منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

رغم استقلالها: اتفاقية استعمارية تجبر 13 دولة إفريقية على ضخّ 50% من العملة في الخزينة الفرنسية!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رغم استقلالها: اتفاقية استعمارية تجبر 13 دولة إفريقية على ضخّ 50% من العملة في الخزينة الفرنسية!!

مُساهمة من طرف الشابي في الأربعاء 26 أغسطس - 17:14


لماذا قتل النظام العالمي الجديد القذافي؟!

أوردت إحدى الصحف الإلكترونية أنّ بعض الدول الإفريقية مازالت تعاني إلى اليوم من مخلفات اتفاقية قديمة وغير معلنة مع المستعمر الفرنسي.
وتنصّ الاتفاقية، التي لم تفصح فرنسا رسميا عن تفاصيلها، على ضخّ الدول المعنية 50% من احتياطاتها من العملة في الخزينة الفرنسية عبر مصارفها المركزية رغم استقلال هذه الدول منذ عقود عن الاستعمار الأجنبي.
وجاء الخبر بعد أن كشف خبير اقتصادي واستراتيجي سينيغالي في حوار صحفي عن قائمة هذه الدول والتي تضمّ كلاّ من بنين ومالي وبوركينافاسو، إضافة إلى كوت ديفوار ومالي والنيجر والسنغال وتوغو، المنضوية صلب “الإتحاد الاقتصادي والنقدي لدول غرب افريقيا”، فضلا عن الكاميرون وإفريقيا الوسطى وتشاد والكونغو برازافيل والغابون، التابعة لـ “المجموعة الاقتصادية والنقدية لمنطقة وسط إفريقيا”.
وقد سعى القائد معمر القدافي الى انهاء هدا الوضع عبر احداث بنك مركزي افريقي واصدار الدينار الدهبي الافريقي ولكن الاستعمار كان له بالمرصاد...

يعتقد البعض أن [الناتو / بقيادة الولايات المتحدة ] غزو ليبيا كان حول حماية المدنيين، والبعض الآخر يقول السبب هو النفط، ولكن البعض لديه قناعة أن التدخل في ليبيا سببه الرئيسي خطة القذافي لتقديم الدينار الذهبي، العملة الإفريقية الموحدة والمصنوعة من الذهب الخالص وتقاسم الثروة الحقيقية بين الأفارقة، كذلك جهوده الجبارة والغير منكرة لتوحيد الدولالإفريقية وإخلاصه في الدعوة إلى التضامن والتعاون والوحدة بين شعوبها.
لم يستسلم القذافي. في الأشهر التي سبقت التدخل العسكري، دعا الدول الإفريقية والمسلمة للإنضمام معاً لخلق هذه العملة الجديدة التي من شأنها أن تنافس الدولار واليورو وأن تبيع النفط والموارد الأخرى في جميع أنحاء العالم فقط مقابل دينار الذهب الجديد. هذه الفكرة من شأنها تحويل التوازن الاقتصادي في العالم. "وإذا كان لدى القذافي نية لمحاولة إعادة تسعير نفطه أو أي شيء آخر كانت تسعى البلاد لبيعه في السوق العالمية وقبول شيء آخر كعملة أو ربما إطلاق عملة الدينار الذهبي، بالطبع أي خطوة من هذا القبيل بالتأكيد لن تكون موضع ترحيب أصحاب السلطة "النخبة" في ذلك الحين، الذين يسيطرون ولديهم المسؤولية الكاملة عن مراقبة البنوك المركزية في العالم.
ناهيك.. أنه لم يكن هناك أي دليل على أن الزعيم الليبي معمر القذافي دكتاتور شرير، كما تدعي تماماً وسائل الإعلام التي من واجباتها خلق الأكاذيب واختلاق الروايات عن هذا القائد الذي لم يفرط في شعبه بتاتاً.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10026
نقاط : 28775
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى