منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

أردوغان .. حان وقت الحساب ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أردوغان .. حان وقت الحساب ...

مُساهمة من طرف بنت الدزاير في الخميس 26 نوفمبر - 21:23

المسلمون عند عهودهم كما قال الرسول عليه الصلاة و السلام .
أما الإسلاميون المنافقون .. فهم عند غدرهم و عند خداعهم و عند طعن الأخرين فى الظهر .
هكذا وقفنا على كبيرهم الذى علمهم السحر المجرم " أوردوغان " حيث وصف الرئيس بوتين تصرف هذا المجرم بالطعنة فى الظهر رغم أنها ليست أول طعنة يوجهها هذا المجرم لمن وثقوا فيه قبله كان الرئيس بشار الأسد و عدد من القادة العرب ، و لا ننسى تاريخ الإخوان المنافقون الذين سبقوه فى العمالة و التبعية للغرب منذ أن أوجدتهم الإستخبارات البريطانية .
المجرم " أردوغان " غدر بالرئيس بوتين وأسقط طائراته رغم أن كل الشواهد تؤكد أن الطائرة الروسية لم تخترق الأجواء التركية ، و إخوانه من نفس التيار فى ليبيا غدروا بالمهندس سيف الإسلام القدافى الذى أخرجهم من السجون بما فيه سجن غوانتناموا و وثق فى عهودهم له فكان جزاؤه من جزاء سينمار .
قبل هذا سبق له و أن خدع الشعب الفلسطينى و العربى بتمثلياته الهزلية مع " إسرائيل " و دفع مقابل ذلك دماء تركية زكية سالت على ثخوم غزة بهدف إقناع سوريا بفك الإرتباط مع محور المقاومة و الممانعة و كانت النتيجة صفر مهازل .
الإسلاميون بفرعيهم الإخوانى و السلفى لا عهد و لا دمة لهم .. هم يعتقدون أنهم بتصرفهم هذا فالحرب خداع و نسوا أنهم يحاربون الله و رسوله و عامة المسلمين .
و بين المجرمون الخائنون لعهودهم تكمن الحكاية .
الحكاية ببساطة تقول : أن هنالك مجرم صغير تابع لعصابة كبيرة إسمها النيتو و يتزعمها عتاة الإجرام فى العالم أوكلوا له بعض المهمات القدرة فى كل من ليبيا و سوريا و بعض الدول العربية الأخرى بدعم من خزانة " حمير الخليج بإستثناء سلطنة عمان " .. لكن هذا المجرم الصغير إعتقد نفسه أنه فى مصاف الكبار و بدأ يتصرف كبارون لتجارة المحرمات و نسي خلقه فأرجعوه إلى حجمه و مكانته الأولى.
و لأنهم لا يستطيعون التضحية به كما فعلوا بأذواتهم الإرهابية فى المنطقة العربية لأنهم هم الذين أوجدوا القاعدة و قضوا عليها و هم الذين كانوا خلف نشوء الدواعش فى إنتظار القضاء عليهم وهم الذين سيصنعون لنا مستقبلا غول أخر .. و لأنهم يحتاجونه مؤقتا راحوا اليوم يدعمون فى أخطاءه فى إنتظار التضحية به لأنه فى النهاية لا ينتمى إلى العرق الذى ينتمون إليه ، و العمالة مستمرة به أو بدونه.
المجرم الذى فكك و سرق و نهب معامل حلب و مصانع سوريا التى كانت ستنافس الإقتصاد التركى فى الصناعات النسيجية و الغدائية و تقضى عليه ، المجرم الذى شفط نفط ليبيا و سوريا و العراق ، و سرق و نهب أموال الشعب العربى على حساب دمائهم و إستقرار بلدانهم يعتقد أنه يخادع الله بمخادعة المسلمين و نسي أن الله حق و الجنة حق و النار حق .
فما جزاء الذى يستهزء بدين الله و يتاجر بدماء المسلمين و يراهن على البناء بدمار بلدانهم ..؟
المجرم " أردوغان " اليوم فى ورطة بل و فى مصيبة لن يخرج منها سالما مهما حاول معاكسة التيار فلقد سقط فى فخ غروره و غبائه و قبل ذلك عمالته .. و لا يغرنكم النواح الإعلامى المزيف للحقائق و للوقائع.
ستخسر تركيا إقتصاديا و سياسيا و إجتماعيا و ثقافيا ، و الأهم من ذلك ستخسر عسكريا فى سوريا .. و العد التنازلى بدأ من روسيا و لن يكتمل إلا عند حدود باقى الجغرافيا عند العرب .
الشعب التركى عندما صوت لحزب أردوغان يعلم أن لا خيار أمامه فى ظل الزاوية الضيقة التى حُشر فيها بسبب السياسات التركية الخاطئة مند أن قررت تركيا أن تكون أذاة من أذوات حلف النيتو لضرب إستقرار البلدان العربية ، و بالتالى الوضع الإقتصادى و الأمنى الذي ضُرب اليوم بفعل العقوبات الإقتصادية الروسية و سيضرب غدا فى مقتل سيجعل الشعب التركى يدرك خطئه و سيعرف كيف يصحح مساره كما فعل ذلك الشعب المصرى .
فحجم الضرر الإنسانى و المادى الذى تسبب فيه " أردوغان " فى بلداننا العربية لن يجعله يفلت من لعنة التاريخ و لعنة الشعوب و قبل ذلك و بعده لعنة الله و الرسول و كل المسلمين لأنهم إستخدموا الدين لتنفيد أحقر الأفعال و أسوأ الأعمال .
خسارة أردوغان اليوم هي خسارة لكل الإخوان المنافقين بمن فيهم إخوان ليبيا و سوريا ، و هي فى نفس الوقت إنتصارا للأحرار الشرفاء و لكن للأسف كانت الضريبة كبيرة و كبيرة جدا .

flag2 flag2 flag2 flag2

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
قال الله تعالي : (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون )  
صدق الله العظيم
avatar
بنت الدزاير
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 629
نقاط : 5727
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أردوغان .. حان وقت الحساب ...

مُساهمة من طرف الأصيلة في الخميس 26 نوفمبر - 22:39

المنطقة كلها مقبلة على انفجار ...
روسيا تنكر وتركيا تؤكد وما بين البلدين سيكون لقاء الجبابرة ...اللهم عليك بالظالمين وأخرجوا منهم سالمين..

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
اللهم ارحمنا فأنت بنا راحم.. ولا تعـذبنا فأنت عـلينا قادر..
اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفى الآخرة..
اللهم اغـفـر للمسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات

الأصيلة
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 227
نقاط : 4287
تاريخ التسجيل : 20/05/2012
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى