال كل من محمد براهمي وشكري بلعيد.كان مسؤول عن إعداد المعسكرات في ليبيا وتمويلها وٱستقطاب المقاتلين الجُدد بالإضافة إلى شراء وإدخال السلاح إلى تونس.قُتل في مارس 2015 في اشتباك مسلح بين عناصر من الدولة الإسلامية التي ينتمي اليها ومليشيات فجر ليبيا على بعد 70 كلمتر عن مدينة سرت.
نور الدين شوشان: أصيل ولاية سيدي بوزيد،وهو القيادي الميداني لتنظيم الدولة الاسلامية وعنصر ارهابي خطير كان مطلوبا للأجهزة الأمنية التونسية لتورطه في الاعتداء على متحف باردو في 18 اذار/مارس 2015 والذي اوقع 22 قتيلا من بينهم 21 سائحا اجنبيا وشرطيا تونسيا.قتل في قصف أمريكي على معسكر للتدريب تابع للتنظيم في صبراتة الليبية.
 أيوب التونسي:  يُوصف بأمير تنظيم داعش الإرهابي في بنغازي.قُتل في يونيو 2016 في مواجهات مع الجيش الليبي، في محور قار يونس.
أبو زهير التونسى: أحد القيادات وقائد كتيبة "البتار " التابعة لتنظيم "داعش" الارهابي.قُتل فى عملية نوعية للجيش الليبي فى بنى غازى.
جنسيات مختلفة
أبو عامر الجزراوى زعيم التنظيم الإرهابى فى مدينة سرت الليبية سعودى الجنسية،وهو المسئول عن التمويل الحربى لعناصر التنظيم
أحمد بسام زيدان، المكنى بأبي الخطاب السوري، أبرز قيادات تنظيم "الدولة الاسلامية" في سرت بليبيا.كان طبيبًا يعمل منذ سنوات في سرت، والتحق بتنظيم "الدولة الاسلامية" وعمل في إحدى المصحات الطبية.جرى القبض على السوري عقب هروبه من سرت ولجوئه إلى إحدى العائلات في بن جواد
وسام نجم عبد زيد الزبيدي، المعروف باسم "أبو نبيل" أو أبو المغيرة القحطاني:هو مواطن عراقي، كان لفترة طويلة أحد عناصر تنظيم القاعدة، حيث قام بعدة عمليات في العراق في الفلوجة والرمادي من عام 2004 إلى عام 2010 تحت لواء تنظيم القاعدة في العراق، وكان من ضمن وفد تنظيم الدولة الإسلامية الذي أُرسل من العراق إلى ليبيا في سبتمبر 2014، لجمع البيعات لأمير تنظيم الدولة الإسلامية أبي بكر البغدادي وقيادة فرع تنظيم الدولة الإسلامية الوليد في ليبيا.ويُعتقَد أنه قٌتِل في غارة جوية عسكرية أمريكية على مدينة درنة شرق ليبيا في 13 نوفمبر 2015.
تركي البنعلي:يعتبر البنعلي من الشخصيات البارزة في تنظيم داعش،وقد أسقطت عنه الجنسية البحرينية في نهاية يناير عام 2013.برز عندما مثل تنظيم داعش في التفاوض الذي خاضته الولايات المتحدة من أجل الإفراج عن "بيتر كاسيغ" المختطف لدى التنظيم والذي أعدم في وقت لاحق.وفي فبراير 2015 أشارت صفحات على موقع "تويتر" تابعة لتنظيم داعش الى وصول تركي البنعلي البحريني إلى ليبيا موفدا من تنظيم داعش، إذ يعتبر من أهم آبائها الروحيين
ميرغني بدوي البشير، المكنى بـ" ابو الحارث ":سوداني الجنسية من أبناء منطقة الديوم الشرقية في العاصمة الخرطوم، يعد من أبرز خطباء ودعاة تنظيم الدولة الذين يعرفون بـ"شرعيو داعش".ويعتبر من قيادات تنظيم " داعش " فرع ليبيا.قتل في غارة جوية شنها سلاح الجو الإيطالي نفذتها طائرة بدون طيار، استهدفت موقعا لتجمع قوات تنظيم الدولة، أوائل شهر يونيو 2016 وهو ما أكدته صحيفة الحياة اللندنية فى عددها الصادر الجمعة 8 يوليو 2016
مفلح أبو عاذرة، من أصول فلسطينية، والملقب باسم "أبو عبدالله": انتقل إلى ليبيا وتولى منصبا قياديا في صفوف التنظيم،متزوج ولديه طفلان، وهو في الأصل من مدينة رفح جنوب قطاع غزة.وفي فبراير 2016،نقلت مصادر صحيفة، أن التنظيم أعلن مقتل "أبو عاذرة" على مواقع التواصل الاجتماعي
أبو الوليد الجزراوي:القيادي السعودي في تنظيم داعش بسرت،كان مسؤولاً عن تمركزات ودوريات التنظيم بسرت.قتل وآخرون من عناصر التنظيم في أغسطس 2016 خلال المواجهات التي خاضتها قوات البنيان المرصوص عند بداية المنطقة السكنية الثالثة وسط سرت
أبو المهاجر السوداني:مدرب قناصة التنظيم ومن أشرس مقاتليه، متزوج باثنتين، إحداهما ليبيّة والأخرى نيجيريّة.قُتل في سبتمبر 2016 في اشتباكات في محيط الكامبو وشعبية الجيزة البحرية، وتم التأكد من هويته
النجفي: وهو أحد أبرز قادة داعش بنغازي ويحمل الجنسية العراقية.قتل في يونيو 2016 في بنغازي على يد الجيش الليبي.
محمد عبد الله:المعروف أيضا باسم "أبو البراء شرم الأزدي" وهو مقاتل يمني وعضو بتنظيم "داعش".ذُكِر أنه انضم إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا كواعظ ديني، واشتهر اسمه في منتصف نوفمبر 2014 عندما عينه أبو بكر البغدادي أميرًا على مدينة درنة في ليبيا.قُتِلَ في يونيو 2015 في درنة بحسب مصادر صحفية.
أبو حبيب الجزراوي: سعودي الجنسية،عينه التنظيم لاستقبال وفود المبايعين في بلدة درنة لتلقي البيعة لخليفته "أبو بكر البغدادي".ثم تم تعيينه مفتياً للتنظيم في المدينة.

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً %D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%B4_22

مع تصاعد هزائمه..داعش يزداد وحشية



منذ ظهوره في المشهد العالمي،لم  يتوقف تنظيم "داعش" عن البرهنة كونه أشد وأعتى التنظيمات تطرفا ووحشية في ميزة واضحة حتى عن سابقيه من التنظيمات والجماعات الإرهابية.وفي ظل الحملة الدولية الكبيرة على مناطق نفوذه وبداية انحساره وهزائمه على الأرض إزدادت شراسة التنظيم وتعطشه للدماء وتفننه في استهداف ضحاياه.
إلى ذلك،وعلى طريقة الطيار الأردني "معاذ الكساسبة"، الذي تم إعدامه حرقاً وهو حي على يد عناصر تنظيم داعش يوم 3 يناير 2015، قام التنظيم الإرهابي بإعدام جنديين تركيين حرقا حتى الموت بعد أن قام بأسرهما في العام الماضي.ونشر التنظيم مقاطع فيديو وصوراً عنيفة،تظهر رجلين يرتديان بزة عسكرية داخل قفص مقيدي اليدين، قبل أن يتم إحراقهما حيين.وكان الجيش التركي أعلن الشهر الماضي أنه فقد الاتصال باثنين من جنوده في سوريا، بعيد إعلان وكالة "أعماق" التابعة للتنظيم الإرهابي مسؤولية الأخير عن اختطافهما.
ويأتي نشر هذا الفيديو غداة مقتل 16 جندياً تركياً خلال معارك قرب مدينة الباب، أحد معاقل تنظيم "داعش" في شمال سوريا، والتي تبعد 25 كيلومتراً عن الحدود التركية.وهذه أسوأ خسارة تتكبدها القوات التركية في يوم واحد منذ تدخلها في سوريا في أغسطس/آب 2016.ووفقاً لحصيلة أعدتها وكالة "فرانس برس"، فإن ما لا يقل عن 38 جندياً تركياً قتلوا في سوريا منذ انطلاق عملية "درع الفرات" التركية في 24 أغسطس/آب.
يأتي هذا في وقت مازالت فيه تداعيات الهجوم الارهابي في ألمانيا تلقي بظلالها على الساحة،حيث ظهر المشتبه به في الاعتداء بشاحنة على سوق في برلين، في شريط فيديو نشر الجمعة، 23 ديسمبر 2016، وهو يبايع تنظيم "داعش".وأقر بيان نشرته وكالة أعماق للأنباء التابعة للتنظيم بمقتل منفذ الهجوم بشاحنة على سوق لعيد الميلاد في العاصمة الألمانية برلين.وقال البيان "منفذ هجوم برلين ينفذ هجوماً جديداً على دورية للشرطة الإيطالية بمدينة ميلانو ويُقتل خلال تبادل إطلاق النار".
 وكانت شاحنة دهست حشدًا فى سوق مزدحم لأعياد الميلاد بوسط برلين، مساء الاثنين الماضي، مما أسفر عن مقتل عدة أشخاص وإصابة آخرين فى أحد أشد الهجمات دموية فى ألمانيا منذ عقود.وأعاد الحادث إلى الأذهان هجومًا وقع فى نيس بفرنسا فى يوليو، عندما قاد رجل تونسى المولد شاحنة تزن 19 طنًا على طريق الساحل ودهس أناسًا تجمعوا لمشاهدة عرض بالألعاب النارية فى اليوم الوطنى فقتل 86 شخصًا، وأعلن تنظيم داعش مسئوليته عن الهجوم.
 وتأتي هذه الهجمات الارهابية في وقت يعاني فيه التنظيم من هزائم متتابعة في مناطقه، فقد نشر التحالف الدولي تقريرا رصد فيه خسائر داعش في سوريا و العراق في في شهر نوفمبر الماضي.و ذكر تقرير للتحالف الدولي أن داعش خسر خمسة بالمائة إضافية من المناطق التي كان يحتلها في العراق في شهر نوفمبر،ليبلغ مجموع الأراضي التي خسرها داعش بالعراق منذ شهر آب / اغسطس لعام 2014 61%.أما في سوريا فقد خسر داعش واحد بالمائة من الأراضي التي كان يحتلها ليصبح مجموع الأراضي التي خسرها داعش 28% و ذلك بعد الهزائم المتتالية على أرض المعركة.
أما في ليبيا،فقد خسر التنظيم مدينة سرت، معقله الرئيسي في ليبيا وقاعدته الخلفية المهمة المطلة على البحر المتوسط، ليفقد بذلك نقطة الاستقطاب الرئيسية له في شمال افريقيا.بعد هزيمته على يد قوات حكومة الوفاق من خلال عملية "البنيان المرصوص" وبمساندة ضربات جوية اميركية.وتشكل خسارة سرت الواقعة على بعد 450 كلم شرق طرابلس ضربة قوية للتنظيم نظرا لكونها تمثل مركز استقطاب للمقاتلين.
كما خسر أحياء في مدينة بنغازي في 2016 بعد هزيمته على يد الجيش الوطني الليبي، وعلى مركز تدريب كبير في مدينة صبراته في فبراير 2016.اضافة الى خسارته لأولى معاقله في مدينة درنة في 2015.ورغم امكانية اعادة تنظيم صفوفه، الا ان معضلة عدم استمرار السيطرة على مناطقه ستبقى تلاحق التنظيم خلال محاولته الاستقرار في ليبيا وستزداد تعقيدا بخسارته سرت.
ويرى مراقبون أن الهزائم العسكرية الكبيرة التي تعرض لها تنظيم داعش الإرهابي في الفترة الاخيرة، اسهمت بإضعاف قدرات هذا التنظيم الارهابي الذي اصبح اليوم يعاني من مشكلات وازمات كبيرة، تفاقمت بشكل سريع بعد ان فقد ما يزيد على نصف مساحات الأراضي المهمة التي سيطر عليها في 2014.وهو ما يجعله يعتمد اساليب وخطط جديدة لتنفيد عمليات ارهابية في مناطق ودول مختلفة، من اجل رفع معنويات عناصره التي انهارت بشكل كبير.
ويتوقع محللون سياسيون وأمنيون أن يقوم تنظيم داعش، بهجمات انتقامية في مناطق مختلفة من العالم، بعد انحسار انتشاره في العديد من المدن والبلدات في ليبيا والعراق وسوريا.حيث شهدت مدن في ليبيا وتركيا ومصر واليمن والأردن وألمانيا، عدة هجمات إرهابية في الفترة الأخيرة، تبنى داعش معظمها.ومن المرجح أن يصعد التنظيم من هجماته على المدنيين في الأشهر المقبلة.
وفي هذا السياق،نبهت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل ،السبت الماضي، إلى احتمال وقوع هجمات "ارهابية" في بلادها في المستقبل مؤكدة ان دحر ما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية (داعش) في سوريا والعراق "سيساهم في زيادة خطر الارهاب في ألمانيا".وقالت ميركل في رسالتها الاسبوعية الى المواطنين الألمان "تمكننا خلال الآونة الاخيرة من تحقيق بعض النجاحات ضد ارهاب داعش" مشيرة الى ان "تحرير مدينة الموصل القريب احد الامثلة" على ذلك الامر الذي كان "سببا في المقابل في ارتفاع خطر الارهاب في بلادنا".
ويحذر خبراء من أن خسائر التنظيم لمناطقه لا تعني نهاية خطره،وفي هذا الصدد،قال المحلل السياسي الليبي صلاح البكوش في تصريحات صحفية "أعتقد أن ما حدث من هجمات في عدة دول عربية وإسلامية في الفترة الأخيرة، يبين أنك ربما تقضي على داعش في مدينة معينة، لكن ذلك لا يعني أنك قضيت على التنظيم تماما".وأضاف أن "داعش، مازال قائما، ومن الممكن أن يكون هناك أشخاص من الذئاب المنفردة يمكنهم القيام بعمليات إرهابية في مناطق متفرقة".ودعا المحلل السياسي الليبي إلى ضرورة التعامل مع مثل هذه الهجمات المتوقعة من خلال عمليات أمنية واستخباراتية بدل العمليات الكبيرة.
واختار "داعش" أسلوب الترهيب لتخويف سكان المناطق التي يحتلها،وبعدما فقد معظم أراضيه في سوريا والعراق وليبيا،وفي وقت تشير فيه أغلب الوقائع و الأحداث إلى أنه سيفقد خلافته قريباً يبدو أن التنظيم دخل في مرحلة انتقامية تنذر بعمليات قتل أكثر وحشية وتفجيرات أشد قد تحصد أرواح المئات من الأبرياء.




المصدر  بوابة إفريقيا الإخبارية
الشابي
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10320
نقاط : 30864
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. : داعش ليبيا: قياماً وحطاماً 126f13f0
. : داعش ليبيا: قياماً وحطاماً 8241f84631572
. : داعش ليبيا: قياماً وحطاماً 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

داعش ليبيا: قياماً وحطاماً Empty داعش

مُساهمة من طرف د.محمد جبريل في الإثنين 16 يناير - 7:30

لن يفلحوا
د.محمد جبريل
د.محمد جبريل
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 872
نقاط : 5092
تاريخ التسجيل : 25/12/2014
. : داعش ليبيا: قياماً وحطاماً 126f13f0
. : داعش ليبيا: قياماً وحطاماً 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى