منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

عائلة المقرحي تنوي الطعن في الحكم بحقه في قضية لوكربي

اذهب الى الأسفل

عائلة المقرحي تنوي الطعن في الحكم بحقه في قضية لوكربي

مُساهمة من طرف اول جماهيرية في السبت 21 ديسمبر - 14:36

ترغب عائلة الليبي عبد الباسط المقرحي المحكوم الوحيد في قضية اعتداء لوكربي الذي اودى بحياة 270 شخصا في 1988، ترغب في الطعن في الحكم الصادر عليه لأنها لا تصدق بذنبه. وقال شقيقه عبد الحكيم المقرحي ل" بي بي سي" الجمعة 20 ديسمبر/كانون الأول  "العائلة تريد الاستئناف. نريد اعادة فتح ملف لوكربي لنعرف من المسؤول". واضاف قوله "شقيقي عبد الباسط لا يمكن ان يكون ارتكب هذه الجريمة المقيتة. كان عاجزا عن ايذاء اي شخص". ويذكر ان طائرة تابعة لشركة  الخطوط الجوية " PanAm" انفجرت في 21  كانون الاول/ديسمبر 1988 فوق لوكربي الاسكتلندية وكان معظم  ضحايا الحادث من الامريكيين. وصدر آنذاك حكم بالسجن المؤبد بحق عبد الباسط المقرحي، إلا انه اخلي سبيله منذ خمس سنوات لاسباب صحية وتوفي في مايو/أيار عام 2012 بالسرطان. وكان نظام القذافي اعترف في 2003 بمسؤوليته عن تدبير هذا الاعتداء، ثم دفع 2.7 مليار دولار تعويضات لعائلات الضحايا. هذا واعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون السبت 21 ديسمبر/ كانون الاول بمناسبة الذكرى الـ25 للاعتداء ان "الارهاب لن ينتصر". وقال ان لوكربي "تبقى احدى اسوأ الكوارث في تاريخ الطيران، والعمل الارهابي الاكثر دموية الذي يحدث في المملكة المتحدة". المصدر:RT + وكالات


http://arabic.rt.com/news/638233/ :روسيا اليوم

اول جماهيرية
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 750
نقاط : 5349
تاريخ التسجيل : 11/05/2013
. :
. :

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: عائلة المقرحي تنوي الطعن في الحكم بحقه في قضية لوكربي

مُساهمة من طرف فارس مثناني في السبت 21 ديسمبر - 21:20

من حقها الطعن والحصول ماتريد منهم
avatar
فارس مثناني
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2187
نقاط : 5902
تاريخ التسجيل : 16/08/2013
. :
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى