منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

لنقل مليون مستوطن:«اليهود» يشترون أراض ليبية على حدود تونس!

اذهب الى الأسفل

لنقل مليون مستوطن:«اليهود» يشترون أراض ليبية على حدود تونس!

مُساهمة من طرف الشابي في الإثنين 2 فبراير - 13:10





أثار كشف إذاعة «صوت إسرائيل»، النقاب عن قيام رئيس الجالية اليهودية الليبية الجديد، بزيارة «سرية» لطرابلس، لشراء قطع أراض شاسعة هناك، وفي منطقة الجبل الأخضر شرق ليبيا، وعلى حدود تونس تساؤلات حول إمكانية تهديد ليبيا تدريجيًا بمصير شقيقتها فلسطين.
طرابلس ـ (وكالات)
وأفادت مصادر ليبية، بأن تلك الأراضي تعود ملكيتها إلى رجال أعمال يهود طردهم الزعيم الليبي معمر القذافي، بعد «ثورة الفاتح»، وصادر كل أراضيهم ومزارعهم ومساكنهم ومحالهم التجارية.
وفي سياق متصل، قال رجل أعمال يهودي، يمتلك استثمارات في مختلف دول العالم، عبر إذاعة «صوت إسرائيل»: «اليهود الليبيون عائدون إلى وطنهم ليبيا قريبًا جدًا، وسيكون 2015 عام عودة اليهود إلى ليبيا، إلى جانب توطين يهود دول المغرب العربي تونس والمغرب والجزائر».
ويعتمد المخطط، بحسب رجل الأعمال، على نقل مليون يهودي إلى ليبيا، بمساعدة المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان العالمية، وبمساعدة أمريكا وبريطانيا وفرنسا.
ويأتي ذلك بعد عامين من عقد مؤتمر كبير ليهود ليبيا في العاصمة الإيطالية روما، تحت شعار: «الدين لله وليبيا لكل الليبيين»، في أكتوبر 2013، وكان أبرز ما تناولوه الإصرار على حق العودة إلى ليبيا، ومطالبة السلطات بالسماح لهم بالعودة وإرجاع أملاكهم وأراضيهم وتعويضهم ماليًا، مشيرين إلى امتلاكهم أوراقا ووثائق تثبت أن لديهم أراضٍي وأملاكا في ليبيا.
ويعود تاريخ اليهود في ليبيا إلى القرن الثالث قبل الميلاد، وترك معظم اليهود ليبيا خلال العشرين عاما التي تلت الحرب العالمية الثانية، وكان بضع مئات منهم يعيشون في ليبيا خلال  ثورة الفاتح في 1969.
ويقول مئير كحلون (73 عاما)، وهو رئيس رابطة يهود ليبيا الدولية، ومقرها «أور يهودا» قرب تل أبيب: «عندما استولى القذافي على السلطة قام بمطاردة الـ600 يهودي الذين بقوا في ليبيا، ليصادر أملاكهم ويخرجوا من البلاد».
ويعد كحلون من أكبر المدافعين عن الهوية الثقافية الليبية اليهودية، وينشر مجلة فصلية للجالية اليهودية الليبية بالعبرية والإيطالية، ويدير متحفا فيه أرشيف ومركز أبحاث مخصص للحفاظ على هوية وتاريخ الجالية اليهودية الليبية.
ويحتوي المتحف على غرف مليئة بصور الحاخامات، ومخطوطة للتوراة عمرها سبعة قرون، وبيت يهودي تقليدي، وغيرها من الأشياء، إلا أن أحدث شيء في المتحف هو صفحة موجودة في كتاب منقوش بالذهب مكتوبة باللغة العربية في 20 ماي من العام الحالي، من أحمد الشريف، وهو أحد زعماء الخونه والعملاء من اسمو نفسهم بالمعارضين .الليبية المستقر في لندن، يعرب فيها عن رغبته بعودة اليهود إلى ليبيا.
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10306
نقاط : 30048
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى