منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

داعش و حكاية جحا..؟

اذهب الى الأسفل

داعش و حكاية جحا..؟

مُساهمة من طرف بنت الدزاير في الإثنين 22 يونيو - 22:16

دول عصابة النيتو المتمثلة فى إستخباراتها الغربية على الأرض بما فى ذلك الإستخبارات الصهيونية قررت دون سابق إندار إطلاق فرعها العسكرى الهمجى فى ليبيا داعش ليفسد فى الأرض قصد إبتزاز و إستنزاف الأطراف المتصارعة على السلطة داخل ليبيا ، أرادوها حرب طويلة الأمد كل طرف يسعى لتحقيق إنتصار عسكرى نسبى فى إطار الموازنة اللاغالب و اللامغلوب تماما كما فى سوريا و نجحوا فى تحقيق المعادلة بحكم تحكمهم الكلى فى خيوط اللعبة ، يشدون الحبل من هنا و يطلقونه من هناك كل بحسب الرغبة .
و الآن صرنا نسمع أن داعش فى درنة أصبح أداؤها يتقلص بفعل عملية تجفيف المنبع التمويلى و التسليحى له التى تتحكم فيها الإستخبارات الأجنبية ، قد يهادنون و قد ينتقلون إلى مرحلة متقدمة من عملية إستغلال هذا التنظيم الإرهابى داخل المدن الليبية الأخرى و خاصة مدينة سرت و ليتمدد هذا التنظيم الإستخباراتى نحو الجنوب الغربى أو نحو الحدود التونسية و الجزائرية فاللعبة هناك بدأت و لن تنتهى حتى تأخد أبعاد خطيرة .
كان من المفروض أن نطرح السؤال : لماذا داعش وُجد فى مدينة سرت و لم نجده فى مدينة بنى وليد ..؟
سرت و بنى وليد كانتا أخر قلاع المقاومة ، لكن الفرق أن مدينة سرت هجرها معظم سكانها حيث إستوطنها الأغراب فى حين مدينة بنى وليد بقيت صامدة و محافظة على تناغمها و نسيجها الإجتماعى فى وجود مجلسها الإجتماعى الذى يعود له الفضل فى إنقاد ما يمكن إنقاده .
الإستخبارات الأجنبية لعبت لعبتها القدرة على هذا المحور أي إفراغ المدن و القبائل من ممثليها الشرعيين ، إما تهجيرا أو إبعادا أو سجنا أو مطاردتا أو نفيا أو إكراها أو بغيا ... حاولت هذه الإستخبارات إدخال عناصرها أو على الأقل إدخال عناصر غريبة عن القيم و المبادئ التى تربى عليها الشعب الليبى و مكّنتهم من أرزاق و رقاب الناس فصاروا يتحكمون فى المكان و كأنهم أهل الدار ، هؤلاء نجحوا فى خلق هذه الفوضى الإجتماعية أو القبلية فضلا عن الفوضى الأمنية ، أرادوها خضّة و زلزلة داخلية تؤثر على نفسية الناس فى ليبيا بحيث فى النهاية يستطيعون التحكم فى هواجسهم و توجهاتهم و إعتقداتهم كي يصبحوا طيعين و مطيعين أمام أي أمر يفرضونه عليهم كحل نهائى للأزمة ، حيث يقتنع الجميع بما فى ذلك الشرفاء أن هذا هو الحل .
هي حكاية جحا الوزير التى يعيدون صياغتها فى ليبيا ، يُحكى فى سالف العصر و الزمان أن رعية إحدى البلدان بدأت تتدمر نتيجة الوضع المتأزم على الملك الذى نصبته قوى خارجية على بلد الثروات و الخيرات ، كانت تلكم القوى الخارجية تسرق و تنهب فى البلد غير آبهة بحال العباد و الملك كان فى حيرة من أمره ماذا يفعل ؟
فأشاروا عليه بإستشارة جحا الداهية و المحنك السياسى فجاءه جحا مُنقدا و طلب من الملك أن يوليه منصب وزيرا للوزراء و كان له ما كان ، و أول ما بدأ جحا فى تنفيده و هو على منصب الوزارة زيادة الضرائب بضعفين على التجار هؤلاء زادوا من سعر البضائع إلى الضعفين على المستهلكين ، ثم بدأ جحا يفرض فى الضريبة تلوى الأخرى على كل السلع و الخدمات المقدمة و يقلص من حجم توزيعها كما بدأ يخلق من كل مشكلة مشكلة أخرى و من كل مصيبة يضيف مصيبة أخرى و الناس صابرة محتسبة تكاد تتضور جوعا و عطشا و إحتياجا ، أصبح همها هو البحث عن متطلبات الحياة اليومية لم تعد تفكر لا فى الملك و لا فى القوى الخارجية التى وضعته و لا هم يحزنون .. ثم بعدما وصل السيل الزبى و خاف الملك على نفسه أن ينتفض الناس ضده أوعز لبعض أتباعه أن أخرجوا مع الناس و طالبوا بإقالة جحا الوزير ، و سأكون أول المتعاطفين معكم و سأقيل جحا الوزير و كان له ما كان و أقال جحا ( مانحا إياه كل ماطلبه جزاء الخدمة الجليلة التى قدمها للملك ) و جاؤهم فى مقابله بوزير أخر على المقاس ، هذا الأخير و بأمر ملكى بدأ بتخفيض الضرائب رويدا رويدا و تخفيض كَمْ المشاكل و المصائب التى تراكمت أثناء فترة حكم جحا ، و هنا أصبح الناس فرحين مسرورين بهذه الخطوات العملاقة المنجزة على يد الملك العظيم و كأنهم خرجوا فعلا من نار جهنم إلى نعيم الجنة ، فكان كلما فكر أحدهم بالتغيير يهب و ينتفض الناس جميعا فى وجهه قائلين له : أتريدونا العودة إلى حكم جحا .
و الكلام قياس..
flag2 flag2 flag2 flag2

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
قال الله تعالي : (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُون )  
صدق الله العظيم
avatar
بنت الدزاير
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 630
نقاط : 6489
تاريخ التسجيل : 19/01/2012
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: داعش و حكاية جحا..؟

مُساهمة من طرف fawzi zertit في الثلاثاء 23 يونيو - 0:04

Thump up Thump up 
و يبقى المثل سائر المفعول ..... مسماااااااار جحا 

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
avatar
fawzi zertit
مشرف
مشرف

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9121
نقاط : 16311
تاريخ التسجيل : 02/06/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى