منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ناصر.. الزعيم الملهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours ناصر.. الزعيم الملهم

مُساهمة من طرف الشابي في الثلاثاء 22 يوليو - 23:58

الزعيم جمال عبد الناصر
 
يُعد عبد الناصر زعيمًا للقومية العربية في العصر الحديث، وصل إلى السلطة باعتباره قائد الضباط الأحرار، الذين قاموا بثورة 23 يونيو 1952، التي أطاحت بالملك فاروق، وأنهت بالتالي العهد الملكي في مصر.

نشأة جمال عبد الناصر
ولد عبد الناصر بالإسكندرية، لأسرة من الطبقة الوسطى، تعود بجذورها إلى بلدة بني مر بمحافظة أسيوط، ونشأ وتعلم في الإسكندرية والقاهرة، حيث التحق بالكلية الحربية عام 1937، وتخرج ضابطًا في عام 1938، ليعمل ضابطًا بسلاح المشاة في أسيوط، ومن ثم في الإسكندرية، كما عمل في السودان، قبل أن يتم تعيينه مدرسًا بكلية القادة والأركان.

تاريخ عبد الناصر السياسي
قبل ثورة يوليو 1952، شارك عبد الناصر في حرب فلسطين، بعد أن تم حصار فرقته في منطقة الفالوجا، واتسمت فترة حكمه بأنها فترة من الإنجازات على الصعيد الداخلي، فقد حملت سياساته على الصعيد الخارجي ملامح مزدوجة بين النجاح والإخفاق.
وعلى الصعيد الداخلي، يذكر لعبد الناصر، أول ما يذكر تأميمه لقناة السويس في عام 1956، وذلك بعد انسحاب كل من البنك الدولي والولايات المتحدة وبريطانيا من تمويل بناء السد العالي، وهو القرار الذي أدى إلى قيام إسرائيل وفرنسا وبريطانيا بعدوانها الثلاثي على مصر في ذلك العام، والذي انتهى إلى نصر سياسي كبير للرئيس عبد الناصر، ويحسب له أيضًا على الصعيد الداخلي، التحولات التي أدخلها في إطار سياسة الإصلاح الزراعي، والتي عادت بالنفع على الفلاحين المصريين بشكل عام.
أما على الصعيد الخارجي، وإضافة إلى انتصاره السياسي خلال العدوان الثلاثي، ومساندته ودعمه الكبيرين للثورة الجزائرية ضد الإستعمار الفرنسي، فقد تمكن عبد الناصر من تحقيق الوحدة بين مصر وسوريا في عام 1958، والتي لم تلبث أن انفرط عقدها في عام 1961، كذلك، فقد كان عبد الناصر أحد مهندسي وصانعي منظمة عدم الانحياز، من خلال الدور الذي قام به، بمشاركة "سوكارنو وتيتو" خصوصًا، خلال مؤتمر باندونج في عام 1955، في المقابل، فقد تمثلت الانتكاسة الأكبر لعبد الناصر في الهزيمة التي ألحقتها إسرائيل بكل من مصر والأردن وسوريا في حرب السادس من يونيو 1967، "نكسة 1967"، والتي أدت إلى سقوط شبه جزيرة سيناء وقطاع غزة، الذي كان خاضعًا للحكم المصري، والضفة الغربية للأردن، والجولان السوري.

وفاة عبد الناصر
توفي عبد الناصر في عام 1970، في آخر أيام مؤتمر القمة العربي، الذي عقد في القاهرة لمناقشة ما عرف بأزمة "أيلول الأسود" بين الأردن والمنظمات الفلسطينية الموجودة فيه.
albawabhnews
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9618
نقاط : 27388
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى