منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

إلى أحرار الخارج .. حانت لحظة العودة

اذهب الى الأسفل

إلى أحرار الخارج .. حانت لحظة العودة

مُساهمة من طرف بنت الدزاير في الأربعاء 5 أغسطس - 9:01


لا يمكن أن نترك إخواننا الشرفاء فى الداخل لوحدهم صامدين فى وجه الظلم و الطغيان ، هذه أربعة سنوات و نحن نكتفى بالكلام و التعبير خارج حدود الوطن دون أن نحول أو نفعل الكلام إلى واقع .
كم عدد الليبيين الذين فروا بأرواحهم و أبنائهم إلى الخارج ..؟
مليونان .. أكثر .. أقل .. لا يهم .
المهم و الأهم هو طرح السؤال : إلى متى يستمر الحال على حاله ..؟
عشرات الألاف من أحرار الجماهيرية يعيشون أوضاعا سيئة داخل دول الجوار و لا أحد يتحدث عليهم ، و عشرات الألاف منهم إنقطع بهم السبيل نحو المجهول فلا هم راضون بوضعهم و لا هم قرروا العودة إلى أرض الوطن .
لا أتحدث عن عائلة الشهيد معمر القدافى و لا عن المعروفين من الأحرار و الحرائر اللاجئين فى دول الجوار ، هؤلاء سيعودون يوما ما مكرمين معززين عندما يأدن الله لهم بذلك ، لكن عودتهم ستكون بعد عودة الأحرار الشرفاء من عامة الناس أولا .
الأحرار الموجودين فى دول الجوار خاصة مصر و تونس أمامهم حل من إثنين ، إما أن يضغطوا من داخل البلد ان التى يتواجدون فيها كي يفرضوا قرار العودة الجماعية فليجدوا لهم طريقة ما تخصهم للضغط حتى و إن وصل بهم الحد إلى إقامة مخيمات على الحدود مع ليبيا ، و إما أن يعودوا فرادا و جماعات لأن الموت داخل الوطن أشرف لهم من الموت البطىء داخل دول الجوار .
الأحرار المتواجدين فى الدول البعيدة جغرافيا عن ليبيا خاصة الدول الغربية ، عليهم أن يضغطوا من جانبهم إعلاميا و إنسانيا على المنظمات الحقوقية و الإنسانية أو أن يعودوا إلى بلدهم لمواصلة النضال ، فلا شيءأغلى من البلد .
الأحرار الذين كانوا يقطنون فى طرابلس عليهم كل المسؤولية و كل الأولوية للعودة إلى الجماهيرية اليوم قبل الغد ، لمن تتركون طرابلس.. للمجرمين و عوائلهم ..؟
أنظروا إلى آهالى مدينة بنى وليد و سرت برغم العدوان و الظلم و الإضطهاد مازالوا أحرار صامدين ، هم أحرار داخل مدنهم برغم التواجد المسلح للميلشيات الإرهابية ، و الحاضنة الشعبية للراية الخضراء بقيت كما كانت فى حين مدن و قبائل شريفة معروفة بولائها للقائد تركت الجردان يتحكمون فى مصائرهم لأنها قبلت بالأمر الواقع المفروض فى حين بنى وليد مثلا عندما جاؤوها بجردان النيتو من خارج المدينة ليتحكموا فى مصائر الناس تم تصفيتهم و لم يستطع و لا جرد واحد التواجد و التفاخر بإستثناء ما حصل بعد القرار سبعة و مع هذا خرجوا و عادت المدينة لأهلها .
قالك من فرعن يا فرعون .. قالك ما لخقيتش اللى يحوشنى ...
سبب تغول الميلشيات الإجرامية هو عدم وجود ناس شجعان على قلتهم يمكنهم صناعة و تغيير الحدث ، و أول التغيير يبدأ بعودة المهجرين و اللاجئين .

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
قال الله تعالي : (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون )  
صدق الله العظيم
avatar
بنت الدزاير
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 630
نقاط : 6489
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: إلى أحرار الخارج .. حانت لحظة العودة

مُساهمة من طرف شموخ قحصية في الأربعاء 5 أغسطس - 19:12

بنت الدزاير كتب:
لا يمكن أن نترك إخواننا الشرفاء فى الداخل لوحدهم صامدين فى وجه الظلم و الطغيان ، هذه أربعة سنوات و نحن نكتفى بالكلام و التعبير خارج حدود الوطن دون أن نحول أو نفعل الكلام إلى واقع .
كم عدد الليبيين الذين فروا بأرواحهم و أبنائهم إلى الخارج ..؟
مليونان .. أكثر .. أقل .. لا يهم .
المهم و الأهم هو طرح السؤال : إلى متى يستمر الحال على حاله ..؟
عشرات الألاف من أحرار الجماهيرية يعيشون أوضاعا سيئة داخل دول الجوار و لا أحد يتحدث عليهم ، و عشرات الألاف منهم إنقطع بهم السبيل نحو المجهول فلا هم راضون بوضعهم و لا هم قرروا العودة إلى أرض الوطن .
لا أتحدث عن عائلة الشهيد معمر القدافى و لا عن المعروفين من الأحرار و الحرائر اللاجئين فى دول الجوار ، هؤلاء سيعودون يوما ما مكرمين معززين عندما يأدن الله لهم بذلك ، لكن عودتهم ستكون بعد عودة الأحرار الشرفاء من عامة الناس أولا .
الأحرار الموجودين فى دول الجوار خاصة مصر و تونس أمامهم حل من إثنين ، إما أن يضغطوا من داخل البلد ان التى يتواجدون فيها كي يفرضوا قرار العودة الجماعية  فليجدوا لهم طريقة ما تخصهم للضغط حتى و إن وصل بهم الحد إلى إقامة مخيمات على الحدود مع ليبيا ،  و إما أن يعودوا فرادا و جماعات لأن الموت داخل الوطن أشرف لهم من الموت البطىء داخل دول الجوار .
الأحرار المتواجدين فى الدول البعيدة جغرافيا عن ليبيا خاصة الدول الغربية ، عليهم أن يضغطوا من جانبهم إعلاميا و إنسانيا على المنظمات الحقوقية و الإنسانية أو أن يعودوا إلى بلدهم لمواصلة النضال ، فلا شيءأغلى من البلد .
الأحرار الذين كانوا يقطنون فى طرابلس عليهم كل المسؤولية و كل الأولوية للعودة إلى الجماهيرية اليوم قبل الغد ، لمن تتركون طرابلس.. للمجرمين و عوائلهم ..؟
أنظروا إلى آهالى مدينة بنى وليد و سرت برغم العدوان و الظلم و الإضطهاد مازالوا  أحرار صامدين ، هم أحرار داخل مدنهم برغم التواجد المسلح للميلشيات الإرهابية ، و الحاضنة الشعبية للراية الخضراء بقيت كما كانت فى حين مدن و قبائل شريفة معروفة بولائها للقائد تركت الجردان يتحكمون فى مصائرهم لأنها قبلت بالأمر الواقع المفروض فى حين بنى وليد مثلا عندما جاؤوها بجردان النيتو من خارج المدينة ليتحكموا فى مصائر الناس تم تصفيتهم و لم يستطع و لا جرد واحد التواجد و التفاخر بإستثناء ما حصل بعد القرار سبعة و مع هذا خرجوا و عادت المدينة لأهلها .
قالك من فرعن يا فرعون .. قالك ما لخقيتش اللى يحوشنى ...
سبب تغول الميلشيات الإجرامية هو عدم وجود ناس شجعان على قلتهم يمكنهم صناعة و تغيير الحدث ، و أول التغيير يبدأ بعودة المهجرين و اللاجئين .

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
flagق  أزلام flag2 الفاتح flagق
avatar
شموخ قحصية
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 47
نقاط : 2549
تاريخ التسجيل : 01/08/2015

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى