منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا .. للشيخ عايد الشمري وفقه الله

اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا .. للشيخ عايد الشمري وفقه الله

مُساهمة من طرف السلفي الورفلي في السبت 27 يونيو - 20:22

بسم الله الرحمن الرحيم 
أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا 
 لفضيلة الشيخ عايد الشمري -وفقه الله -
أنا أتعجب صراحة من أناس يدعون العلم الشرعي وهم يحثون المسلمين على قتل بعضهم بعضا ، ولا يفتون الناس بحرمة الدماء وبوجوب التصالح فيما بينهم ، أنا أعجب من هذا .
بل إني أعجب أن بعض الناس يسمع أن هناك مصالحات تحصل وأن قبائل ومدن وغير ذلك كما هو عندكم في ليبيا أنهم يريدون الإصلاح وإنهاء حالة الحرب وإنهاء حالة الدماء المسفوكة ومع ذلك يدعي العلم هو وأنه يفتي وأنه مفتي ومع ذلك يقف ضد عمليات الإصلاح ومساعي الإصلاح بحجة غريبة وعجيبة ؛ أنها خروج على مبادئ الثورة ، هو الموضوع خروج على الكتاب والسنة وإلا مبادئ الثورة ؟! أصبحت الثورة لها مبادئ غير الكتاب والسنة ! أصبح الإنسان بدل أن يتحاكم إلى الكتاب والسنة يتحاكم إلى مبادئ الثورة ؟! لا أعرف كيف يدّعي هذا أنه مفتي والله عز وجل يقول { أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ} .
نعم الله - سبحانه وتعالى - يقول : {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا} هذا حكم الله وليس حكم الثورة ، الله يقول مادام هذا مؤمن وهذا مؤمن وتقاتلوا أصلحوا بينهما ، وهذا يقول لا لا تصلحوا بينهما ! لماذا لا نصلح بينهما ؟ هل دل الدليل على عدم الصلح بينهما ؟! بالعكس الدليل دل على الأمر بالصلح بينهما ، يقول لك لا هذا ضد مبادئ الثورة
يعني لا تقول ضد مبادئ الثورة لا تكذب على الناس قل هذا ضد أن يصل حزبي إلى الحكم ؛ قل هكذا ، قل إن الناس إذا صلحوا سوف ينكشف أمرنا ، قل الناس إذا صلحوا سوف ينهى وجودنا ،
قل إنك لن يكون لك وجود ولا يكون لحزبك وجود إلا على دماء المسلمين ، ولذلك تريد الدماء تبقى وتريد الأعراض تبقى مهتوكة وتريد الأموال تبقى مسفوكة ومسلوبة وتريد ليبيا تذهب إلى الجحيم من أجل أن تبقى أنت في الكرسي وتحصل على الكرسي ، يذهب كل المسلمين إلى الموت، يذهب هؤلاء المسلمين إلى القتل ، هتك أعراض الليبيات ، ويقتّل أطفال الليبيين وتقتل الأنفس الليبية المسلمة من أجل أن يصل حزبك إلى الكرسي ويبقى حزبك محافظ على الكرسي ؛ لا بارك الله فيك ولا في الكرسي .
الله -عز وجل- يقول {وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا} وأنت تفتي : لا تصلح بينهما ، ويضيق صدرك عندما تنصلح القبائل فيما بينها ، ويضيق صدرك إذا سمعت أن المدينة الفولانية تصالحت مع المدينة الفولانية ؛ يضيق صدرك إذا تصالح أهل بنغازي مع اخوانهم الآخرين ، إذا تصالحت مصراتة مع الزنتان ، تصالحت الزنتان مع الكفرة ، تصالحت سبها مع سرت ، تصالح بني وليد مع (الغلالبة)، تصالح التبو مع الزاوية ، تصالحوا كذا مع كذا ؛ هذا يضيق صدرك .
يا أخي افرح إذا وجدت الليبيين يحضن بعضهم بعضا، ويعانق بعضهم بعضا ، افرح إذا وجدت نساء الليبيات يبقن على عفافهن ولا يتعرضن لهتك الأعراض بسبب الحروب ، افرح إذا بقي الطفل الليبي يلعب مع أخيه الليبي الطفل الآخر والبراءة والابتسامات في العيد وفي رمضان ، افرح إذا رأيت الناس تجتمع كلها تقوم الليل كلهم من قبائل مختلفة ومن مدن مختلفة يجتمعون في المسجد ويصلون التراويح والقيام في رمضان ويعايد بعضهم بعضا في العيد ، افرح لهذا ولا تفرح لهتك الأعراض وسفك الدماء ، وتقول أن هذه خالفت مبادئ الثورة ، أي ثورة هذه التي تجعل الليبي يقتل الليبي !، أي ثورة هذه التي تجعل عرض الليبية يهتك بسببها !.
إن الناس لا تقيم الحروب إلا لكي تؤمن الناس على أنفسهم ، إن الناس لا تقيم الحروب إلا لكي تحافظ على عرض المسلمات ، وأنت تقيم الحروب لكي تهتك الأعراض المسلمة ، وتقيم الحروب لكي تسفك الدماء المسلمة ، الله - عز وجل - يقول {فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَصْلِحُوا ذَاتَ بَيْنِكُمْ } وأنت تقول : لا تصلحوا ! ، الله يقول : {أَصْلِحُوا} وأنت تقول : لا تصلحوا ! الله يقول في القرآن {أَصْلِحُوا}وهذا حكم الله وأنت تقول : لا تصلحوا ! وتدعي الفتوى والعلم .
إذاً الله - عز وجل - يقول {لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتَغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً} الصلح ؛ التصالح ؛ القضاء على أسباب العداوة .
- يا أخواني يا أهل ليبيا الكريمة ؛ يا أهل ليبيا العزيزة :
والله إنكم من أحب الناس إلينا بلد السنة وبلد حفظة القرآن وبلد الرجولة والشجاعة والقوة والتاريخ المجيد ، البلد الذي ضرب أروع الأمثلة في التحام الشعب الليبي جنوبه مع شماله مع شرقه مع غربه مع وسطه حتى أخرج الاستعمار الإيطالي ، هذا البلد العظيم لماذا يتفتت ، لماذا يتفرق ، لماذا سفكت الدماء فيه ، لماذا قطعت الطرق والسبل ، لماذا أصبحت القبيلة لا تأمن أخرى ، لماذا ؟ما الذي حل بنا ؟ ما الذي دهانا ؟ لابد أن تجتمع القبائل ، يجتمع العقلاء ، يجتمع أهل البلد ، لا تجعل هؤلاء يعبثون في سفينة وطنكم ، يعملون على خروقات فيها فيخرقونها ويغرقونكم ، الأعراض التي سوف تنتهك إذا حصلت الحرب الأهلية هي أعراضكم ، الأنفس التي سوف تقتل إذا حصلت الحرب الأهلية هي أنفسكم ، الدماء التي سوف تسفك هي دمائكم ، الأطفال التي سوف تتيتم هي أطفالكم ، النساء التي سوف تترمل هي نسائكم ، الأمهات الثكلى التي سوف تبكي على ابنائكم هي أمهاتكم .
لا علاقة للخارج بكم لا تدخلوا الدول من الخارج عربية أو إسلامية أو أجنبية لا تدخلوها في حل مشاكلكم ، أنتم من تحلون مشاكلكم ، أنتم من تشعرون فيما يحل بكم ، أنتم أرحم لبعضكم البعض من غيركم ، لابد أن نعرف هذا وأن نتنبه لهذا ، الإنسان لا يقول للآخرين تعالوا لكي تصلحوا بيني وبين أخي ؛ استحى على وجهك ، تقول للآخرين تعالوا لكي تصلحوا بيني وبين أخي !، تقول للآخرين تعالوا لكي تمنعوا أن أهتك عرض أختي ! تقول للآخرين تعالوا لكي لا أسرق مال ابن عمي ومال ابن بلدي ! تقول للآخرين تعالوا يا أوروبا ؛ يا مصر ؛ يا سعودية ؛ يا قطر ؛ يا تركيا ؛ يا جزائر ؛ يا تونس يا يا .... تعالوا تعالوا لكي تنقذونا من أنفسنا ! تعالوا لكي تنقذونا من بعضنا ! ونحن اخوان ونحن أقارب ونحن أبناء البلد الواحد ، لا والله يا أخواني ، لا والله ، ارفعوا رؤوسكم شامخة وقولوا لا ؛ نحن الذين سوف نصلح أنفسنا ، ونحن الذين سوف نجتمع ونلتقي قبائل ومدن وأسر ونأخذ على يد الظالم وننصر المظلوم ، ونحن الذين بإذن الله سوف يسود الأمن بنا ، نحن أبناء الشعب الليبي ؛ نحن أبناء هذا الوطن .
هكذا يجب أن تكون هكذا ، والله لن يرحمكم الناس والله لن ترحمكم الدول ، كل دولة تريد مصالحها ، كل دولة تكره حزب تريد الحزب الآخر أن يصبح هو الحاكم ، وكل دولة تكره جهة تريد الجهة الأخرى هي التي تحكم ، مالكم ومال الناس يأتون لكي يصلحوا أمركم ، أنتم الاخوان فيما بينكم وأنتم الأبناء والآباء فيما بينكم ، وأنتم الأقارب فيما بينكم ، وأنتم في سفينة واحدة هي السفينة الليبية ، هذه سفينتكم ؛ هذه بلدكم ؛ هذه سفينتكم أنتم .
ولذلك أيها الأحبة أوصيكم وأوصي نفسي بتقوى الله -عز وجل - اجتمعوا والتفوا على علمائكم ، والتفوا على طلبة العلم الشرعي ، والتفوا على قبائلكم ،
ونسأل الله أن يحفظكم بحفظه وآخر دعوانا أن الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، ولا تنسوني من الدعاء وحفظ الله ليبيا وتبقى دائما ليبيا بعز ورفعة وود وتحاب وحفظكم الله من كل مكروه .
للتحميل والاستماع للمقطع الصوتي من هنا 
http://www.albaidha.net/vb/attachment.php?attachmentid=6862

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ، قَالَ: «بَايَعْنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى السَّمْعِ وَالطَّاعَةِ فِي الْعُسْرِ وَالْيُسْرِ، وَالْمَنْشَطِ وَالْمَكْرَهِ، وَعَلَى أَثَرَةٍ عَلَيْنَا، وَعَلَى أَنْ لَا نُنَازِعَ الْأَمْرَ أَهْلَهُ، وَعَلَى أَنْ نَقُولَ بِالْحَقِّ أَيْنَمَا كُنَّا، لَا نَخَافُ فِي اللهِ لَوْمَةَ لَائِمٍ» متفق عليه
السلفي الورفلي
السلفي الورفلي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4222
نقاط : 11246
تاريخ التسجيل : 15/08/2012
. :  أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا .. للشيخ عايد الشمري وفقه الله 126f13f0
. :  أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا .. للشيخ عايد الشمري وفقه الله 824184631572
. :  أعجب لمن يقف ضد الصلح في ليبيا .. للشيخ عايد الشمري وفقه الله 8241f84631572

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى