منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

ياسمين الشيباني:عيدنا في ليبيا مخضب بالدماء

اذهب الى الأسفل

ياسمين الشيباني:عيدنا في ليبيا مخضب بالدماء

مُساهمة من طرف الشابي في الجمعة 10 أكتوبر - 9:29

ياسمين الشيباني

الكثيرون في ليبيا يرددون انه لم يعد للعيد طعم ولا لون فكل بيت من بيوتنا لا يخلو من فقد أو موت أو مهجر وأسير فالمجازر مستمرة في ليبيا في شرقها وغربها وجنوبها، ، منذ عام النكبة ظهر أناس في وطني لايعرفون العيد ولا يعرفون قيمة الايام الحرم يتفننون في نثر والدماء وإزهاق الأرواح في ليبيا يحدث ولأكثر من رمضان وفي الأيام الحرم فظائع وجرائم من قبل الميليشيات التي عبثت بكل شئ، وهذا لم يحدث حتي في أيام الجاهلية التي كانوا القتلة وقطاع الطرق لديهم أخلاق وقيم يحترمون أيام الله والأيام الحرم لأنهم كانوا جزءاً من الناس، ، لكن ما أراه اليوم في ليبيا من قتل في سبها وحرق لبيوت الكثيرين وتدمير ممتلكاتهم لشئ مؤسف ومخجل وعار علي كل الليبين وبنفس الوحشية حدث لاهالي مدينه ورشفانه التي قتل أهلها بقذائف ومدافع الغادرين بالوطن.
لم يتوقفوا عن سفك دماء الأبرياء وقتلهم ودائماً يجدون مرة تلو الأخري طريقة لإحداث مجزرة جديده في ليبيا المنكوبه بهم وبأفكارهم المريضه ورغم إنكار الجميع فقد أصبحت ليبيا تعيش حرب اهليه وتصفية عرقية.. فالليبيون يعيشون حالة حرب مستمره منذ مايقارب من أكثر ثلاث سنوات والعملاء مستمرون في الانتقام والتهجير وبث الكره.
في ليبيا تتسع كل يوم دائرة الخسائر بلد اراده له حفنة من المصابون بداء الخيانه والتبعية والتشبه السطحي للغرب ان يمزق ويكوي بنيران الفتنة ليقتل الليبين بعضهم بعض بدم بارد.
في ليبيا كان للعيد طعم اخر كنّا ننتظره بروح المحبة والتسامح، كنا نعايد البعيد قبل القريب ونحرص علي ماامرنا به الاله.. كنّا نأتي العيد بقلوب صافيه رغم الزعل احيانا الذي يتبدد مَعَ لحظة الالتقاء في هذا اليوم المبارك فماذا حدث لنا أيها الشعب الطيب أصبحنا نعانق الرشاش بعدما كانت قلوبنا تتعانق لنتسامح لما أصبحنا نوجه البنادق لصدور بَعضُنَا البعض ونهلل فرحا، ، ،
لما أيها الشعب دمرنا أفراحنا وابتسامات اطفالنا، ، لما أخذتنا العزة بالاثم وبات قتلنا لبعض مهرجان للشماته والتشفي، لما لا ننزع أنفسنا من براثن الحقد والفتنه التي يريد البعض ان تستمر لتشوه تاريخ وطن وتمحو كل التضحيات التي سجلها لنا التاريخ فخرا.. لما لا ننهي كل هذِه الزوابع وصراخ الحاقدين المتربصين بهذا الوطن الذي بات لايعرف الراحة بسببهم فهم دمروا كل شي عبثوا حتي بالنسيج الاجتماعي وبثوا سمومهم وشوهوا الروابط والاواصر بين الليبين..
وفي ليبيا وطني يأتي العيد الرابع منذ نكبة فبراير وشعب يُفقد الابتسامة والفرح فهو فاقد الأمن والامان شوارعه رصاص وموت ظلم وأسر وتهجير عام تلو العام ، وطن انقسم وباتت فيه الحكومة حكومتين والبرلمان اثنين وهذا يحاور وهذا يرفض وكلا يغني علي مصلحته، ، ، وليبيا ارض جريحة تخدش بَلْ تنزف علي أيدي من أسموا أنفسهم انهم ابنائها.
فيا من استبحتم دماءنا.. لن نستسلم لكم ونترك ليبيا لكم لتعبثوا بها.. ، ولن نجعل هذا يستمر وَلَن نستسلم للأوجاع والمنغصات، ولن ننسي الدماء الطاهرة الزكية فهي التي ستستفز كبرياء الشعب لينتفض عاجلاام آجلا ولن نستسلم للبكاء والعويل وسنبتسم رغم كل هذا الدمار والجراح والدماء وستخضب أيدينا بالحناء مجددا بعد الحداد ونعانق الفرح في وطني..
avatar
الشابي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 10306
نقاط : 30048
تاريخ التسجيل : 29/04/2014
. :
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى