منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ليبيا الأمس واليوم والغد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ليبيا الأمس واليوم والغد

مُساهمة من طرف الشابي في الجمعة 13 مايو - 19:52

بقلم خالد محمد المغربي
أطبق الصمت لا خبر ولاجواب...  كانوا يصورون للشعب أن معمر القذافي رحمه الله دكتاتورا.. وأنه رجل يسير بالبلاد نحو التخلف والهلاك..
حاولوا أن يرسخوا في عقول شبابنا أن أية سياسة تتعارض مع مصالح الدول الكبرى ستكون سياسات غير تنموية ومتخلفة وأنها لاترتقي إلى مستوى التعاطي مع التطور الذي ينبغي البناء الاقتصادي عليه ألا وهو التطور الرأسمالي الذي تغيب فيه كل الأخلاق والقيم فالرشاوى وشراء الذمم جميعها أشياء مستحبة وضرورية في ذلك التطور الذي كانوا يوجهون بلادنا نحوه طيلة فترة معارضتهم للنظام الجماهيري...
للأسف بعد أن شرع النظام صدره لهؤلاء كحاضن لمن أراد العودة والتصالح من خلال مشروع سيف الإسلام سرعان ما غرسوا خناجر غدرهم وانقلبوا وخانوا العهد ولم يعتبروا أن ماقاموا به خيانة بل ذكاء وشطارة وسياسة محنكة وكل ماقاموا يتنافى مع أخلاق المسلمين..
لقد غرروا بجزء من الشعب وهناك من اقتنع انه فعلا قد غرر به وعاد إلى جادة الصواب.. 
ولكن هناك فئتان فئة رأت أن اعترافها بالخطأ سيكون لصالح القذافي وسيف الإسلام لكونهما حذرا مما حدث ويحدث ففضلت هذه الفئة أن تعترف بأن ماحدث في فبراير 2011 كارثة لكنها رفضت العودة إلى نقطة الصفر وخلق سبل التصالح مع الماضي واتجهت نحو طريق ثالث بالرغم من إدراكها أن مؤيدي النظام السابق يشكلون  الأغلبية تقريبا لكنها ترى في رفض المجتمع الدولي لأي سلطة للنظام السابق حجة لقطع سبل التصالح معه والبحث عن سبل جديد حتى وإن استمر الصراع...
والفئة الأخري هي التي أسست لهذه المؤامرة مع الغرب وهي تراهن على علاقاتها اللوجستية مع الغرب ولكونها مصدر استخبارتي مهم يعول عليه الغرب في بناء سياساته في ليبيا  هذه الفئة هي وعائلاتها خارج ليبيا دراسة وعملا وثروة ولا تهتم لحياة المواطن وتضرره مما تقوم به خدمة لمصالح الغرب فهي ترى أن جنسيتها الراجحة هي التي تمثل الطرف الأقوى لا الأضعف وإن كان هو الأصل
لقد اتضح للشعب الليبي أن خدعة تطور الغرب ورقيه الإنساني ماهي إلا خدعه فلا وقي لهذا الغرب إلا من خلال ما يخدم إنسانية مجتمعه أما مجتنعاتنا فهي لاترتقي للتعامل معها إنسانيا إلا ادعاء ولدر الرماد على العيون أمام العالم وللضحك علي الأغبياء من أهلنا. 
أننا اليوم كليبيين بعد أن عرفنا حقيقة من أوصلونا إلى هذا البلاء لابد من البحث عنهم والمطالبة بمحاكمتهم لأنهم خدعوا الشعب وقدموا عبر وسائل الأعلام أكاذيب أضرت بالمجتمع الليبي وكانت سببا رئيسيا من أسباب الوضع المتأزم في ليبيا..
لابد وأن نتجه للغد برؤية الغد الليبي الذي قدمه الدكتور سيف الإسلام الذي وضع سياسات تجمع كافة الأطراف فقراءته للمشهد من خلال ما حذر منه في لقائه الشهير كانت رؤية منبثقة عن دراسة متعمقة لسنوات قبل 2011 فمشروعه الذي تقدم به عام 2006 كان قائما على معالجة الأسس التي اختلف عليها الليبيون ووضع حلولا كي لا يقع ماوقع ولكنني أرى وأنصح الشعب الليبي الذي لطالما كتبت عنه وعن معاناته أن يعود لللنقطة الأولي للمعالجة التي بناها الدكتور سيف الأسلام وليبدا الشعب توافقه بأن يكون الفريق خليفه حفتر قائدا عسكريا وسيف الإسلام رجلا سياسيا للدولة ولو كمرحلة انتقالية.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10126
نقاط : 29104
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ليبيا الأمس واليوم والغد

مُساهمة من طرف فارس مثناني في الجمعة 13 مايو - 21:38

avatar
فارس مثناني
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2160
نقاط : 5348
تاريخ التسجيل : 16/08/2013
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى