زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

من أين يبدأ سيف الإسلام القدافي ؟.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من أين يبدأ سيف الإسلام القدافي ؟.

مُساهمة من طرف بنت الدزاير في الثلاثاء 12 يوليو - 21:45

التسريبات الإعلامية الأخيرة الصادرة من محيط " سيف الإسلام القدافي " والتي تصلنا تباعا لا يمكن تأكيدها كما لا يمكن نفيها .
أدعوكم إلي قراءة كتاب " نيلسون مانديلا " بعنوان : " رحلتي الطويلة من أجل الحرية " حتى تعرفون كيف يفكر سجناء الفكر و السياسة و برغم عدم تشابه الحالتين " سجن سيف الإسلام و سجن مانديلا " إلا أن واقع النضال يجمع حالتي الرجلين .
عندما يكون الشخص في السجن يجد متسع من الوقت ليفكر في ما حدث و ليُحلل بموضوعية ما حصل و ليُصدر تقييمه الأولي و الأخير في ما حصل و ليُحدد أولوياته و أساليبه و طرقه في علاج الأزمة ، وفي إنتظار خروج " سيف الإسلام " العلني يمكننا قراءة جملة من الأحداث المتسلسلة و التي قد تقودنا إلي معرفة ما يدور يفكر الرجل و الذي بينت الأيام المتعاقبة مدى رجاحة عقله و رحابة صدره و وساعة فكره .
التغيرات الدولية الأخيرة هي من عجلت بهكذا إخراج ، و لطالما كنا ننتقد ردة فعل الداخل الليبي السلبية إزاء تغول الميليشيات المسلحة ، و حسنا فعل هؤلاء بتلكم السلبية فلو دخلوا في حرب و نزاع مسلح مباشر لتدخلت القوى الغربية كعادتها لصب الزيت علي النار و لدعم طرف ضد آخر من أجل الحصول علي أكبر قدر من التنازلات و المصالح الإستراتيجية كما حدث في العراق و بدل أن نُعد عشرة ميليشيات مسلحة في ليبيا نُصبح على مئة ميلشيا مسلحة كما حدث و يحدث في سوريا .
الدول الغربية اليوم تسابق الزمن لتكرار النمودج اليمني في ليبيا من خلال التدخل العسكري الذي يردونه أن يستمر في غياب قوة الدولة المركزية بدعوى محاربة الإرهاب حتى يُصبح هذا التدخل واقعا يفرض نفسه علي أي حكومة شرعية قادمة و حقيقة لا مناص منها و بعدها فعلى السيادة الوطنية و الإستقلال الداخلي و الحرية السلام .
أمام سيف الإسلام طريق طويل نحو إعادة أمجاد ليبيا و تحقيق حلمه ببناء " ليبيا الجديدة '' فلا أحد يُشكك في قدراته و نواياه الصادقة فهو " ولي الدم " و " صاحب الثأر " و إذا ما دعى الليبيين إلي تناسي الأحقاد و فتح صفحة جديدة و البدأ في عملية حوار وطني و مصالحة وطنية لن يجادله أحد من الليبيين المحسوبين علي التيار الأخضر ، كما أنه إذا ما دعى إلي تحالف مع قوى داخلية معينة كانت لها سلبيات مُدمرة أو ماضى تاريخي أسود لن يعاكسه أحد في هذا التوجه خاصة و أنه صاحب التحديرات التي تحولت إلي واقع مؤسف في ليبيا .
بحسب الكاريزما التي يتمتع بها " سيف الإسلام " فإنه يبقى وفيا لعهوده السابقة برغم ألم التجربة القاسية التي مر بها و بالتالي من المتوقع أن يميل إلي السلم و الحوار و المصالحة الوطنية و السؤال الذي يطرح نفسه هو : هل يبدأ " سيف الإسلام " بالمصارحة قبل المصالحة علي الطريقة الإفريقية في " رواندا " و " جنوب إفريقيا " أم المصالحة علي الطريقة الجزائرية في الفصل ما بين ماهو سياسي و أمني أم سيخرج لنا مصالحة علي الطريق الليبية ؟
و عندما نلاحظ إنزعاج من حكومة الفرقاطة الإيطالية و إستنفار من قبل خوارج العصر من المقاتلة إلي الإخوان بخصوص ملف إطلاق سراح " سيف الإسلام " فإننا ندرك مدى أهمية الخطوة الأولى التي من الممكن أن يقوم بها سيف الإسلام و التي قد تلقى إجماعا داخليا و خارجيا بحكم أن الأولوية اليوم هي لإستتاب الأمن و إسترجاع الإستقرار و ما دون ذلك غير مسموح به .
و عندما يصمت الأسياد و من خلفها المحكمة الدولية بخصوص ملف " سيف الإسلام " ـ بغض النظر عن التصريحات الهزلية ـ فإن ذلك يُبشر بعهد جديد أساسه إتفاق ضمني يقوم على إحترام قرار الشعب الليبي في أي إنتخابات مستقلبية .
علما أن ملف المحكمة الدولية لم يغلق و سيتم فتحه دائما من قبل الغرب للإبتزاز و للضغط و لمآرب أخرى.
الغرب يريد من " سيف الإسلام " محاربة الإرهاب و تقاسم المصالح أو علي الأقل تبادلها و " سيف الإسلام " يعرف جيدا ماهية الغرب , و الرجل الذي أقنع والده الشهيد " معمر القدافي " بتقديم التنازلات بخصوص الملفات الدولية الخلافية مقابل رفع الحصار إستفاد جيدا من دروس الماضي و " سيف الإسلام " ما قبل الأزمة ليس هو نفس " سيف الإسلام " ما بعد الأزمة .
مسألة عودة المهجرين و اللاجئيين أصبحت على درجة كبيرة من الأهمية في هذا الوقت و علي الليبيين أن يحددوا موقفهم.
لكن إستمرار السلبية و الإتكالية إلى ما لا نهاية لن تساعد " سيف الإسلام القدافي " في شيء فهو في حاجة إلي من يُغير المنكر بيده أو لسانه و ليس إلي مجرد من يُغير المنكر بقلبه أو عبر الفيسبوك .
flag2 flag2 flag2 flag2

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
قال الله تعالي : (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون )  
صدق الله العظيم
avatar
بنت الدزاير
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 629
نقاط : 5243
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أين يبدأ سيف الإسلام القدافي ؟.

مُساهمة من طرف ابن مليون ونصف مليون في الأربعاء 13 يوليو - 19:29

نعم هذا هوالكلام الصحيح ....شكرا .
avatar
ابن مليون ونصف مليون
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 661
نقاط : 2972
تاريخ التسجيل : 01/02/2014
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: من أين يبدأ سيف الإسلام القدافي ؟.

مُساهمة من طرف بلد الطيوب في الخميس 14 يوليو - 2:34

تحليل واقعي احسنتي اختي الكريمة 

ما اريد قوله هو أن سيف يمتلك من الكاريزما والشخصية والقبول ما يؤهله لأن يكون الوحيد في ليبيا القادر على حقن دماء الليبيين والخروج من الازمة التي يعيشها المواطن الليبي اليوم .

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
فإذا ما اللحن غنى ذات يوم بمصائر

فتذكر يا صديقي

أن ذاك الوقع رقصي

بين كثبان المجازر

بلد الطيوب
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9932
نقاط : 14115
تاريخ التسجيل : 22/12/2011
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى