زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

المدعو المرغني: مايعرف بالمجلس الرئاسي يستعد لإبرام إتفاق مع إيطاليا لإبعاد المهاجرين إلى ليبيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المدعو المرغني: مايعرف بالمجلس الرئاسي يستعد لإبرام إتفاق مع إيطاليا لإبعاد المهاجرين إلى ليبيا

مُساهمة من طرف الشابي في الأحد 8 يناير - 16:11

قال مايعرف بوزير العدل الليبي الأسبق المدعو صلاح المرغني إن هناك أنباء عن قرب زيارة ماركو مينيتي وزير الداخلية لدولة إيطاليا إلى ليبيا «لغرض معلن» وهو إبرام إتفاق أو تفاهم مع مايعرف بالمجلس الرئاسي المنصب من الغرب بشأن الهجرة غير الشرعية.
وأضاف المدعو المرغني في مقال منشور له ، أن ماركو مينيتي ألمح بوضوح إلى مسألة إرسال أو إعادة أو إبعاد المهاجرين إلى ليبيا ومنع انطلاقهم منها كنقطة عبور نحو إيطاليا.
وتابع: «نعتقد أن مثل هذا الاتفاق -بغض النظر عن هيئته- وفي ضوء الإصرار الإيطالي والأوروبي على إبعاد المهاجرين قسرا عن أراضيهم وعدم تحمل مسؤولياتهم المنصوص عليها في الاتفاقيات الدولية والتى تحمي اللاجئين من مناطق النزاع، سيؤدي إلى كارثة جديدة ويحمل المخاطر».
وأرجع المدعو المرغني ذلك إلى أن مايعرف بالمجلس الرئاسي «لا يحمل الشرعية الكافية ولا التفويض الشعبي ولا تدعمه القيمة الأخلاقية» للدخول في إتفاق من هذا القبيل مع إيطاليا أو مع غيرها لما «يشوب هذا المجلس من نقص في المشروعية»، بجانب «الانقسام الحالي وانعدام سيطرة هذا المجلس الفعلية على البلاد».
وذهب المدعو المرغني إلى أن حالة مايعرف بالمجلس الرئاسي المنصب من الغرب «لا تضعه ندا بأي حال لحكومة ايطاليا وأوروبا القوية»، مشيرا إلى أن «أي أجراء يحشر في حلق ليبيا على هذه الشاكلة سيكون، بل ويجب أن يكون، في أضعف الايمان محلا لإبطاله من المحاكم الليبية».
ومضي المدعو المرغني يقول: «موضوع المهاجرين أمر ضاغط في أوروبا عامة وإيطاليا خاصة، والتخوف هو فرض شكل من أشكال الاتفاق أو التفاهم يقبله مايعرف بالمجلس الرئاسي أو رئيسه أو أحد نوابه».
ونبّه المدعو المرغني إلى أنه إذا كان مقصد وزير الخارجية الايطالية من مجلس حكومة المدعو السرّاج الحصول على مبرر ورقي يلوح به داخليا وفي وجه المجتمع الدولي فلن تصلح هذه الورقة في مواجهة منظومة حماية حقوق الإنسان.
وانتهي قائلا: «ستضع كل من يوقع على مثل هذا الورق في موقع المسؤولية الجنائية الدولية».
عن وكالة الجماهيرية للانباء " أوج "
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9195
نقاط : 26167
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى