منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

مال الله للامّة يا ملوك العار

اذهب الى الأسفل

30032012

مُساهمة 

GMT + 5 Hours مال الله للامّة يا ملوك العار









رُيُوعُ الله للأمَّة... علي عبد الله البسّامي - الجزائر

مال الله للامّة يا ملوك العار 442012-040141PM












كلَّ المؤشرات تنبئ بانهيار النظام الرأسمالي المتوحِّش،
ولولا أموال المسلمين وثرواتهم وأسواقهم لكان قد انهار منذ أمد بعيد،لذلك
فالذين يضخُّون أموال المسلمين إلى بنوك الغرب، ويبيحون له ثرواتهم،
يرتكبون جريمة فادحة، وخيانة نكراء، خاصة وانَّ هذا الغرب يرعى إسرائيل،
ويسلِّحها، وينفق عليها ويحارب إخواننا المسلمين، ويسبِّب لهم المآسي في
العراق وأفغانستان، وفي كل مكان، والغريب في الأمر أنَّ الذين اشتهروا بفعل
ذلك من ملوك المسلمين وحكَّامهم يزعمون أنَّهم يعملون بالقرآن والسنَّة في
سياستهم، فأين هم من قوله عز وجل : "يا أيها الذين آمنوا لا تتَّخذوا
عدوِّي وعدوَّكم أولياء تلقون إليهم بالمودَّة وقد كفروا بما جاءكم من
الحقِّ..." (1 الممتحنة)

وقوله تعالى : "إنَّما ينهاكم الله عن الذين قاتلوكم في الدِّين وأخرجوكم من دياركم وظاهروا على إخراجكم ان تولَّوهم ومن يتولَّهم فأولئك هم الظالمون" (9 الممتحنة)

وقوله
سبحانه : "يا أيها الذين آمنوا لا تتَّخذوا اليهود والنَّصارى أولياء بعضهم
أولياء بعض ومن يتولَّهم منكم فانَّه منهم إنَّ الله لا يهدي القوم
الظالمين، فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى ان تصيبنا دائره فعسى الله ان يأتي بالفتح أو أمر من عنده فيصبحوا على مااسروا في أنفسهم نادمين" (51-52 المائدة)

يا ملوك النذالة والعمالة المال الذي آتاكم الله هو مال الله، وانتم مستخلفون فيه مستأمنون عليه، ويجب عليكم إنفاقه في مصالح المسلمين، لا في مصلحة اليهود والنصارى المحاربين.



والقصيدة صرخة عتابية من مسلم لملوك العار في هذا الموضوع،




ألاَ إنّا نعاني من ملوك العار لم نفْهَمْ

فمن يُدني لنا الفهمَ؟

لماذا حطّموا الأمةْ؟؟؟

فحادتْ عن هدى الخالقْ

وصارت بالهوى والهُون مُغتمَّهْ

غوى الأسيادُ فانحطَّتْ

أهانت كلَّ مكرُمةٍ

أهانت دينها الأسمى

وحتَّى العِرضَ والأرواحَ والدَّمَّ

فضاع الكلُّ في فوضى

ضياعِ الحاكمِ الأعمى

وضاع المالُ والأجيالُ والآمالُ من عرشٍ

خؤونٍ يحكم البُهْمَ

ريوعُ الغاز والبترولِ بدَّدها

على الصُّلبان ذو وطَرٍ

غويٌ خائرُ الهمَّهْ

ريوعُ الغاز والبترولِ عاريةٌ

ريوعُ اللهِ للأمَّهْ

فيا من تنقذُ الأفعى

لكي نلقى بها الأضرار والسُّمَّ

ألا دعْ عنك ذاك الزَّيغَ والوهمَ

فإن المالَ مالُ اللهْ

فلا تُعرضْ عن الآياتِ كالسَّكرانِ... كالأعمى

ريوعُ الله للمسكين في غزاء والبصرهْ

وفي كابولَ والصومال والبُوسْنهْ

فلا تنجد بها الأعداءَ من حرصٍ على الكرسي... على الرِّمَّهْ

فعرشُ الجبن لا يبقى

ولا تجني سوى الإذلالَ والغمَّ

أعِدْ للأمَّة الثَّكلى

ريوعا تجبُر اليُتمَ

ولا تسرق بني الإسلام مُنبَتاً

إلى الصُّلبان والأكبادُ من طغيانهم تَدْمَى

ولا تخدع بني الإسلام من جبنٍ

فيبقى العارُ في أعقابكم وصْماَ

ولا ترفع بخزيٍ عرشَك الهاري

على آلام مسلمةٍ

ببغدادَ... وفي الأقصى... وفي السودان عانيةٍ

فأين الدينُ والحكمهْ؟

ولا تجرح شعورَ المسلمين بما

تؤدِّي اليوم للأعداء من خدمهْ

أتحمي الوحش كي ينهشْ؟

لَكَمْ آذى، فلاكَ اللَّحم والعظْمَ

أتحمي الغادر الغازي

وقد عادى ودكَّ الودَّ والسِّلمَ؟

ألا أبشرْ أيا من تعبد الأعداء بالخسران في الدُّنيا وفي الأخرى

فعرشُ الذلِّ لا يُحْمى

دُمَى صرتمْ لدى الأعداءِ، لا عشتمْ ولا دُمتمْ

على عرشٍ يخونُ الدِّين والامَّهْ

ألا ابشرْ...

ولا يغنيكَ من خانوا لأجلِ البطن أمَّتهمْ

أهانوا الدِّينَ والعلمَ

ألا ابشرْ...

ولا يغنيك تلفيقٌ

فإنَّ الدَّهر قد يُبدي لك الآيات والحسْمَ

سيذوي الكفرُ والإسفافُ في العالمْ

وتعلو أمَّة الرَّحمن للقمَّهْ

ألا تبْ قبل أن تلقى

عقابَ المَسْخِ في الدنيا

أيا من تكفرُ النِّعمهْ

أيا من تخدعُ الأمَّهْ
هْ
avatar
علي عبد الله البسامي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3434
نقاط : 13017
تاريخ التسجيل : 22/05/2011
. : مال الله للامّة يا ملوك العار 8241f84631572

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: redditgoogle

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى