منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

الهدية النافعة

اذهب الى الأسفل

الهدية النافعة

مُساهمة من طرف السلفي الورفلي في الجمعة 22 مايو - 10:25


ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ، قَالَ: «بَايَعْنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى السَّمْعِ وَالطَّاعَةِ فِي الْعُسْرِ وَالْيُسْرِ، وَالْمَنْشَطِ وَالْمَكْرَهِ، وَعَلَى أَثَرَةٍ عَلَيْنَا، وَعَلَى أَنْ لَا نُنَازِعَ الْأَمْرَ أَهْلَهُ، وَعَلَى أَنْ نَقُولَ بِالْحَقِّ أَيْنَمَا كُنَّا، لَا نَخَافُ فِي اللهِ لَوْمَةَ لَائِمٍ» متفق عليه
avatar
السلفي الورفلي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4222
نقاط : 10298
تاريخ التسجيل : 15/08/2012
. :
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الهدية النافعة

مُساهمة من طرف جراح وطنية في الجمعة 22 مايو - 10:34

بارك الله فيك أخي وجزاك على كل حرف حسنة

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
بسم الله الرحمن الرحيم
  إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ  وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّهِ أَفْوَاجًا  فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا  .
flag2 flag2 flag2 flag2

avatar
جراح وطنية
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 32248
نقاط : 46983
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الهدية النافعة

مُساهمة من طرف السلفي الورفلي في الجمعة 22 مايو - 10:55

جراح وطنية كتب:
بارك الله فيك أخي وجزاك على كل حرف حسنة
واياك وأعضاء الزنقة ومتتبعيها وزوارها

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ، قَالَ: «بَايَعْنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى السَّمْعِ وَالطَّاعَةِ فِي الْعُسْرِ وَالْيُسْرِ، وَالْمَنْشَطِ وَالْمَكْرَهِ، وَعَلَى أَثَرَةٍ عَلَيْنَا، وَعَلَى أَنْ لَا نُنَازِعَ الْأَمْرَ أَهْلَهُ، وَعَلَى أَنْ نَقُولَ بِالْحَقِّ أَيْنَمَا كُنَّا، لَا نَخَافُ فِي اللهِ لَوْمَةَ لَائِمٍ» متفق عليه
avatar
السلفي الورفلي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4222
نقاط : 10298
تاريخ التسجيل : 15/08/2012
. :
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الهدية النافعة

مُساهمة من طرف ﻧﻮﺭﺑﺎﺭﻕ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻲ في الجمعة 3 يونيو - 15:49

* « أفضل الإيمان : أن تعلم أن الله معك حيثما كنت » / الإيمان يتفاوت والمؤمنون يتفاوتون في إيمانهم ؛ لأن الإيمان يزيد وينقص يضعف ويقوى , وأفضل الإيمان أن يصل العبد إلى درجة اليقين وشدة المراقبة , أي يعلم أن الله معه لا يغيب عنه حيثما كان , ويصل الإنسان لدرجة الإحسان والقيام بأداء ما افترض الله عليه وهو أول ما يتقرب العبد إلى الله وأحب ما يتقرب العبد إلى الله , وما افترض الله عليه يشمل الأفعال والتروك , الأفعال كأداء الواجبات العينية والكفائية وهي كثيرة , ليست الأركان المعروفة كأركان الصلاة والصيام فقط , بل جميع ما أمر الله به ودل الأمر على الوجوب من أداء ما فرض الله عليك , والتروك من ترك جميع المنكرات المحرمة . ثم الإكثار من النوافل سواء نوافل الصلاة والصيام والإطعام والحج والعمرة وغير ذلك , فإذا فعل ذلك أحبه الله " .. فإذا أحبه الله كان سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به .. " [ أخرجه البخاري عن أبي هريرة t برقم ( 6502 ) ], هكذا يتدرج المرء إلى أن يصل  لدرجة الإحسان وشدة المراقبة أو صدق المراقبة , بمعنى هذه الوَلاية , والوَلاية أمر مكتسب , فرقٌ بين الوَلاية والنبوة , النبوة بالاجتباء والاختيار والاصطفاء من عند الله سبحانه ولكن الوَلاية بالعمل , يصل العبد إلى درجة الوَلاية الصادقة بالإيمان الصادق والعمل الصالح والمواظبة على ذلك مع الالتجاء إلى الله بالثبات . والوَلاية ليست بيوت معينة , بيت الحسن بيت الحسين بيت الغضنفر , إنما بالإيمان والعمل , قد يكون الوالد ولياً ويُنجب فاسقاً وقد تنعكس القضية ؛ لذلك لا عبرة بالأصل والفصل ولا الجنس ولا النسب , ولكن المسألة أساسها راجع إلى توفيق الله . لا يغيب الرب سبحانه عن ذهنه ويذكره بلسانه وقبل ذلك يذكره بقلبه , وذكر القلب أفضل من ذكر اللسان وإن اجتمعا أفضل وأفضل , فإذا وصل لهذه الدرجة يستحي من ربه أن يراه حيث نهاه أو يفتقده حيث أمره , يكون بينه وبين ارتكاب المعاصي صغائرها وكبائرها والموبقات ومحقرات الذنوب , ومحقرات الذنوب أخطر ؛ لأن الإنسان قد يبادر بالتوبة إذا ارتكب معصية واضحة , لكن قد يستخف بمحقرات الذنوب كبعض النظرات وكالكذب الذي يسميه بعض الناس اليوم الكذب الأبيض , هذه المحقرات لا ينبغي للإنسان أن يتساهل فيها .

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
            لا إله إلا الله ،،،،،،،،****،،،،،،،،محمد رسول الله
             الجماهيرية العربية الليبية الشعبية العظمى 
                 الله أكبر.....الله أكبر.....الله أكبر
        flag2  الحياء بدون رايات خضراء لا قيمة لها flag2
  
             "" استمروا  و لو لم تسمعوا  صوتي""  
 Flag   ""فإن كان بالمدى القصير سنهزمهم وإن كان بالمدى الطويل سنهزمهم""  Flag
avatar
ﻧﻮﺭﺑﺎﺭﻕ ﺍﻟﻤﻐﺮﺑﻲ
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 279
نقاط : 2445
تاريخ التسجيل : 14/05/2016
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 1969_9_1

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى