منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

شرعية مثلث الخطر في ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شرعية مثلث الخطر في ليبيا

مُساهمة من طرف الشابي في الإثنين 9 نوفمبر - 9:13

بقلم محمد علي المبروك




من اخطر الصناعات البشرية هى صناعة الاجسام السياسية ويكمن الخطر في هذه الصناعة عندما لايجيد شعبا من الشعوب اختيار مواد الخام الأصيلة او اختيار المعادن الثمينة ذات الجودة لصناعته فان المنتج بعد صناعته يخرج منتجا رديئا لايوفر الا خسارة وافلاس .
ومن أردأ الصناعات هى الصناعة التي صنعها ابناء الشعب الليبي على حياتهم وعلى وطنهم وذلك بصناعة المؤتمر الوطني ثم لجنة ( الدستور ) ثم مجلس النواب وهى صناعة لم يتقن فيها المنتج الصناعي باختيار اصحاب العزم والعقل والشدائد فخرج منتجا رديئا ضارا وخطرا ومهددا للشعب الليبي ولليبيا  حتى أصبح وجود هذه الصناعة وبضاعتها الراكدة الخاملة خطرا على وجود الشعب الليبي وليبيا وهى صناعة لها مردود من البؤس والتعاسة لايحتملان  على غير طبيعة الأشياء ، بشرعية الانتخاب السياسي  ووراء استار وتحت أغطية شعارات مبادئ حدث فبراير وشعارات واوهام الديمقراطية ودولة ( الدستور ) اغرق المؤتمر الوطني ومجلس النواب ليبيا وشعبها في المحن والازمات والمآسي وأخذت لجنة ( الدستور ) تعبث بثوابت وطنية يتفق الليبيون بأنها لاتمس وبدل ان تكون لجنة فنية مهمتها صياغة الثوابت الوطنية دون جدال ثم صياغة مايريده الشعب الليبي،أصبحت هذه اللجنة هى الكاتبة والواضعة ( للدستور ) .    
ان وجود هذه الأجسام الثلاثة في ليبيا هو وجود الخطر ووجود التهديد الحقيقي لليبيا وهو وجود يدفع بكل بوضوح الى نهاية ليبيا التي بدأت تنتهي بالفعل ومصيرها المحتم والقريب هو ضمها لدول الجوار المستقرة وتحول ابناء شعبها الى رعايا لهذه الدول او هجرتهم الى دول اخرى ، لم تعرف ليبيا نهبا وسرقة وإهدارا واختلاسا لأموالها دون ان يطال اللصوص عقابا  ولم تعرف امتدادا لأشد الجماعات تطرفا ولم تعرف نموا مخيفا للجرائم المروعة في حق المواطن الليبي  ولم تعرف فقرا ومعيشة بائسة ولم تعرف حروبا دامية مدمرة بين ابناء شعبها ولم تعرف تقسيما سياسيا بين حكومة في المنطقة الشرقية وحكومة في المنطقة الغربية ولم تعرف انتهاكا لسيادتها البرية والجوية والبحرية ولم تعرف بأنها محطا للسخرية والتندر في العالم  الا بوجود المؤتمر الوطني العام ومجلس النواب ولجنة العقد الوطني العام  ( الدستور ) والواضح ان لاوظائف لهذه الأجسام الثلاثة الا نفث الاخطار بل ورعايتها رعاية فائقة والدليل تضخم وتعاظم هذه الاخطار من ولاية هذه الأجسام ولاشيء يبادرونه لتحجيم هذه الاخطار ، ليس صعبا ولا شدة ولا تعبا ان تكون ليبيا بلاد آمنة مستقرة خصبة في رخاء دون بلاء لو ان لهذه الأجسام ارادة وطنية وليس ارادة ذاتية كإرادتهم الآن التي تندفع للتمتع بما أتيح لهم من اموال ومزايا الى حد الفاحشة دون ان يقدموا شيئا لليبيا ، كل مايحدث في ليبيا تقع مسؤوليته على هذه الأجسام الثلاثة والعاجز والمتفرج والذي يقول نواجه عقبات من هذه الأجسام هو راعي ومعتني وحاضن ومرضع لهذه المخاطر ومكانه ليس في قمة السلطة الليبية  فعليه ان يجد مركزا ايوائيا يعيش فيه مع عجزه او عليه ان يبحث عن مقهى يأوي اليه و يتفرج منه على سير المارة لا ان يتفرج على معاناة الشعب الليبي او عليه ان يعتكف في بيته او مسجدا حتى لايواجه عقبات ، هذه هى الإماكن الانسب لهؤلاء وليس في المؤتمر الوطني او مجلس النواب او لجنة (الدستور) فوضع ليبيا وشعبها ليس بالوضع الهين ، انه خطير خطير جدا وتوصيف الخطورة الشديدة الواقعة على ليبيا وشعبها هو توصيف كبير لايكتمل حتى بمئات الصفحات وملايين الكلمات وستبلغ حتى اجيالا لاحقة وليس اجيالا حاضرة فقط ،انهم خطر .. خطر يقدم لاستمراره .. يعيد تكراره فيخالفون القوانين والمواثيق والاصول السياسية  ولايحترمونها فتنتهي ولاية المؤتمر الوطني فيمدد لنفسه وتنتهي المدة الممنوحة للجنة العقد الوطني العام ( الدستور )  فتمدد لنفسها وتنتهي ولاية مجلس النواب فيمدد لنفسه وهو تمديد لتدمير وانهاء ماتبقى من ليبيا وشعبها وتمديد للخطر العظيم على شعب .. على بلاد . ماذا يفهم عندما يكون وجود هذه الأجسام الثلاثة في قمة السلطة ووجود ليبيا ووجود شعبها مستحيلا مع وجود هذه الأجسام ؟ .. يفهم انهم أرادوا وجودهم حتى دون وجود ليبيا .. وجودهم حتى دون وجود الشعب الليبي  . 
ان بقاء هذه الأجسام الثلاثة بأي صورة  هو بقاء للخطر وهو بقاء للتهديد وهو بقاء للتعاسة  ولابد من اعادة صناعة البضاعة السياسية في ليبيا من جديد فأسس صناعة البضاعة هى قائمة الآن وعلى الشعب الليبي واجب الخروج على هذه الاجسام وازالة وجودهم الخطير وذلك بحل الانحلال لهذه الأجسام التى حلت تلقائيا بانتهاء مدتها والتمسك بحكومة الوفاق الوطني التى أفرزتها الامم المتحدة والتي عليها صناعة اجسام وطنية جديدة ، صناعة لاتخطو الا بمعايير صارمة من الجودة والإتقان عبر الانتخاب الذي يكون بشروط جديدة وتعهدات قاسية صارمة ، ومنها شرط وتعهد كل ناخب بإخراج ليبيا من العواصف الهوجاء وعظائم البلاء في زمن محدد يحاسب عليه كل ناخب ولابد من حساب الاجسام الثلاثة على كل قطرة دم نزفت وكل دمعة انحدرت من ليبي او ليبية ، ادركوا ليبيا التى أدركتها المخاطر او حسبكم نهاية ليبيا والبحث عن وطنا بديل .
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9623
نقاط : 27407
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ماذا أقول ؟؟

مُساهمة من طرف عبدالحق1 في الإثنين 9 نوفمبر - 12:04

والله لو لم تبدأ بوضع إسمك للإعتراف بأن المقال من عمل يدك ومن أفكارك وهذه نهايته  !! ما كنت قرأته .. كان الطرح في بدايته حقائق عانينا منها الأمرين .. وكانت الأمور تتفاقم كل ما تقدمنا يوما جديدا .. وكنت منسجما مع الطرح والتحليل والنتائج السيئة لكل خطوة .. ولكنني ذهلت بالحل المطروح .. والذي لم أتوقعه من أحد وخيرة رواد هذا الموقع الذي نعود إليه عدة مرات في اليوم آملين أن نجد ما يعيننا علي قطع خطوة في طريق المجهول من الأميال للوصول ليوم النصر .. وإذا بي أراك يا أخي الشابي تفسر الماء بعد الجهد بالماء !! من هي الأمم المتحدة التي تريدنا أن نلجأ لحلولها ؟؟ أليست هي التي وقفت متفرجة بكل مسمياتها ومكوناته وأصبحت هي نفسها كمرمى ( الزبالة ) ــ أجلَك الله؟ .. الحل ياأخي الشابى  بيد كل ليبي وليبية باختيار شعبي صرف وبالطريقة التي طرحها الكتاب الأخضر .. يشرف على تشغيل آليته الذين تعمقوا في مفهوم النظرية وطريقة تطبيقها مع الإستعانة بأفريقيا والكتلة الشرقية.. وإلاَ فعلى ليبيا وشعبها السلام .

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
flag2  flag2

عبدالحق1
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1081
نقاط : 5136
تاريخ التسجيل : 16/03/2012
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى