منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

المعجزات والارهاصات للانبياء

اذهب الى الأسفل

GMT + 3 Hours المعجزات والارهاصات للانبياء

مُساهمة من طرف ابراهيم السمان في الثلاثاء 31 ديسمبر - 7:13

[frame="1 10"]
بسم الله الرحمن الرحيم

[SIZE="5"]يؤيد الله رسله وأنبياءه بالمعجزات والإرهاصات ، كما يؤيد أحبابه والصالحين من عباده بالكرامات ، وهذه الأشياء الثلاثة ، المعجزات ، والإرهاصات ، والكرامات ، تطلق علي خوارق العادات ، أو الأشياء غير العادية ، أي التي تخترق النواميس الكونيَّة ، والسنن الطبيعية ، والقوانين العلمية ، مثال ذلك :

نحن اعتدنا أن الشمس تغرب في الساعة الخامسة وعشر دقائق ، فمثلاً إذا وُجد من تتأخر الشمس لأجله ، أو بسببه للخامسة وعشرين دقيقة ، يكون ذلك شيئاً غريباً وغير عادي

فإذا كان الذي يؤخرها نبيٌّ ، وقد أرسل إليه ، فتسمي في هذه الحالة " معجزة " ، أما إذا كان نبيٌّ لكن لم يأت أوان نبوَّته ، ولم يكلف بعد من الله بتبليغ رسالته فنسميها " إرهاصاً " ، وإذا كان الذي جرت علي يده رجل من الصالحين المشهورين بالاستقامة ، نسميها " كرامة " ، لأنها تأييد من الله له

فإذا ظهرت علي يد فاسق فهي استدراج من الله سبحانه وتعالي له من باب قوله تعالى {سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ} القلم44

فكل ما ذكرناه في الأبواب السابقة مما حدث لرسول الله صلى الله عليه وسلم قبل نزول الوحي عليه ، كسقوط إيوان كسري ، ووقوع الأصنام علي وجهها عند ولادته وغيره ، فهي من باب الإرهاصات ، وكل ما أيده الله به بعد بعثته فهي معجـزات ، وهي كثيرة جداً ، وقد حاول بعض الأئمة الأعلام وهو الشيخ يوسف النبهاني رضي الله عنه أن يحصي معجزاته صلى الله عليه وسلم فعدَّ منها ثلاثة آلاف ، ثم عجز بعد ذلك ، لأن كل أحواله صلى الله عليه وسلم بليل أو بنهار من باب المعجزات

يبقي عندنا المبشرات : وهي العلامات والصفات التي ذكرت في الكتب السماوية عنه صلى الله عليه وسلم ، وهي من الكثرة بحيث لا يستطيع بشر حصرها ، ولكننا سنذكر بعضها لتستبشر نفوس المؤمنين بفضل الله علينا بهذا النبي الكريم ، ولنبدأ باليهود الذين جحدوه مع أنهم كما قال الله فيهم {يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءهُمُ} الأنعام20

فقد عرَّفهم الله في التوراة كل شيء عنه صلى الله عليه وسلم بالتفصيل ، حتى زمان ومكان مولده ، والموطن والوقت الذي سيهاجر فيه ، مما أدَّي ببعضهم وهم " بنو قريظة وبنو قينقاع وبنو النضير " لما عرفوا صفات رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وعرفوا أنه سيظهر في مكة ، ويهاجر إلي المدينة ، واسمها طيبة وعلاماتها واضحة {فهي بين جبلين ، وذات نخل} وعرفوا صفاتها بالتفصيل ، فذهبوا إلي المدينة وأقاموا بها ، طمعاً أن يخرج منهم الرسول ، أو يكونوا أول أتباعه إذا ظهر

ولذلك عندما كانت تحدث بينهم وبين القبائل المجاورة حروب كانوا يقولون {اللَّهُمَّ بِحَقِّ النَّبي الُمنْتَظَر ، الذي قَرُبَ أوَانُ ظُهُورهِ ، انْصُرْنَا عَلَيْهِم ، فَيَنْتَصِرُون}[1]

وذلك ما أخبر به القرآن في قول الله {وَكَانُواْ مِن قَبْلُ يَسْتَفْتِحُونَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُواْ فَلَمَّا جَاءهُم مَّا عَرَفُواْ كَفَرُواْ بِهِ} البقرة89

وكذلك عندما كان يحدث خلاف بينهم وبين الأوس والخزرج في المدينة كانوا يقولون لهم
بسم الله الرحمن الرحيم

{إن نبي آخر الزمان سيظهر عن قريب ، وسيمكننا الله به منكم ، ونذبَحكم ذبح عاد وإرم}[2]

وهذا ما جعل الأوس والخزرج يسارعون إلى الرسول صلى الله عليه وسلم ويؤمنون به ، لما علموا نبأ ظهوره في مكة ، لأنهم كانوا يسمعون عنه من اليهود ، وهذا أيضا ما دعاهم إلى دعوته للهجرة إلى مدينتهم ، لأنهم علموا من اليهود أنها مكان هجرته ولذلك لما هاجر الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة ، آمن كبار علماء اليهود به على الفور ، وأولهم في ذلك عبد الله بن سلام ، وكان رئيسهم في العلم
[/SIZE]

[SIZE="3"][1] أخرجه الحاكم والبيهقي عن ابن عباس
[2] رواه ابن إسحاق عن قتاده
[/SIZE]




[SIZE="5"]%D9%85%D9%86%D9%82%D9%88%D9%84 %D9%85%D9%86 %D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8 %7B%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%AB %D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%82 %D8%B9%D9%86 %D9%82%D8%AF%D8%B1 %D8%B3%D9%8A%D8%AF %D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D8%A7%D8%A6%D9%82%7D
%D8%A7%D8%B6%D8%BA%D8%B7 %D9%87%D9%86%D8%A7 %D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%85%D9%8A%D9%84 %D8%A7%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8 %D9%85%D8%AC%D8%A7%D9%86%D8%A7%D9%8B[/SIZE]



]http://www.fawzyabuzeid.com/table_books.php?name=%CD%CF%ED%CB+%C7%E1%CD%DE%C7%C6%DE+%DA%E4+%DE%CF%D1+%D3%ED%CF+%C7%E1%CE%E1%C7%C6%DE&id=49&cat=4%5B%2Furl%5D

[SIZE="5"]منقول من كتاب {حديث الحقائق عن قدر سيد الخلائق}
اضغط هنا لتحميل الكتاب مجاناً[/SIZE]




[SIZE="5"]%D9%85%D9%86%D9%82%D9%88%D9%84 %D9%85%D9%86 %D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8 %7B%D8%AD%D8%AF%D9%8A%D8%AB %D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%82 %D8%B9%D9%86 %D9%82%D8%AF%D8%B1 %D8%B3%D9%8A%D8%AF %D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D8%A7%D8%A6%D9%82%7D
%D8%A7%D8%B6%D8%BA%D8%B7 %D9%87%D9%86%D8%A7 %D9%84%D8%AA%D8%AD%D9%85%D9%8A%D9%84 %D8%A7%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%A7%D8%A8 %D9%85%D8%AC%D8%A7%D9%86%D8%A7%D9%8B[/SIZE]



][/frame]
avatar
ابراهيم السمان
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 28
نقاط : 3724
تاريخ التسجيل : 13/12/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 3 Hours رد: المعجزات والارهاصات للانبياء

مُساهمة من طرف السلفي الورفلي في الثلاثاء 31 ديسمبر - 13:46

موقفات مع كلااام الخرافي الصوفي محمد بو زيد 
1- أنما العلم النازل من عند الله ، وليس علم الكتب فالعلم النازل من السماء ، كالماء النازل من السماء ، فكما أن كل ماء لم ينزل من السماء لا ينفع .
اقول: اليس العلم الموجود في كتب الحديث المصنفة مثل البخاري ومسلم والسنن والمسانيد من العلم النازل من عند الله . ام انها محاولة لنسف جهود اهل الحديث والتشكيك والطعن فيها .
2- فالماء الذي في البرك ؟ هل يصلح لري الزرع ؟ لا. لماذا ؟ لأنها تعفنت ، فهذه كالعلم الموجود في الكتب
اقول : يا شيخ الخرافة والمنامات كلامك غير صحيح والباين انك لا تعرف شيئا عن احكام المياه وقد حكمت علي مياه البرك بانها متعفنة ولا تصلح للزراعة وحسب قولك من باب اولي لاتصلح للطهارة والشرب وانصحك بقراءة حديث بئر بضاعة وكيف كانت اجابة النبي صلي الله عيه وسلم عندما سئل عن الوضوء من تلك البئر وما يلقي فيها . ومياه البرك مازال الناس قديما وحتي وقت قريب يشربون منها ويتطهرون و يسقون منا داوبهم ومحاصيلهم الزراعية . والاكبر من هذا وصفك للعلم الموجود في الكتب بالمعتفن , لان تؤمن بالعلم اصلا ومعظم نقولاتك منامات واضغاث احلام ما نزل الله بها من سلطان . وهل ما في البخاري ومسلم وكتب الصحاح علم متعفن ؟ لا حول ولا قوة الا بالله . كفى الله المسلمين شر كل دجال منحرف ضال .
3- ذهبوا للشيخ أبى اليزيد البسطامى , وسألوه : كيف تؤثر في الناس بهذه الصورة ؟ وتصلح أحوالهم ؟ ونحن نتكلم كثيرا وكلامنا لا يجدي؟ فوضح لهم السر فقال :{أخذتم علمكم ميتاً عن ميت - فلاناً عن فلان ، وهذا مات وهذا مات - , ونأخذ علمنا عن الحي الذي لا يموت ، فنأخذ علمنا في أي وقت شئنا ، وكيف شئنا}
اقول : نعم نحن امة الاسناد واخذنا علمنا عن الثقات الاثبات من الصحابة والتابعين وتابعيهم . وهذا طعن واضح في السنة ونقلتها لان السنة نقلت عن طريق الرواة الثقات . عن الثقة عن مثله 
كيف تاخذ العلم عن الحي الذي لايموت في اي وقت شئت وكيفما شئت . الا اذا كنت تدعي ان الله يوحي اليك .  
4- حتى تصل إلي ما ورد في الأثر {إنَّ اللَه يُفِيضُ عَلَىَ قُلُوبِ أهْلِ الْمَعْرِفَةِ ، سَبْعِينَ ألْفَ عِلْمٍ مِنْ كِتَابِ اللهِ تَعَالى}
اقول : ما صحت هذا الاثر يا ابراهيم السمان ويا محمد بوزيد ومن صححه من الحديثين .. كل الاحرار ينتظر الاجابة .
5- هذه العلوم أسرار في صدروهم ، لكنها علوم ترفع الإنسان ، وتطهِّر قلبه ، وتوصِّله إلى أنوار الله ، فهذه طريقة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وضحَّها لنا الله .
اقول : طريقة رسول الله صلى الله عليه وسلم واضحة الوحيين الكتاب والسنة مش احلام ومنامات ومكاشفات وبدع وضلال . وقد قال صلي الله عليه وسلم تركت فيكم امرين لن تضلوا ما تمسكتم بهما كتاب الله وسنتي . سلسلة الاحاديث الصحيحة للالباني (361/4)
6-ليعرفنا أنه إذا كان هذا الرسول الكريم ، المبرأ من كل عيب ، قد شققنا صدره أربع مرات 
اقول : المعروف عندي ان النبي صلي الله عليه وسلم شق صدره مرة واحدة في صغره فاين الدليل على الثلاث الباقية ارجوا اتحافنا فنحن في الانتظار. 
7- فأول مرة تشقه وتخرج حظَّ الشَّيطان ، بعد هذا تملأ قلبك رأفة ورحمة لجميع خلق الله 
اقول : قولوا لنا كيف الواحد ايشق صدره ويخرج حظ الشيطان .. نرجوا البيان يا من لا يملك البيان 
8- وهكذا علوم الله الإلهامية ، وأحوال الله العليَّة ، والرؤيـات والمكاشفات المناميَّة ، والعيانيَّة : لا تظهر ، و لا تُعطي ، إلا لمن طهَّر القلب بالكليَّة لربِّ البريَّة .
اقول : هذا كل ما عندهم الهام + رؤى + مكاشفات منامية + مكاشفات عيانية + خرافات + بدع
اما نحن والحمد لله العلم عندنا كما قال ابن القيم رحمه الله 

العلم قال الله قال رسوله ... قال الصحابة ليس بالتَّمْويه

ما العلم نَصْبَكَ للخلاف سفاهة ... بين الرسول وبين رأي فقيه

كلاّ ولا جَحْد الصفات ونفيها ... حذراً من التمثيل والتشبيه

تحذير : احذر كل الاحرار من الاخذ عن امثال هذا الرجل المنحرف واحذر من كل من يروج له ولاهل الضلال و الانحراف امثال ابراهيم السمان 

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع
عَنْ عُبَادَةَ بْنِ الصَّامِتِ، قَالَ: «بَايَعْنَا رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى السَّمْعِ وَالطَّاعَةِ فِي الْعُسْرِ وَالْيُسْرِ، وَالْمَنْشَطِ وَالْمَكْرَهِ، وَعَلَى أَثَرَةٍ عَلَيْنَا، وَعَلَى أَنْ لَا نُنَازِعَ الْأَمْرَ أَهْلَهُ، وَعَلَى أَنْ نَقُولَ بِالْحَقِّ أَيْنَمَا كُنَّا، لَا نَخَافُ فِي اللهِ لَوْمَةَ لَائِمٍ» متفق عليه
avatar
السلفي الورفلي
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 4222
نقاط : 10296
تاريخ التسجيل : 15/08/2012
. :
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى