منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

كتاب جمهورية الموت

اذهب الى الأسفل

كتاب جمهورية الموت

مُساهمة من طرف صحراوي حر في الثلاثاء 22 نوفمبر - 22:22

جمهورية الموت
الحرية الشهيدة في العرق ما بعد صدام حسين


للكاتب والصحافى العراقى على الصراف

ويضم الكتاب مجموعة من التحليلات والأفكار والمواقف عاصرت الأوضاع الراهنة للعراق وسعت إلى رسم بعض ملامح الأفق الوطنى للموقف من الاحتلال الامريكى للعراق وحكوماته فى بغداد.

ويتضمن الكتاب عددا من المقالات التى أثارت أهتماما واسعا بين القراء، ومنها رسالة الاعتذار الشهيرة التى بعث بها الكاتب الى الرئيس الشهيد صدام حسين فى سجنه وكانت بعنوان: "رسالة اعتذار الى دكتاتور رائع"، وكذلك "عشرة أسباب لإعدام صدام.. سبب واحد لإبقائه حيا"

ونقلت صحيفة "العرب اللندنية" - قول الكاتب أنه تلقى شرفا عظيما عندما علم من أعضاء هيئة الدفاع ان الرئيس الشهيد قرأ المقالين وسعد بهما واعتبرهما تعبيرا عن موقف وطنى شريف، وأودعهم أمانة إيصال تحياته وتقديره للكاتب الذى كان امضى الشطر الأكبر من حياته خارج العراق معارضا لنظام الرئيس الراحل

قدم للكتاب الإعلامى العراقى الدكتور هيثم الزبيدى بقوله: "الضبابية التى خلقها الاحتلال فى العراق، هى ما يجعل السياسيين، عراقيين وعرب وأميركيين وغربيين، يتخبطون دون وجود أدنى أمل فى العثور على حل سحري. ولهذا السبب بالذات يبدو كتاب على الصراف مهما. انه رد المثقف والمفكر على ما يحدث. فأمام عجز السياسيين يريد المثقف أن يقول كلمته. يريد أن يذكرهم، وربما معهم العراقيين، بان العراق كبلد مستهدف وان مشروعه الحضاري، أيا كان منْ يقف على تنفيذه، هو المستهدف"

ويضيف الزبيدي: "على امتداد ربع قرن من عمله كصحافي، ظل هذا المنفى حتى النخاع عراقيا حتى النخاع أيضا. وهو عاد ليكتشف وطنيته، إنما من حيث لم يكن يتوقعها أبدا: الدفاع عن رمز النظام الذى عارضه بالذات"

ويقول الكاتب: "ربما كان يجب ان أحسد نفسي. فمعارضة نظام سياسى من اجل الحرية والديمقراطية أسهل مليون مرة من ان يجد المرء نفسه ليس من دون نظام يعارضه فحسب، بل من دون بلد أصلا. والآن، لم يعد هناك متسع للحسد. لقد خسرنا نظاما، اكتشفنا، بعد فوات الأوان، إننا "فى الأساسيات الاستراتيجية" ما كان يجب ان نعارضه، وخسرنا بلدا رأيناه يقع تحت سنابك غزاة أثبتوا، بالشواهد والوقائع اليومية، انهم أكثر وحشية حتى من النازيين ومن كل أنواع الهمج الذين عرفهم التاريخ".


تحميل الكتاب
http://www.multiupload.com/CPF1K27ZQG



صحراوي حر
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 54
نقاط : 4774
تاريخ التسجيل : 18/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: كتاب جمهورية الموت

مُساهمة من طرف جراح وطنية في السبت 7 يناير - 14:07

شكرا اخي كتاب قيم واعجبتني هده الكلمات

"ربما كان يجب ان أحسد نفسي. فمعارضة نظام سياسى من اجل الحرية
والديمقراطية أسهل مليون مرة من ان يجد المرء نفسه ليس من دون نظام يعارضه
فحسب، بل من دون بلد أصلا.

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
بسم الله الرحمن الرحيم
  إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ  وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّهِ أَفْوَاجًا  فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا  .
flag2 flag2 flag2 flag2

avatar
جراح وطنية
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 32048
نقاط : 46068
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى