منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

عندما.....أرادوا . قتل. الفجر...!!!

اذهب الى الأسفل

عندما.....أرادوا . قتل. الفجر...!!!

مُساهمة من طرف الشابي في الجمعة 15 أبريل - 21:39

الليلة الرابعة عشر فجر الخامس عشر من شهر الطير 1986 تستعد الطيايير الجهنمية في رحلة الدمار تحت جنح الظلام الى مكان ما ، وفق زمان ما ، مضبط باقدر الاحداثيات المكانية وبادق التفاصيل الدقيقة ، وفق برامج تجريبية واختبارية مقدر لها ان تصيب الهدف ولا تخطأ ولا مجال للاحتمالات إطلاقا .....
اذن نشطت الحركة في البحر الابيض المتوسط تحركت الاساطيل من ميناء أزمير بتركيا وجنوب إيطاليا وجزيرة كريت وفتحت الاجواء لدول الجنوب الاوربي لمرور اكثر من 171 قاذفة محملة بأحدث القنابل قوية الانفجار شديدة الانتشار....
الاقمار الصناعية والحواسيب وقوات الاسناد واللوجستيك والدعم الالكتروني والمراقبة والمعطيات الاستخباراتية والتجسسية تستجيب لتحقيق الهدف حيث اصبح في دائرة اليقين ولا مجال للاحتمال فقط لمس الزر لا صابة الهدف المحدد....
قيادة العمليات الامريكية تستلم الامر بالتنفيذ في الوقت الذي يدخل فيه الرئيس الامريكي ريقان غرفة التجميل لترميم النتوءات من على وجهه القبيح ليلتحق بقاعة البث المرئي ليخاطب الأمة الامريكية والعالم ببداية تنفيذ الجريمة ....
في الجانب الاخر مدينة طرابلس عاصمة حلم الجماهيرية العربية الليبية تشع أنوارها وتسبح في هدؤ الاطمئنان والرائحة وسكون الليل المنتصف الشهري وقمره تضئ لتعكس زرقة مياه البحر مصحوبة بموجات تنساب على شاطئ المدينة الحالمة بالامل والسعادة وبعض الطيور التى اعتادت أن تتخذ من ميدان الغزالة والسرايا الحمراء أعشاشا لكتاكيتها هي الاخري تطلق صفرات حناجرها في ترنيمات موسيقية رائعة...
المدن الليبية الاخري تشارك العاصمة حلمها وهدؤها ... مدينة بنغازي لا تعرف انها سيصيبها ما يصيب شقيقتها طرابلس العاصمة من قوة الإرهاب الدولي الرسمي ...
الان الوقت يقترب من الساعة الثانية والربع فجرا تتصدي المضادات الارضية في باب العزيزية لصواريخ وقذايف الححمم النارية الجهنمية القادمة من القواعد البريطانية لأحدث طائرات دولة العدوان الامريكية لتبعدها الى البحر شمالا....وهنا يضرب الشعب الليبي وقائده البطل المثل في التصدي للعدوان الامريكي الغاشم .....
الرئيس الأمريكي رولا ند ريقان التافه وإدارته اتخذوا القرار حيث أرادوا قتل الفجر ( معمر القذافي )..... لكنه نسى ارادة الملائكة....كما قال المرحوم القائد في خطابه فيمابعد...
عبد الله المقري
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10307
نقاط : 30093
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى