منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم

اذهب الى الأسفل

ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم Empty ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم

مُساهمة من طرف larbi في الإثنين 2 أبريل - 13:29

محمد النعيمي _ مركز الحدث الإخباري
عندما توهمت أمريكا وأوهمت معها أغلب دول الغرب في العالم
وغررت بكثير من الدول للالتفاف حولها ومساندتها ودعهما في عدوانها على
العراق, حيث أنشأت تحالفا لاحتلال العراق, واستخدمت في هذا العدوان البغيض
والغاشم مختلف انواع الأسلحة المتطورة تكنلوجيا من طائرات الشبح والطائرات
المقاتلة وطائرات التجسس ومختلف انواع الأسلحة البحرية من بارجات وغواصات
وسفن حربية, فضلا عن استخدامها مختلف انواع الأسلحة البرية من دبابات
ومدرعات وناقلات جند, وانواع كثيرة وكثيرة جدا من اجهزة التنصت والتجسس مما
لا يسع المجال لحصرها في سطور, وسخرت لخدمتها أغلب وسائل الإعلام في
العالم المقروءة منها والمرئية والمسموعة, فضلا عن تجنيدها للكثير من ضعفاء
النفوس عملاء لها لتنال من العراقيين الشرفاء ابناء هذا البلد الطيب جمجمة
العرب ورمح الله في الأرض وقلب الأمة العربية النابض.

فمع هذا الاستعراض المهيل لما توصلت اليه أمريكا ومن تحالف
معها من قوة ومكر ودهاء, هنا سؤال يطرح نفسه: من له ان يقاتلها ويقف بوجهها
والكل يعرف ونحن أيضا وعلى يقين كامل بأن العراقلا يمتلك من الأمور
المادية لمقاتلة أمريكا شيء يذكر أمام قوتها ومن تحالف معها من حيث العدة
والعدد؟, فما بقي من اسلحة الجيش العراقي السابق ولم تصل اليه يد أمريكا
لتدميره من صواريخ واسلحة خفيفة ومتوسطة هو اصلا خارج عن الخدمة منذ العام
1990 أو قبله, والاحتلال بدأ في العام 2003!، الجواب من اراد ان يقف
بوجهها ويقاتلها فلابد له ان يمتلك من العدة والعدد ما يوازي قوتها على
الأقل ان لم يكن يفوقها لكي ينتصر عليها بحسب النظرة المادية الضيقة, وهذا
ما ذهب اليه الكثير من ضعفاء العقيدة والإيمان وتنصلوا عن المقاومة ورضوا
لأنفسهم ان يكونوا مع الخوالف وتقاعسوا عن مقاتلتها خوفا وجبنا من قوة
بطشها وغطرستها وهيمنتها على العالم, فمن إذا يقاتلها ويصبر على قتالها
ويصدها عنا ويجود بالغالي والنفيس ليطهر البلاد والعباد من دنسها وخبثها
ورجسها؟،الجواب ان الذي وقف بوجه امريكا وطاولها على مدى سنوات الاحتلال
الى يومنا هذا ونحن على ابواب العام العاشر من الاحتلال هم أولئك الرجال
العظام ابناء جيش رجال الطريقة النقشبندية الذين قاتلوا امريكا وصبروا على
قتالها باسمهم الحقيقي فلم يتخفوا بأسماءأخرى وان كانت الحرب خدعة, إلا ان
ابناء الطريقة النقشبندية قبل الاحتلال الناس تعرفهم وتعرف شخصياتهم, وبعد
الاحتلال بقوا كما هم وقاتلوا الكفر كله بنفس الاسم علنا جهارا نهارا لا
تأخذهم في الله لومة لائم متمسكون بإيمانهم وعقيدتهم بأن الله واعدهم بإحدى
الحسنيين اما النصر أو الشهادة، فأقصى ما تخوف به أمريكا العالم هو الموت،
والنقشبنديون عشاق الموت في سبيل الله فهم مؤمنون بأن الموت حق وآت لا
محالة فعلام الخوف إذا؟، كأن لسان حالهم يقول, هذا هو ما أرعب امريكا من
فعل جيش رجال الطريقة النقشبندية، فبصبرهم وإيمانهم بالله والتفافهم حول
قيادتهم أصبحوا المحورالذي يدور حوله الناس من ابناء الشعب العراقي الصابر
ليثبتوا ولا يتزعزعوا مستلهمين قوتهم وثباتهم في جهادهم من عزيمة وإصرار
وثبات النقشبنديةالذين استمدوا صبرهم وثباتهم من المواقف
الايمانيةالكبيرةالتيفعلها الصحابة رضي الله عنهم مما جعلهم مهابين في نظر
عدوهم, وادخلوا الرعب في قلبه,وذلك بتعظيمهم لمربيهم وقائدهم سيدنا محمد
(صلى الله عليه وسلم) حيث يقول عروة بن مسعود (رضي الله عنه) عندما اوفدته
قريش الى رسول الله (صلى الله عليه وسلم), ورجع الى قريش وقال مقولته
المشهورة (وفدت الى قيصر الروم والى كسرىالفرس ولم اجد أحدا من الملوك
يعظمه أصحابه كما يعظم أصحاب محمد محمدا (صلى الله عليه وسلم) وأخذ ابن
مسعود (رضي الله عنه) يصف فعل الصحابة(رضوان الله تعالى عليهم أجمعين) معه
(صلى الله عليه وسلم) ويقول (كانوا لايحدون النظر اليه ويجلسون بين يديه
كأن على رؤوسهم الطير وما تنخم نخامة إلا سقطت بين يدي أحدهم يدلك بها
وجهه ويمسح بها جسمه وكادوا يقتتلون على ماء وضوؤه, فلو أمرهم بقلع الجبال
لاقتلعوها) وأخذ عروة بن مسعود (رضي الله عنه) ينصح قريشا قائلا لهم يا
قريش اعطوهم ما يريدون فلا قبل لكم بهم فإنهم يحرصون على الموت كما تحرصون
انتم على الحياة.

نعم بهذه العقيدة الإيمانية التي تقتلع الجبال الراسيات,
انتصر جيش رجال الطريقة النقشبندية وقهروا امريكا وهزموها ومن تحالف معها
واجبروها على الانسحاب المخزي من العراق لتضع وصمة العار على جبينها وتكون
عبرة لمن اراد ان يعتبر وتسول له نفسه ان يعتدي على العراق بعد اليوم
وكما يقول الشاعر الشعبي(مادريت النقشبندي بالعراق اشجابك؟!)وبإمكانياتهم
الذاتية ولم يتلقوا الدعم من اي دولة أو اي مصادر خارجية, رجالهم تتقاسم مع
الجهاد لقمة العيش ونساؤهم يتبرعن بحليهن لدعم المقاومة واقدم الكثير من
الميسورين منهم ليبيعوا ما يمتلكون ويضعونه في صندوق جيشهم فبهذا الصدق
وهذا الصبر, أكرمهم الله تعالى لتتوصل هيئة التصنيع في جيش رجال الطريقة
النقشبندية الى صناعة مختلف انواع الصواريخ وتطويرها فمنها انتاجهم صواريخ
السديد وصاروخ البينة والبينة المطور وصاروخ الحق وصاروخ الفتح ولتصل
امكانياتهم اليوم الى تصنيع صواريخ بعيدة المدى واطلاقها وأخيرا وليس اخرا
صاروخ النذير وصاروخ النصر, مع عقيدتنا الجازمة والثابتة والراسخة وكما
اسلفنا ان سر قوتهم في هذه الملحمة التاريخية التي قهروا فيها دول العدوان
كلها بقيادة أمريكا هو ايمانهم وصبرهم وتمسكهم بدينهم وامتثال اوامر قادتهم
وطاعتهم.
larbi
larbi
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 14228
نقاط : 29980
تاريخ التسجيل : 27/09/2011
. : ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم Empty رد: ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم

مُساهمة من طرف larbi في الإثنين 2 أبريل - 13:30

ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم



ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم %D9%86%D9%82%D8%B4%D8%A8%D9%86%D8%AF%D9%8A

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع

larbi
larbi
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 14228
نقاط : 29980
تاريخ التسجيل : 27/09/2011
. : ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم Empty رد: ثبات جيش رجال الطريقة النقشبندية هزم عدوهم

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين 2 أبريل - 14:26

اللهم نصرك الذي وعدت عاجلا وليس اجلا
Anonymous
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى