منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

طوبى لبلد الشهداء وفادة أم الشهداء / خاطرة من سيدة من الحرابى وجدتها على بريدى

اذهب الى الأسفل

طوبى لبلد الشهداء وفادة أم الشهداء / خاطرة من سيدة من الحرابى وجدتها على بريدى

مُساهمة من طرف جماهيري ضد الرشوقراطيه في السبت 30 يونيو - 14:04

طوبى لبلد الشهداء وفادة أم الشهداء
هنئت يا جزائر العز والفخر، هنئت يا جزائر الشهامة والرجال، هنئت يا جزائر القدر والسؤدد، هنئت بإكرام وفادة أم الشهداء، الحاجة صفية، صفية الاسم والفعل، التي لم تغرها الألقاب والمناصب والهالات الإعلامية، ومن هنا فنحن جميعاً حين نتحدث عنها نقول ( الحاجة صفية )هكذا ببساطة ودون لقب سلطاني أو ملوكي أو رئاسي غالباً ما يكون أجوف، ولقد سطرت لنساء العالم أنها ابنة مجتمعها قولاً وفعلاً، فما شهدناها إلا أماً ليبية بسيطة متواضعة، تدأب يومها في أروقة بيتها، تقوم برعاية أبنائها، والحدب عليهم وعلى تعليمهم والسهر على راحتهم، شأن معظم أمهاتنا الليبيات، وحين نادى الوطن قدمتهم فداءً له صابرة محتسبة، متأسية بالصحابية أم عمارة، ولم يترك الخونة لها وقتاً لتحزن عليهم، فزادوا إمطار بيتها بالصواريخ والقنابل، وأقضّوا حرمته، واستباحوا فناءه، ضاربين عرض الحائط بتعاليم دينهم الحنيف، وكان في مضارب الجزائر حمى عربي، فشدت إليه الرحال أماً ثكلى تكاد السنون تهدها، وطوال فترة النكبة التي مرت وتمر بها بلادنا الحبيبة لم نسمع منها أو عنها ما يسيء ولو بلفظة، ومع هذا نسمع كلاب الشر والفتنة المسعورة تنبح في كل آن مطالبة بعودة أمنا صفية للقصاص!! فعلام ستقاضونها يا بيادق الجهل والعار: على أمومتها التي أدتها على أكمل وجه؟ أم على عفتها وخفرها وحيائها الذي قد لا تمتلك منه نساؤكم ذرة؟ أم على ثباتها على المبادئ الإنسانية والتشريعية؟ ولن أستغرب إذا ما اتهمتموها بالقتل والتعذيب والاغتصاب، فأنتم فاقدون لكل مدارك الصواب، ولا تحملون من كلمة ليبي إلا الحروف الهجائية، فمنذ متى يستقوي الليبي على امرأة؟؟؟؟؟؟؟؟.

جماهيري ضد الرشوقراطيه
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3458
نقاط : 10697
تاريخ التسجيل : 28/11/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: طوبى لبلد الشهداء وفادة أم الشهداء / خاطرة من سيدة من الحرابى وجدتها على بريدى

مُساهمة من طرف طبيبة القلوب الخضراء في السبت 30 يونيو - 15:15

بارك الله فيك يا خوي.... فعلا تستاهل الحاجة صفية كل خير.
وقد ضحت مثلها مثل أى أم ليبية بلفذات كبدها فى سبيل الأرض و العرض .. فهنيئا لأمهات الشهداء .
avatar
طبيبة القلوب الخضراء
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7072
نقاط : 13762
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى