منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

داعش.. فقه الخوارج والحشاشين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

داعش.. فقه الخوارج والحشاشين

مُساهمة من طرف الشابي في الخميس 5 فبراير - 14:20

شبه عدد ممن أفزعتهم الجرائم المتتالية لداعش، ما يقوم به التنظيم الإرهابي، وآخره حرق الطيار الأردني معاذ الكساسبة حيا، بما قامت به فرق متطرفة في التاريخ الإسلامي أبرزها فرق الخوارج والقرامطة والحشاشين.
فبعد عدد من عمليات القتل المتمثلة في خطف صحفيين وعمال إغاثة وذبحهم بالسكين، وقتل الطيار الأردني حرقا بالنار وهو على قيد الحياة، شبهت شرائح واسعة في العالم الإسلامي جرائم التنظيم بما كانت تقوم به الفرق المتطرفة التي سبقتها، التي اتخذت من تحريفها لتفسير القرآن والسنة النبوية، منهاجا لتكفير المجتمعات وتبرير القتل.
وذكر ناشطون إسلاميون بأن أول شرارة للتطرف اندلعت في عهد النبي محمد، واستمرت بعد عهد عثمان بن عفان وظهور الخوارج، مستشهدين بموقف شهير حصل في عهد النبي حين أتاه "ذو الخويصرة"، متهما إياه بعدم تطبيق العدل، ما حمل نبي الإسلام من التحذير من تطرف قادم فيما بعدم يتسلط على المسلمين ممن يعقبون ذو الخويصرة.
وقال عدد من النشطاء والمهتمين بالشأن الإسلامي إن داعش تعتبر امتدادا لفرق التطرف، مشبهينها بالخوارج التي تعد من أشد الفرق دفاعا عن مذهبها وتعصبا لآرائها، وكانوا يدعون بالبراءة والرفض للخليفة عثمان بن عفان، وعلي بن أبي طالب.
وكان منهج الخوارج، الثورة على خلفاء المسلمين وتكفيرهم، إضافة إلى تكفير غيرهم من المسلمين.
أما الفرقة الثانية التي شبه بها تنظيم داعش فكانت فرقة "القرامطة" التي خرجت كذلك على المجتمع الإسلامي وعاثت في الأرض فسادا.
وشبه معلقون ما تقوم به داعش من قتل ونهب وغزو بما كان القرامطة يفعلونه، حينما غزوا عدة مدن من بينها مكة المكرمة، التي غزوها في موسم الحج وقتلوا فيها زهاء 30 ألفا من أهل مكة ومن الحجاج وسبوا النساء والذراري، وخلعوا باب الكعبة وسرقوا الحجر الأسود.
أما الفرقة الثالثة فهي "الحشاشون" التي  كانت اعتمدت في استراتيجيتها على انتحاريين مهمتهم القيام بعمليات اغتيال للشخصيات التي تعارضهم، وإعلان الحرب على الدول الإسلامية القائمة.
ومنذ مقتل الطيار الأردني انهالت في مواقع التواصل شتى الكتابات والفتاوى التي تكفر وتفسق أفعال داعش، وقال شيخ الأزهر أحمد الطيب إن "مقاتلي التنظيم المتطرف يستحقون هذه العقوبة المنصوص عليها القرآن لأنهم يحاربون الله ورسوله محمد"، في إشارة إلى حد الحرابة في الإسلام الذي يجيز قتل وصلب وتقطيع أيدي الذين يعيثون في الأرض فسادا.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10126
نقاط : 29100
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: داعش.. فقه الخوارج والحشاشين

مُساهمة من طرف يمني وافتخر في الخميس 5 فبراير - 14:23

حسبنا الله ونعم الوكيل ...

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
الايمان يمان والحكمه يمانيه
avatar
يمني وافتخر
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1775
نقاط : 6018
تاريخ التسجيل : 06/05/2012
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى