منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

حواسيبكم تتجس عليكم، فإحذروا !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حواسيبكم تتجس عليكم، فإحذروا !

مُساهمة من طرف الشابي في الخميس 25 يونيو - 13:11




إنتشرت مؤخرا أخبار عن قيام شركة غوغل Google بتثبيت برمجيات للتنصت في متصفح كروم Chrome الذي يستخدم على نطاق واسع جدا حول العالم. و تقوم هذه البرمجية بالتنصت و إرسال رسائل صوتية قصيرة إلى غوغل Google، هذا يعني أن هذه الشركة منحت لنفسها الحق و الإمكانية للتنصت على كل حوار في كل غرفة توجد بها أدات تشغل متصفح الكروم، من دون أي موافقة للمستخدم أو دون درايته. ومع تصاعد الأصوات المنادية بكشف سبب تنصيب مثل هذه البرمجيات على المتصفح ردّت غوغل بعبارة " لأننا نستطيع أن نفعل ذلك"!

من الواضح الآن أن حاسوبك ليس الوحيد الذي يقوم بمعالجة بيانات البحث الفعلي، فخوادم غوغل تقوم بذلك أيضا، إذ أن جهازك قد تم تعديله بحيث يقوم بإرسال كل الأحاديث التي تدور في غرفتك و حولك إلى شركة خاصة ما في بلد آخر، من دون علمك، عبر رسائل صوتية يتم تسجيلها إذا توفرت جملة من المعطيات و البيانات المحددة، مثل البحث حول موضع ما، و الدخول إلى مواقع ما إلى آخره.
وللرد على هذه الإتهامات، قامت شركة غوغل بتوفير إستجابتين وهما أولا تقديم خيار خاص غير معروف أو موثق يسمح للمستخدمين من تعديل هذه الخدمة، لكنها لا تنهيها، و سيواصل جهازك في التنصت عليك على أي حال، و ستحتاج لحذف البرنامج ككل للتخلص من هذه المعظلة. أما عن الرد الثاني، فقد تخلص في 3 نقاط مقتضبة في تصريح رسمي و نختص بالذكر كل من النقطة الأولى و الثالثة:
1- نعم، نحن نقوم بتثبيت صندوق أسود للإستماع في متصفحنا، لكننا لم نقم بتفعيل هذه الميزة. لقد إستغللنا كوننا شركة موثوقة المصدر لتثبيت هذا الصندوق بشكل خفي في ملايين الحواسيب التي تتمتع بخدماتنا. لكننا لم نقم بتثبيت برمجيات تفعيل هذه الخدمة دون طلب موافقتكم، يمكنكم أن تنظروا إلى الكودات لتتأكدوا أنها لم تبدأ في القيام بوظيفتها الآن.
3- نعم، لقد أخفينا عن عمد هذه وحدة الاستماع من المستخدمين، ولكن هذا لأننا نعتبر هذا السلوك جزء من تجربة إستخدام غوغل كروم. نحن لا نريد أن نفصح عن كل الوحدات البرمجية التي نقوم بتثبيتها.
فهل تعتقدون أن هذه الردود هي أعذار مسؤولة و حقيقية و تعكس حقيقة ما تقوم به الشركة في الخفاء؟ نحن لا نعتقد ذلك.
منذ العقد المنصرم، شدد نشطاء الخصوصية و حريات الرأي على ضرورة كشف ما تقوم به وكالات الأمن القومي الحكومية من تدخلات عديدة في نقاط عدة من شبكة الإتصالات و الإنترنات للتجسس على المستخدمين. و قد نفى الكثيرون هذه المزاعم حتى أتى سنودن Snowden ليفضح بملفاته المسربة حقيقة ما يجري خلف الكواليس من تنصت و إختراق للخصوصيات من قبل وكالة الأمن القومي الأمريكية.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10026
نقاط : 28775
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى