منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

"جذور السنديان" قصيدة مهداة لأسود وعقبان الجيش العربي السوري

اذهب الى الأسفل

"جذور السنديان" قصيدة مهداة لأسود وعقبان الجيش العربي السوري  Empty "جذور السنديان" قصيدة مهداة لأسود وعقبان الجيش العربي السوري

مُساهمة من طرف النهر العظيم في الإثنين 2 سبتمبر - 22:55

"جذور السنديان"

السّنديانُ وطهرُ الأرضِ واللّهبُ

إليكم اليوم يا آسادُ ينتسبُ

والمجدُ صلّى على أقدامكم ورنت

ملائكُ الله ترجوكم وتحتسبُ

وزغردَ النّصرُ هذا الجيش أعرفهُ

جيشُ العروبة مَن ضاقت بهِ الحقبُ

وصاحت الأرضُ أبنائي بكم أملي

عرضي استُبيحَ فأنتم دونهُ قُضُب

جيشُ الكرامةِ درعُ الشعب حاضنهُ

مِن هولِ سطوتهِ الظلماءُ ترتعبُ

جيشُ العروبةِ لا الهوجاءُ تمنعهُ

ولا النّوازل توهيهِ ولا التّعبُ

عقبانُ حافظ والتحريرُ يعرفهم

و"القدسُ "تشهدُ و"الجولانُ"و"النّقبُ"

سلْ"قاسيونَ"وسلْ "بيروتَ" عن أُسُدٍ

قد زللّوا البأس فاسترخى لها الطلبُ

سلْ عنهُ "باريسَ"سلْ"أذنابَ"سلطنةٍ

سلْ"ميسلونَ"وسلْ"غورو" ومن هربوا

سلْ عنهُ "تشرينَ"سلْ"أسطورةً"سقطت

في"قمّةِ الشّيخ"كيفَ السّحرُ ينقلبُ ؟

واقرأ فديتكَ ما التاريخُ سطّره

واعجبْ سألتكَ حتى يذهل العجبُ 

***

يا شامُ فخراً وهل في الدّهرِ مفخرةٌ

إلاّ لجيشكِ في العلياءِ تنكتبُ؟

جيشٌ تجذّر في ساح الوغى حنقاً

باهتْ بوحدتهِ الألقابُ والرّتبُ

الصّامدونَ وغدرُ الكون مُحتدِمٌ

الزّاحفونَ بهم تستدفعُ النّوبُ

الشّامخونَ شموخَ الحقّ تطلبهم

هوجُ المعامعِ والساحات والهُضُبُ

الرّاسخونَ رسوخَ السّنديانِ على

أرض العزيمةِ لم ترهبهم الرّيَبُ

الصّابرونَ وفي أحداقهم سكنتْ

سوريّة العُربِ لا عُتبى ولا عتبُ

العاشقونَ ترابَ الأرضِ يحدو بهم

حبّ الشّهادةِ ميثاقاً لما كتبوا

البرقُ خيلهمُ والرّعدُ عصفهُمُ

والنّصرُ قصدُهُمُ والفوزُ والأربُ

برّوا بما وعدوا ما هالهم جزعٌ 

مِن نزفِ أحمرهم يُخضوضرِ الجدبُ

باعوا الحياةَ بظلّ وارفٍ لغدٍ

لا يستريحُ بهِ إلاّ مَن احتسبوا

آسادُ غابٍ إذا ما البغيُ نازلهم 

هبّواإليهِ وفي أحداقهم لهبُ

تقحّموا ألف دربٍ للرّدى ومضوا

إلى الإلهِ يؤدّوا فيهِ ما يجبُ

جحافلٌ مِن عرينِ الأُسدِ قد نفرت

جحافلٌ ولها فوق السّهى قببُ

في البرّ في البحرِ في الأجواءِ تلحظهُم

كالرّيحِ تعصفُ كالنّيرانِ تلتهبُ

وإن أرادوا نجومَ الليلِ أوموا لها

وأنزلوها على بيدائهم تثبُ

قد أمطروا الدّهرَ مِن إيمانهم غدقاً

مِن عذبِ كوثرهِ تُستمطرُ السّحبُ

وعلّموا الكونَ كيفَ النّصر تكتبهُ

في سدّةِ المجدِ عقبانٌ هي الغلبُ

***

يا شامُ فخراً وليثُ العُربِ دان لهُ

مجد العروبةِ وازينّت بهِ الشّهبُ 

غنّى الزمانُ على أمجادهِ كبراً 

وراحَ يشمخُ مِن تيهٍ به الطربُ

وسطّرَ المجدُ في آفاقِ عزّتهِ 

جيشُ العروبةِ نادت باسمكَ العربُ
avatar
النهر العظيم
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 181
نقاط : 4960
تاريخ التسجيل : 04/06/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى