منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

د . صالح إبراهيم المبروك :الطائرات الحربية التركية تتولى نقل المسلحين من سوريا إلى ليبيا

اذهب الى الأسفل

د . صالح إبراهيم المبروك :الطائرات الحربية التركية تتولى نقل المسلحين من سوريا إلى ليبيا

مُساهمة من طرف الشابي في الإثنين 9 مارس - 11:00


كشف عميد أكاديمية الدراسات العليا سابقا بطرابلس، الدكتور صالح إبراهيم، عن تحضيرات جارية هذه الأيام في ليبيا لإعلان دولة جديدة اسمها "دامش" وهي الاسم المختصر للدولة الإسلامية في مصر وشمال إفريقيا.
وقال الأكاديمي الليبي، في حديث لـ "الشروق": "إن الأزمة الليبية معقدة، ولا يمكن أن تعرف طريقها إلى الحل السلمي إلا بتوافق مصري جزائري، مضيفا أن أفق الحل يخص خيارين، الأول "دعم دولي للشرعية في طبرق وفرض الديمقراطية في ليبيا، وقمع كل القوى المخالفة. والثاني حوار حقيقي يشمل كل الأطراف الليبية بما فيها القبائل وأنصار النظام السابق".
وعن الدور الجزائري لحل الأزمة الليبية، قال: "الجزائر بإمكانها أن تلعب دورا مهما في هذا الاتجاه، إلا أن هناك اختلافا في الرؤى مع الجانب المصري، كون الجزائر تود احتواء الإسلاميين والولايات المتحدة أيضا تدعم التيار الإسلامي في ليبيا، إلا أن التاريخ أثبت أن هؤلاء لا ثقة فيهم، حيث إنهم قد اتفقوا مع سيف الإسلام القذافي وسرعان ما تنكروا له في أول تجربة صعبة عرفتها ليبيا بعد إخراجهم من السجون". وتابع في الخصوص عن الموقف الجزائري: "الجزائر ليست على مسافة واحدة بل تدعم سياسيا أكثر طرابلس. وهناك لقاءات جمعت أمنيين جزائريين وموفدين من فجر ليبيا والجزائر، لكن هي مسكنات مؤقتة لا تفي بالغرض لأن هناك مخططا أمريكيا للقضاء على كافة الجيوش العربية وتحويلها إلى مليشيات، على غرار ما حدث في سوريا والعراق واليمن وليبيا.. والمستهدف القادم مصر والجزائر باعتبارهما أكثر الجيوش العربية قوة الآن".
أمنيا، تحدث صالح إبراهيم عن معلومات تفيد بانتشار 40 مليون قطعة سلاح في الأراضي الليبية، وأرصدة مالية تحصل عليها الإسلاميون في ليبيا تقدر بـ 270 مليار ليبي من أموال النظام السابق، و130 مليار من عائدات بيع النفط، وسجل يقول: "إذا كانت داعش في العراق تأسست بـ500 مليون دولار، فإن هؤلاء لديهم أضعاف هذا المبلغ".
وعن دعم أنصار النظام السابق في ليبيا لداعش، قال المتحدث إن  عددهم 10 آلاف من الأمن والجيش ومن هم في السجون، ومليوني مهجر. وأكد بشأنهم: "ليس من عقيدتهم الإرهاب". بالمقابل، اتهم تركيا بتسفير المسلحين إلى ليبيا من سوريا وأوضح: "هنالك 4 رحلات يوميا من تركيا باتجاه طرابلس تقوم بحراستها طائرات تركية لتفادي قصفها من الجيش الليبي تقوم بإرسال المقاتلين من الشام إلى الأراضي الليبية لإعلان الإمارة الإسلامية الكبرى ثم التوسع نحو مصر والجزائر وتونس". وتابع: "الوافدون يتم منحهم رخصا ليبية يستخرجون بها الجنسية الليبية ويصبحون ليبيين ويشترون الرخصة بـ5000 دينار ليبي".
http://www.echoroukonline.com/ara/articles/235757.html
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10311
نقاط : 30293
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى