منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ليبيا ثمن غزوة «شارلي إيبدو»

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ليبيا ثمن غزوة «شارلي إيبدو»

مُساهمة من طرف د.محمد جبريل في الثلاثاء 13 يناير - 11:26

ليبيا ثمن غزوة «شارلي إيبدو»
أما زميله حسام فتحي فيرى في العدد نفسه من «المصريون» ان ثمن «شارلي إيبدو» سيكون ليبيا، كيف.. ولماذا؟.. لنقرأ ونرى ما يراه حسام: «… لنرجع إلى الوراء قليلا 9/11 وتفجير برجي التجارة وما حدث بعده من تنكيل بالمسلمين والعرب في كل مكان، رغم وجود العديد من النظريات والألغاز وعلامات الاستفهام.. التي أبسطها لماذا لم يذهب الموظفون والعمال اليهود إلى مقر عملهم في هذا اليوم، وبالتالي لم يمت يهودي واحد بين الضحايا الـ3000. وكانت نتيجة ما قام به 19 إرهابيا حسب الرواية الأمريكية، هي تدمير العراق وأفغانستان واحتلالهما، ثم بزوغ تنظيم «الدولة الاسلامية».. وتفكيك سوريا وتشريد أهلها. وطبعاً وجهت أصابع الاتهام إلى تنظيم «القاعدة» وعدو أمريكا رقم واحد أسامة بن لادن، الذي تم قتله في عملية كوماندوز هوليوودية، ورمي جثمانه في المحيط!!.. لتغـــرق معه كل أســـرار «القاعدة» وخفايا «غزوة مانهاتن».. وبقيت العراق وأفغانستان ترزحان تحت نير الاحتلال الأمريكي… ومن يجرؤ على الكلام؟  .. وفي باريس شاهدنا شبحين يتشحان بالسواد يقتل أحدهما شرطياً (مسلماً) على الهواء، وقيل إنهما الأخوان سعيد وشريف كواش.. وفوراً تمت محاصرتهما وقتلهما، بعد اتهامهما بقتل الفرنسيين الـ12 في صحيفة «شارلي إيبدو»… ثم أعلن أن ثالثهما أحمد كوليبالي يحتجز رهائن في متجر يهودي، ثم ترك الرهائن وسجد يصلي فتم قتله فوراً… أظن.. وأدعو الله أن يخيب ظني ـ أنه كما كانت العراق وأفغانستان وسورية ثمناً لغزوة مانهــــاتن، فإن الشقيـــقة ليبيا ستكون ثمناً لمذبحة «شارلي إيبدو»، فليبيا أغنى الدول النفطية الأفريقـــية وأكـــثرها قرباً من سواحل أوروبا، وتمتلك أنبوبـــاً نفطــياً مباشراً يصل إلى سواحل إيطاليا بدون ناقلات أو غيرها. وليبيا الآن تتحول الى «ملاذ آمن» تتجمع فيه كل المنظمات الجهادية المحظورة وغير المحظورة، وهي بذلك الاقرب الى تهديد أوروبا ونقل ساحة المعارك الجهادية الى قلب القارة العجوز، وعواصمها غير المعتادة على مواجهة الارهاب، ولذلك لن يمانع احد من تدخل «فرنسا» الجريحة لإجهــــاض تجييش الارهاب على الساحل المقابل لسواحلها… أرجو أن تتمكن «القوى الوطنية» في ليبيا الشقيقة من الانتصــــار على جمــــاعات الإرهاب، ويتمكن الشعب الليبي الشقيق من دحر دياجير الظــــلام والاظلام، وتفويت الفرصة على الاستعمار الجديد للتدخل في ليبيا بدعوى قتل الإرهاب في مهده..».
حسنين كروم/ القدس العربي /نقلا عن صحيفة المصريين


عدل سابقا من قبل د.محمد جبريل في الثلاثاء 13 يناير - 11:27 عدل 1 مرات (السبب : الخط فقط)
avatar
د.محمد جبريل
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 870
نقاط : 3588
تاريخ التسجيل : 25/12/2014
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى