منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

كلّف واشنطن 2.2 تريليون دولار وسائل إعلامية: قرار غزو العراق كان الأكثر غباء للإدارة الأميركية

اذهب الى الأسفل

كلّف واشنطن 2.2 تريليون دولار وسائل إعلامية: قرار غزو العراق كان الأكثر غباء للإدارة الأميركية Empty كلّف واشنطن 2.2 تريليون دولار وسائل إعلامية: قرار غزو العراق كان الأكثر غباء للإدارة الأميركية

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين 18 مارس - 20:22

لا تزال تداعيات وآثار الغزو الأميركي للعراق محط اهتمام وسائل إعلام عدة وتشكل مادة خاماً لكثير من الباحثين والدارسين في هذا المجال، فقد أظهرت آخر دراسة جامعية أن غزو العراق كلف الولايات المتحدة الأميركية أكثر من تريليوني دولار، بينما أكدت صحيفة «ملادا فروتنا» التشيكية أن قرار الغزو بحد ذاته القرار الأكثر غباء للإدارة الأميركية، في وقت كشف استطلاع للرأي أجراه موقع «بوغوف» نشرته صحيفة «الغارديان» البريطانية أن أكثر من نصف الشعب البريطاني يدين قرار توني بلير المشاركة في غزو العراق.
وإضافة لدراسات ماضية أظهرت أن قرار غزو العراق أفقد الإدارة الأميركية مكانتها في المنطقة، فقد أظهرت دراسة جامعية أميركية أمس أن الغزو الأميركي للعراق كلف واشنطن 1.7 تريليون دولار يضاف إليها مبلغ 490 مليار دولار على شكل مستحقات للمحاربين القدامى وهو ما يرفع التكلفة الإجمالية للغزو إلى 2.2 تريليون دولار وأن النفقات قد ترتفع لتفوق ستة تريليونات دولار في العقود الأربعة المقبلة نتيجة احتساب الفوائد المرتبطة بهذه النفقات.
وتطرقت الدراسة التي تحمل اسم مشروع تكاليف الحرب والتي أعدها معهد واطسون للدراسات الدولية في جامعة براون ونشرها موقع «سكاي نيوز» إلى الأعباء التي يواجهها المحاربون الأميركيون القدامى وعائلاتهم وأظهرت وجود تكلفة اجتماعية كبيرة إلى جانب زيادة في الإنفاق عليهم.
ووجدت الدراسة أن الحرب أسفرت عن مقتل أعداد كبيرة من المدنيين العراقيين يقدرون وفق الإحصاءات الرسمية العراقية بـ134 ألف مدني عراقي على الأقل وبإضافة أعداد القتلى بين قوات الأمن والمسلحين والصحفيين والعاملين في المجال الإنساني يرتفع العدد الإجمالي إلى ما بين 176 ألفاً و189 ألف شخص.
ولفتت الدراسة إلى أن هناك إحصاءات أخرى تقدر أعداد القتلى بما يفوق هذه الأرقام بكثير لأن الإحصائيات لم تشمل من توفوا بطريقة غير مباشرة بسبب النزوح الجماعي للأطباء وتدمير البنية التحتية في العراق على سبيل المثال.
وأضافت الدراسة: إن واشنطن لم تكسب شيئا يذكر من الحرب على العراق في حين أنها سببت صدمة لهذا البلد وأضعفت نظام الرعاية الصحية.
وأشارت إلى أن جهود إعادة إعمار العراق بتكلفة 212 مليار دولار فشلت إلى حد كبير.
من ناحيتها اعتبرت صحيفة «ملادا فروتنا» التشيكية أن قرار غزو العراق قبل عشرة أعوام كان القرار الأكثر غباء للإدارة الأميركية لأن الأوضاع في الشرق الأوسط أصبحت أكثر سوءاً عما كانت عليه قبل الغزو الأميركي.
وقال رئيس القسم الدولي في الصحيفة «ميلان فوديتشكا» أمس في تعليق له بمناسبة الذكرى العاشرة للغزو الأميركي للعراق: إن التصور الذي ساد بأن العراق سيصبح بعد الإطاحة بنظام صدام حسين منارة للحرية وإن الديمقراطية ستنتشر في المنطقة كلها من بعده يبدو الآن نكتة لأن الوضع الآن أسوأ عما كان عليه.
ولفت فوديتشكا إلى أن الأميركيين كانوا يعتبرون أفغانستان المكان الوحيد غير الآمن قبل عشرة أعوام على الأقل بالنسبة لدبلوماسييهم أما الآن فإن عدد هذه الدول غير الآمنة بالنسبة للدبلوماسيين الأميركيين ارتفع حيث أصبحت العراق وليبيا واليمن وباكستان إضافة إلى تونس ومصر غير آمنة.
ورأى فوديتشكا أن الإخفاق الأميركي العام في العراق ظهر من خلال ثقة ضعيفة بالنفس لدى الأميركيين وفي الانكماش على الذات وفقدان الثقة بالتقييم الذاتي والإمكانات وعدم الرغبة بالتصرف بشكل حازم في الخارج وعدم الرغبة بالإنصات إلى الآخرين، مضيفاً: أما من يعاتب أميركا الآن على عدم إقدامها على المشاركة في مغامرات أخرى ضد سورية وكوريا الديمقراطية وغيرهما من الدول فيتوجب عليه أن يتهم نفسه بأنه صفق آنذاك للأميركيين لغزو العراق.
صحيفة «الغارديان» من جهتها نشرت استطلاعاً للرأي أجراه موقع «يوغوف» كشف أن أكثر من نصف الشعب البريطاني يعتقد أن قرار رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير بالمشاركة في غزو العراق عام 2003 كان خطأ واعتقد أكثر من الخمس بوجوب محاكمته كمجرم حرب.
وكشف الاستطلاع أن أكثر من 53 بالمئة اعتقدوا أن الغزو كان خطأ في حين أن أكثر من 27 بالمئة اعتقدوا أنه كان صواباً كما رأى 56 بالمئة أن الحرب زادت خطر الهجمات الإرهابية على بريطانيا.
وقال نصف المشاركين في الاستطلاع: إنهم اعتقدوا أن بلير شرع في تضليل الشعب البريطاني عمدا بشأن التهديد الذي زعمه حول وجود أسلحة الدمار الشامل كما أن أكثر من الخمس (22 بالمئة) اعتقد أن بلير ضلل البرلمان والشعب ويجب أن يحاكم كمجرم حرب.
كما قال أكثر من سبعة من بين عشرة مشاركين: إن هناك احتمالاً ألا يشهد العراق استقراراً على مدى السنوات القليلة القادمة.
وكان الكاتب البريطاني ديفيد غاردنر أعلن سابقا أن غزو العراق كشف ضعف الولايات المتحدة وأن العراق يبقى الموضوع الذي يثير جدلاً عميقاً وذلك بسبب قيام الرئيس الأميركي الأسبق جورج بوش وبلير بشن حربهما غير الشرعية عليه.

وأنا اقول لم يكلف امريكا شيئا طالما هناك نعاج تدفع بالجزمة حاشاكم الله
Anonymous
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى