زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ليبيا تطالب بتكرار سيناريو التدخل الروسي في سوري لإنقاذ البلاد...من التالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ليبيا تطالب بتكرار سيناريو التدخل الروسي في سوري لإنقاذ البلاد...من التالي

مُساهمة من طرف الشابي في السبت 18 مارس - 17:23

مداخلة الناشطة الحقوقية ورئيسة التجمع العالمي من أجل ليبيا موحدة وديمقراطية، ومندوبة التجمع لدى مجلس القبائل الليبية فاطمة أبو النيران.
*******************************************
تعيش ليبيا حالياً ظروفاً بالغة التعقيد في ظل الخلافات القائمة بين أطراف النزاع الداخلية سياسياً وميدانيا ،تدور في  هذه الدولة صراعاً متعدد الأشكال والجوانب ، يتوزع على كامل الجغرافيا الليبية في ظل ملابسات إقليمية ودولية حول طريقة التعامل مع الملف الليبي القائم ،الذي تشوبه اختلافات في طرق الحل بين طرف يدعم هذه الجهة وآخر يدعم  طرف ثالث وهكذا دوالي ، وهذه الحالة تنساق في الداخل الليبي وعلى المستويين الإقليمي والدولي.
نتحدث اليوم عن التطورات الراهنة للقضية الليبية ، وعن التبدل الحاصل نحو الحل الداخلي ولو بشكل جزئي سياسياً وجغرافيا ، ما قد يوفر الكثير من الدماء الليبية المهدورة منذ عدة سنوات ، حيث أعلنت مؤخراً حكومة الوفاق عن اتفاق وقف اطلاق النار في طرابلس ،  يرافق هذا الإعلان تطورات في المواقف الإقليمية والدولية ، أهمها  تأكيد  المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أن ألمانيا وأمريكا ستعملان بشكل مشترك لتسوية الأزمة في سوريا وليبيا ، وكذلك تصريح زخاروفا حول دراسة مشروع جديد لتقديم مساعدات إلى ليبيا ، وبطبيعة الحال حول الدور الروسي في حل الأزمة الليبية في ظل التقارب الذي حدث بين الطرفين مؤخرا ، وردود الأفعال الإقليمية والدولية على تفعيل هذا الدور الذي يحاول أن يقوم به الطرف الروسي لإنهاء معاناة الشعب الليبي ، الذي ضاع بين حروب المليشيات المسلحة وحروب الكتل السياسية ذات التوجهات والأجندات المختلفة.   
توصلت فصائل ليبية  إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في العاصمة طرابلس، في محاولة لإنهاء القتال المستمر والاضطراب الأمني في المدينة ،أبرم الاتفاق ممثلون عن عدة فصائل ليبيا، أبرزها حكومة الوفاق الوطني المنبثقة عن الاتفاق السياسي في الصخيرات، ومثلها أحمد حمزة عن المجلس الرئاسي، إلى جانب وزيري الدفاع والداخلية وآمر الحرس الرئاسي، وكتائب مصراتة وطرابلس المسلحة، وممثلون عن مجلس أعيان بلدية مصراتة للشورى والإصلاح ومجلس أعيان طرابلس الكبرى للمصالحة.
بالتالي ماهي أهمية هذا الاتفاق لوقف إطلاق النار في طرابلس والى أي حد ممكن أن تلتزم به الأطراف المعنية  وكيف يمكن تطويره ليشمل مناطق أخرى من البلاد ؟
التحولات الحاصلة على الساحة الليبية هل هي نحو التهدئة أو التصعيد ، بالرغم من الجهود الإيجابية المبذولة لتوحيد الصف الليبي في وجه الإرهاب الذي يعيث خراباً في مناطق مختلفة من البلاد ويحاول السيطرة على مقدراتها ومؤسساتها الحيوية ؟
المواقف الإقليمية من الأحداث في ليبيا وخاصة الموقف المصري الذي يعبر عن موقف واضح في دعم الجيش الوطني الليبي لمحاربة الإرهاب الذي يشكل خطراً على الأمن القومي المصري وإلى أي حد يمكن أن تذهب مصر في المواجهة ضد المجاميع الإرهابية التي تدعمها أطراف إقليمية ودولية بعينها ؟
المواقف الدولية إلى أي حد يمكن الوثوق الفعلي فيها ، خاصة أن معظم الدول  التي تدعي أنها تبذل الجهود الكبيرة لحل الأزمة الليبية مع أنها السبب الرئيس في إسقاط نظام الحكم وتدمير البلاد ما أدى إلى الوصول إلى هذه الحالة المأساوية وما مدى ثقة الأطراف الليبية فيها ؟
الدور الروسي في حل الأزمة الليبية وإلى أي حد بالفعل تعول الأطراف الليبية الجانحة للسلم والحل السياسي وتوحيد الجهود للحرب على الإرهاب بدلاً من الاقتتال الداخلي ، إلى أي حد وصل التعاون بينها وبين الطرف الروسي وحجم تطوره في المراحل المقبلة  ، وماهي ردود الفعل الإقليمية والدولية المنتظرة في دخول الروسي بقوة إلى الملف الليبي ؟
الناشطة الحقوقية ورئيسة التجمع العالمي من أجل ليبيا موحدة وديمقراطية، ومندوبة التجمع لدى مجلس القبائل الليبية  فاطمة أبو النيران  شخصت الوضع الحالي على النحو التالي:
وضحت الوضع الحالي في البلاد بشكل دقيق واصفة إياه بالمأساوي والكارثي نتيجة الحالة التي وصلت إليها ليبيا في بسبب التدخلات الخارجية لدول الغرب والولايات المتحدة الأمريكية  والتي كانت السبب الأساس في تدمير البلاد وتشريد أهلها ، ويستمر هذا الوضع بالتدهور  ظل التناحر الداخلي القائم منذ عدة سنوات ، وعدم وجود أي جهة تحارب الإرهاب بشكل جدي وحازم.
 ونوهت السيدة أبو النيران إلى أن الجيش الوطني الليبي والأطراف الداعمة له يقومون بجهود كبير لمكافحة الإرهاب ، مؤكدة أن الأطراف التي وقعت اتفاق طرابلس لا يمكن الوثوق بها ، لأنه لا يمكن الحديث عن التزام من هذه الأطراف بمثل هذه الاتفاقات ،  وتابعت السيدة أبو النيران تقول:
ما يحصل في طرابلس ليس بجديد من طرف المليشيات التي ضاق بها أهالي طرابلس ذرعاً بالمعاناة والذل والممارسات القاسية التي تمارسها. هذه الميليشيات زهقت الأرواح واعتدت على الممتلكات ، وكالعادة هناك هدنة كما كانت في مدن أخرى ولم تكتمل أو تنجح فترى تعود الميليشيات للتناحر من جديد ، ويذهب ضحية تناحرها المواطن ، ثم يجلسون للمحادثات معاً الميليشيات في طرابلس تقتل وتشرد الأهالي وقادتهم يجلسون في قاعدة "بن سبتة" تحت إشراف أمريكي وإيطالي ، والشارع الليبي بات يعي ما يجري ، والفارق هنا أن عموم شعب ليبيا تقريبا بات يعي بالمؤامرة. وما يجري اليوم هو الفصل الأخطر من المؤامرة التي بدأت منذ عام 2011 وهدفها هو تفريغ ليبيا من أهلها ، فكل ما نراه الآن هو أ  الليبي أما قاتل أو قتيل ، أو يهجر وطنه في ظل انعدام الأمن ، وكل سبل الحياة ، فلم يعد خيار أمام الليبي  أما أن يهجر أو يموت ويقبر في أرضه ، والأخطر من ذلك أننا نرى دعوات توطين الأجانب والمرتزقة والمهجرين في أرضنا ، ليبيا تحولت إلى معسكر وغرفة عمليات لإدارة مشروع الشرق الأوسط الجديد ، وشهدنا كيف تم تجميع الإرهابيين في ليبيا وتجنيدهم وعسكرتهم ونقلهم إلى الشقيقة سورية.
وحول المواقف الإقليمية والدولية تجاه ما يجري في ليبيا حالياً ووجهة نظر الليبيين تجاهها وتحديداً الموقف الروسي قالت السيدة أبو النيران :
داخلياً نحن نعول بشكل مباشر على الشعب الليبي وعلى درجة الوعي الكبير التي ظهرت عند جزء كبير من الشعب، بدءً من الذين غرر بهم وانساقوا في هذه المؤامرة ، وداخل ليبيا باتت هناك مظاهر تلاحم شعبي واجتماعي ، وعسكري حتى ، فالجيش الليبي يعيد بناء مؤسسته  ويعيد تنظيم نفسه من جديد وأيضاً القوات المساندة له ، فرغم زرع  الفتن وتدمير الجيش الليبي سواء بآلة حلف الأطلسي أو بتمزيقه ،  ضف إلى ذلك قياداته الذين خرجوا من المعتقلات والذين عادوا من الخارج ، الجيش الليبي يستعيد نفسه الآن .
ودوليا قالت أبو النيران:
 إن ليبيا وقعت ضحية مؤامرة دولية ، وهنا لابد من أن تكون هناك جهة دولية أو دول مواقفها هي المناهضة للهيمنة الغربية الأمريكية ، وما شهدناه من دور روسي  فاعل في سورية ، وكيف كبحت  روسيا جنون الهيمنة الإمبريالية الأمريكية  والغربية تجاه سورية ، وكيف أوقفت التدخل المباشر ، ولو أن كان هناك تدخل فعلي, رأينا كيف أن  روسيا ردعت حلف الأطلسي عن التدخل المباشر بقرار جريء وحازم وشجاع ، نحن ننتظر من روسيا في أن تأخذ دورها في فتح الملف الليبي سواء من الناحية السياسية أو حتى من الناحية  العسكرية ، نريد من روسيا أن تواجه القوى الاستعمارية التي تنزل اليوم على الأرض وتتدخل بشكل مباشر في الصراع سواء بدعم لوجستي أو بالدعم العسكري على الأرض المباشر بالجنود ، ولا يخفى على أحد اليوم تواجد الجنود الإيطاليين والفرنسيين والأمريكيين ، وغيرهم اليوم في ليبيا ، وعلى الجانب السياسي روسيا هي التي قالت أن الحل السياسي أن يكون بإشراك الجميع   وفتح المجال للقبائل الليبية في أن تأخذ دورها في حل الأزمة الليبية وبإرادة الشعب الليبي
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9371
نقاط : 26701
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى