منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف SUNTOP في الأربعاء 31 أكتوبر - 18:23










أشرت أكثر من مرة أن الجزائر - وياللعجب - هي الوحيدة من الجمهوريات
العربية التي نجت من مصير (الربيع العربي)، مع أن فيها نفطا وفيرا، وجيشا
قويا وهما السببان اللذان يستدعيان ربيعا عربيا يضع النفط في أيدي الغرب
الاستعماري مرة اخرى ، ويحجم الجيش. ولكن مالم أفهمه حينها، يبدو أني في
طريقي لفهمه الآن. الجزائر مطلوبة للقيام بدور قبل الحكم عليها بالموت.




الخبر يقول :
اختتمت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون زيارة العمل الخاطفة التي
قامت بها إلى الجزائر، والتي لم تدم سوى بضع ساعات، زيارة جاءت كمحاولة من
واشنطن لإقناع الجزائر بالموافقة على التدخل العسكري في شمالي مالي
لتطهيره من الجماعات الإرهابية والتنظيمات الإجرامية المسيطرة عليها، دون
أن تؤكد كلينتون إن كانت قد استطاعت أم لا إقناع السلطات الجزائرية بدعم
المسعى الأمريكي لحل الأزمة في مالي.
ربما يفهم القاريء من جملة لإقناع الجزائر بالموافقة على التدخل العسكري أن أمريكا تطلب الإذن من الجزائر قبل أن ترسل قواتها او طائراتها لقصف شمال مالي.
لا .. ياسيدي، الترجمة العربية المنشورة في المصدر منقوصة كالعادة. واليكم معلومات أكثر:
ترى واشنطن في الجزائر بجيشها القوي واجهزة الاستخبارات فيها بعد سنوات من مكافحة المتطرفين الاسلاميين، لاعبا قويا.
وقد قامت الولايات المتحدة وفرنسا بضغوط دبلوماسية على الجزائر لضمان
الدعم الجزائري لأي اجراءات تتخذ بشأن مالي. خاصة بعد ان حث مجلس الامن الجماعة الاقتصادية لدول غرب اوربا (ايكواس) لتهيئة
قوة عسكرية ضد القاعدة في بلاد المغرب التي تبسط قبضتها على شمال مالي.
وقد دعا مجلس الامن دول غرب افريقيا لاعداد العدة لاستعادة المناطق التي
استولت عليها القاعدة وجماعات جهادية اخرى.
وقال مسؤول الخارجية الذي يسافر مع كلنتون للصحفيين ان الجزائر لها حدود
طويلة مع مالي ولها دور محوري تلعبه في اي تدخل مشيدا بقدراتها في جمع
المعلومات الاستخباراتية. واضاف المسؤول " للجزائر قدرات فريدة لايملكها
غيرها في المنطقة : قوة جيشها وقدرتها على جمع المعلومات الاستخباراتية
ولهذا فدور الجزائر في قيادة الحرب ضد القاعدة في بلاد المغرب محوري حقا"
في بداية الامر عارضت الجزائر بشدة اي تدخل عسكري في مالي خوفا من زعزعة
استقرار اراضيها التي يسكنها 50 الف من الطوارق ولكن الان يبدو انها سوف
تدعم عملية عسكرية طالما انها افريقية في طبيعتها وطالما ان جيش الجزائر لن
يتورط مباشرة.
في 12 تشرين اول وافق مجلس الامن على قرار يحث الجماعة الاقتصادية لدول غرب
افريقيا للاسراع بالاعداد لقوة قوامها 3000 جنديا لمحاولة اعادة الاستيلاء
على شمال مالي. ومنح مجلس الامن الجماعة الاقتصادية مهلة حتى 26 تشرين
ثاني لتوضيح خططها.
ويقول مسؤول اخر من وزارة الخارجية الامريكية كان مع وفد كلنتون ان الجزائر
تشجع الان تدخلا تقوم به دول غرب افريقيا "احد الاشياء التي تكلمنا فيها
هو الدورالذي يمكن للجزائر ان تلعبه اذا وفرت دول غرب افريقيا الجنود على
الارض .. بالتنسيق مع قوات مالي"
ولكن احد زعماء الطوارق الجزائريين وهو نائب في البرلمان اسمه محمود
غويماما يقول في مقابلة نشرت في صحيفة الخبر "ما تطلبه امريكا وفرنسا سوف
يتسبب في الكثير من المشاكل " محذرا من ان العملية لها "اهداف استعمارية"
"يقلقنا المدن الجزائرية في الصحارى اكثر من شمال مالي. نعرف كيف تبدأ النوايا العسكرية ولكن لانعرف كيف تنتهي وليبيا احسن مثال" - المصدر

قراءات اخرى عن مالي و الجزائر في هذه المدونة:
ماذا في مالي؟
الحرب في مالي وفرضيات التدخل الخارجي
رسالة من أهل الجزائر الى حاكم قطر





ولنا عودة الى موضوع الجزائر





الناشر:



عشتار العراقية




في

10:33 م














إرسال بالبريد الإلكترونيكتابة مدونة حول هذه المشاركةالمشاركة في Twitterالمشاركة في Facebook



التسميات:
تحليل,
جرائم الاحتلال

SUNTOP
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1934
نقاط : 9235
تاريخ التسجيل : 17/09/2011
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف ليبيا التحدى في الأربعاء 31 أكتوبر - 19:00

ربى يحفظ بلد الجزائر ويحميها وايباعد عنها كل سوء يارب
avatar
ليبيا التحدى
.
.

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 19246
نقاط : 28511
تاريخ التسجيل : 16/09/2011
. :
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف ???? في الأربعاء 31 أكتوبر - 19:03

اتمنى من الاخوة في الجزائر ان لا يتورطوا في هذا المستنقع والمعد اصلا عن طريق امريكا واوروبا لتوريط الجزائر وزعزعة امنه

اصحوا يا اخوتنا في الجزائر ارجوكم لا تورطوا انفسكم بما يطلبه منكم المجرمون الامريكان
avatar
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف fawzi zertit في الأربعاء 31 أكتوبر - 20:56

السهم الناري كتب:اتمنى من الاخوة في الجزائر ان لا يتورطوا في هذا المستنقع والمعد اصلا عن طريق امريكا واوروبا لتوريط الجزائر وزعزعة امنه

اصحوا يا اخوتنا في الجزائر ارجوكم لا تورطوا انفسكم بما يطلبه منكم المجرمون الامريكان

مشكور أخي السهم , نحن صاحيين و متفطنين لي المؤامرة الصهيوأمريكية و الصهيوأوروبية التي تحاك ضد الجزائر .
و نشكر أخونا SUNTOP على طرح الموضوع .


يا أخي المصيبة أن هناك وسط النخبة من يكفر بأيّ شيء لا يصدر عنه، وللأسف بينها من لا يفرّق بين "السلطة" و"الدولة"، ولا يتأخر عن تصفية حساباته مع هذه السلطة، رغم أن الأمر يعني مصير الدولة، و يضرب أركان الدولة وأمنها واستقرارها تحت غطاء "معارضة" السلطة! مثل هؤلاء .....



و المصيبة في الدول العربية ، أنهم يشكـّون في كلّ شيء، ولا يصدقون كلّ شيء، ويحاولون تسويد أيّ شيء، ويرون أيّ شيء صادر عن الجزائر خبط عشواء ولا يستحق التقدير والاهتمام، والأخطر من كلّ ذلك، أنهم لا يشكّون في أيّ شيء أجنبي، ويصدّقون كلّ شيء قادم من الغرب، ويبيّضون كلّ أسود مستورد!
و أن الشكّ والتشكيك، تحوّلان إلى عملة لا بديل لها وسط سوق من المشككين والمحللين الافتراضيين وضاربي "خط الرمل" ممّن يتنبّأون ويقرأون الفنجان بطريقة خاطئة .
والمصيبة الكبيرة التي تـُفرمل جهودنا ومحاولاتنا ، هي إصرار الدول المتآمرة، على تتفيه وتسفيه كلّ قرار قادم من الجزائر، دون الوقوف عند الشكل والمضمون، ودون التعمق في ما هو كائن من دسائس وما ينبغي أن يكون من تعاط مع المؤامرات الظاهرة والمخفية!
نحن على علم بما يجري في الساحة الدولية والإقليمية، من تطورات ومتغيرات، الذي أسال لعاب منظرين، وأثار شهية فلاسفة، يحللون بما يرون وبما لا يعرفون، وهو ما ساهم في تغليط الرأي العام وتضليله، في كثير من التحليلات والتوقعات، المبنية على التخمين والتأويل والتهويل والعويل!
حتى وإن وُجدت أخطاء فهناك من الملفات الخطيرة ما يستدعي المزيد من الحيطة والحذر، والوعي أيضا، حتى لا تتحوّل عمليات تفريخ محللين إلى صناعة إشهارية، يتسلى بها الصيادون في المياه العكرة، والباحثون عن "الڤمل في راس الفرطاس" بكلّ بلادة وحُمق!.
إن موقف الجزائر من التطورات المثيرة والخطيرة في الساحل تابت و واضح ،
لا ينبغي أن ينظر البعض إلى المواقف الجزائرية، بنظرة انتقامية ودونية وسوداوية، انطلاقا من حسابات انتقامية وشخصية ضيقة، فالأمر ها هنا ليس للصراع أو النزاع أو التسييس، وإنـّما هو لتجنـّب المخاطر وتقويض الضغوط والمقايضات التي أصبحت تكتيكا محوريا ضمن استراتيجية "الحرب العالمية الثالثة" التي انطلقت في صمت.. أفلا تيقن هؤلاء بأن ظهر الجزائر في خطر!





flag2 flag2 flag2 flag2 flag2
avatar
fawzi zertit
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9076
نقاط : 15526
تاريخ التسجيل : 02/06/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف fawzi zertit في الخميس 1 نوفمبر - 0:52

ليبيا التحدى كتب:ربى يحفظ بلد الجزائر ويحميها وايباعد عنها كل سوء يارب

أمييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين
avatar
fawzi zertit
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9076
نقاط : 15526
تاريخ التسجيل : 02/06/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف صخور ليبيا في الخميس 1 نوفمبر - 22:39

ليبيا التحدى كتب:ربى يحفظ بلد الجزائر ويحميها وايباعد عنها كل سوء يارب

امين
avatar
صخور ليبيا
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5022
نقاط : 9923
تاريخ التسجيل : 19/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 8 Hours رد: من عشتار العراقية " الجزائر هذه المرة! "

مُساهمة من طرف عبد الرشيد في الجمعة 2 نوفمبر - 11:04

انا بصراحة يؤلمني جبن وخوف المسؤولين الجزائريين

اضعنا فرصتين تاريخيتين والثالثة تكاد تضيع

قبل خروج القوات الاسبانية من الصحراء الغربية قال الجنرال فرانكو لهواري بومدين انه سيتنازل له عليها بدل المغرب

لكن بومدين لاعتبارات النخوة و الشهامة الرعناء خصوصا مع بلد كالمغرب لم يقبل ودخلها الجيش المغربي وبقي بومدين يتفرج ويتحسر

الفرصة الثانية والتي اضعفت الجزائر وجعلتنا في عين الاعصار هي عدم الوقوف بجانب القذافي ودعمه على ارض الواقع مثلما تفعل روسيا في سوريا

والفرصة الثالثة وهي في حكم المؤكد قد ضاعت هي عدم دخول الجيش الجزائري و استعمال الطائرات بدون طيار في عمليات عسكرية ضد القاعدة في مالي

كينيا واوغندا ليستا بشيئ مقارنة بالجزائر ومع ذلك دخلوا الصومال .

درتوها باايديكم حلوها بسنيكم يا مسؤولين جبناء

قد تدخل قوات حلف الناتو او تقصف من الجو فقط وحينها تتساقط الصواريخ خطأ وعمدا على قرى جزائرية في الصحراء ونصبح مثل باكستان و اليمن وحينها يأكلنا الارهاب اكلا
avatar
عبد الرشيد
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2361
نقاط : 7401
تاريخ التسجيل : 03/05/2011
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى