منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

«داعش» يعلن إعدام رهينة ياباني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

«داعش» يعلن إعدام رهينة ياباني

مُساهمة من طرف الشابي في السبت 24 يناير - 20:02



24/01/2015
قال تنظيم “داعش”، اليوم السبت، إنه أعدم أحد الرهينتين اليابانيتين المعتقلين لديه، فيما طالب بإطلاق سراح معتقلة عراقية في الأردن تدعى “ساجدة الريشاوي” مقابل إطلاق سراح الرهينة الآخر.
جاء ذلك في تسجيل صوتي بثته مواقع محسوبة على التنظيم.
وجاء في التسجيل صورة للرهينة  “كينجى جوتو” حاملاً بيده صورة لرأس الرهينة الآخر “هارونا يوكاوا” وهي مقطوعة.
وقال جوتو، في التسجيل المترجم للعربية،: “رأيتم صورة زميلي بالأسر مذبوحاً في أرض الخلافة الإسلامية (التي تسيطر عليها داعش)، لقد تم تحذيركم وأعطيتم موعداً نهائياً، وها هو من أسرني قد التزم بوعده”.
وأضاف، في رسالة وجهها لرئيس الوزراء الياباني  “شينزو آبي”،: ” لم تأخذ تهديدات من أسرني بجدية، ولم تتصرف خلال مهلة الـ 72 ساعة”.
كما قال، في رسالة أخرى لزوجته،: “رينكو زوجتي الحبيبة أشتاق إليك، ربما تكون هذه آخر كلماتي في حياتي”.
ومضى بالقول: “مطالب من أسرني سهلة، وهي مطالب عادلة، لا يطالبون بمال الآن، فلا خوف عليكم من تهم دعم الإرهاب، يطلبون فقط الإفراج عن أختهم الأسيرة ساجدة الريشاوي، الأمر بسيط سلموا لهم ساجدة وسُيفرج عني”.

ساجدة الريشاوي
ولم يتضح على الفور صدقية ما جاء في التسجيل من مصادر مستقلة.
والريشاوي معتقلة لدى السلطات الأردنية ومحكوم عليها بالإعدام منذ العام 2005 بعد أن فشلت في تفجير نفسها في تفجيرات وقعت بثلاثة فنادق بالعاصمة الأردنية عمان، وأودت بحياة 57 شخصاً.
وفي تصريحات، اليوم، قال موسى العبدالات، محامي التنظيمات الإسلامية في الأردن، إنه “على الرغم من قصر المهلة التي أعطاها تنظيم الدولة (داعش) للحكومة اليابانية وعدم كفايتها للتشاور والتنسيق، إلا أن الجانب الياباني تأخر في الاتصال والتحرك”.
فيما رفض مصدر دبلوماسي في السفارة اليابانية في عمّان التعليق على الموضوع، مشيراً في تصريحات لـ”الأناضول” إلى أنه “لا نية لعقد مؤتمر صحفي وتقديم أي إيضاحات للإعلام خلال هذا اليوم بشأن الموضوع”.
وقالت وكالة الأنباء اليابانية الرسمية إن حكومة بلادها “تواصل جهودها لتحقيق الإفراج عن الرهينتين المحتجزين، وذلك من خلال محاولة الاتصال مع الجماعة المتشددة (داعش) من خلال دول الشرق الأوسط ذات الصلة”.
وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني تلقى اتصالاً، اليوم السبت، من رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي، ويأتي اتصاله بعد أن قال وزير شؤون مجلس الوزراء الياباني يوشيهيديه سوغا، في تصريحات له أمس، إن تنظيم داعش لم يتواصل بعد مع حكومته على الرغم من انقضاء الموعد النهائي المفترض لإعدام الرهينتين اليابانيتين.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10138
نقاط : 29178
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى