منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف طبيبة القلوب الخضراء في الإثنين 6 أغسطس - 20:09



*المكورات العنقودية الذهبية المقاومة لمضاد الميثيسيللين (MRSA)



لقد مثلت المكورات العنقودية الذهبية خطراً طبياً قبل 100 عام, حيث تسببت في موجات وبائية ووفيات هائلة نتيجة التهابات الرئتين, وخراريج المخ, وأمراض السحايا, وتسمم الدم, وغيرها من أمراض قاتلة. ومع اكتشاف عقار البنسللين في الأربعينات من القرن الماضي, اعتقد العلماء بنجاحهم في حسم المعركة, حيث انحسر خطر تلك البكتيريا أو كاد, غير أنه وقبل مرور 5 أعوام على استعمال البنسللين اكتشف العلماء أن المكورات الجرثومية قد طورت نفسها وأصبحت قادرة على إفراز إنزيم خاص هو البنيسليناز (Penicillinase) قادر على تكسير البنسيللين ومن بعده أحد أهم مشتقاته وهو الميثيسيللين (Methicillin), وهو مضاد حيوي كانت له المقدرة على مقاومة الإنزيم الذي تفرزه المكورات العنقودية, وكان هذا الاكتشاف بمثابة إنجاز كبير في علاج تلك البكتيريا.

في عام 1961, عرف العالم ولأول مرة تلك البكتيريا المقاومة لعقار الميثيسيللين (Methicillin-Resistant Staph. aureus) أو ما يعرف اختصاراً باسم (MRSA). ومنذ ذلك التاريخ, لم يبق مستشفى في العالم خالياً من حالات مشابهة, واختلفت معدلات الإصابة من دولة لأخرى ومن مستشفى لآخر, وكان الاختلاف في المعدلات ملحوظاً, فقد بلغ أحياناً 1% بينما بلغ في مناطق أخرى 50%. وأصبحت تلك البكتيريا مسؤولة عن جائحات وبائية شديدة وموجات مرضية حادة, وخاصة بين مرضى المستشفيات ودور رعاية المسنين.










* لماذا تعتبر البكتيريا MRSA من بكتيريا المستشفيات؟



بالفعل تعتبر البكتيريا MRSA من بكتيريا المستشفيات وخاصة التخصصية منها, وفي وحدات العناية المركزة للأطفال حديثي الولادة والخدّج (ناقصي النمو), والعناية المركزة للحروق, ووحدات الأمراض الجلدية وأقسام الجراحة, إضافة إلى دور وأجنحة رعاية المرضى كبار السن. ولقد تم مؤخراً اكتشاف حالات مماثلة في المجتمع وخارج إطار المستشفيات. وهناك بعضاً من الأمور الواجب الإلمام بها لفهم تلك العلاقة بين البكتيريا والمستشفيات;

تصيب هذه البكتيريا المرضى قليلي المناعة والضعفاء, وهؤلاء عادة ما يمكثون بالمستشفيات فترات طويلة نظراً لطبيعة أمراضهم, يقابل ذلك وجود المرضى الآخرين وكذلك العاملين من الهيئة الطبية والتمريضية, وكلا الفئتين من الممكن أن تكون حاملة لتلك البكتيريا, والتي تعيش في جسم المريض في تجويف الأنف, وعلى الجلد بوجه عام, ولعل هذا ما يفسر سهولة عدوى المرضى قليلي المناعة عند رعايتهم أو ملامستهم للآخرين.

هناك فئات من المرضى يفتقدون إلى خطوط الدفاع الطبيعية, فمرضى الحروق, وبعد تدمير طبقة الجلد في مناطق من الجسم, يصبحون عرضة لنفاذ البكتيريا إلى أنسجة أجسامهم مباشرة, ومرضى الداء السكري أو كبار السن أو المواليد عادة ما يعانون من فقد جزئي لكفاءة الكريات البيضاء (Leucocytes) والمخصصة لمهاجمة البكتيريا وربما أيضاً الضعف المناعي, أما مرضى السرطان والعديد من الأمراض المزمنة فهم بالتأكيد قليلي المناعة وتلعب بعض الأدوية المستخدمة في علاجهم دوراً في إضعاف مقاومتهم للعدوى.

يتفق الأطباء على أن كثرة وسوء استخدام المضادات الحيوية المختلفة, قد كان له دوراً سلبياً للغاية, وساهم في زيادة مقاومة تلك البكتيريا للمضادات الحيوية, ويشمل ذلك الاستخدام غير المناسب للمضادات الحيوية الموضعية في صورة مراهم أو كريمات (رهيمات).



إذن فبيئة المستشفى سواء بمرضاها أو بالعاملين بها تمثل بيئة مناسبة لنشاط تلك البكتيريا.








*الإجراءات الصحية الاحترازية لمواجهة ظاهرة البكتيريا MRSA



يعتبر ظهور وانتشار حالات العدوى بالبكتيريا MRSA في المستشفيات من الظواهر المقلقة, وتجابه بحيطة وحذر شديدين خاصة في أوساط المرضى قليلي المناعة. وهناك إجراءات دولية مطبقة بالدول المتقدمة طبياً ـ ومن بينها دولة الكويت, وهي;

التعرف على المرضى المصابين بالبكتيريا العنقودية الذهبية سواء بعدوى حقيقية أو كحالات تعايش, وهناك فحوصات دورية لهؤلاء المرضى, ويشمل ذلك العاملين بالمستشفيات من الهيئة التمريضية وغيرها عند التفشي الحاد للإصابة, أو الموجات الوبائية.

عزل المرضى المصابين بالبكتيريا MRSA في غرف خاصة, مع استخدام تقنيات طبية بالغة الدقة في النظافة والتعامل مع هؤلاء المرضى, أما إذا كان المصاب من العاملين بالهيئة الطبية, فإنه يعفى من العمل حتى يتم علاجه والتأكد من خلوه من البكتيريا.يتلقى هؤلاء المرضى علاجاً خاصاً للقضاء على هذه البكتيريا, ولايسمح باختلاطهم بباقي المرضى أو خروجهم من المستشفيات قبل إتمام علاجهم.

تطبيق السبل الوقائية للحد من انتشار العدوى سواء من خلال الاستخدام الموسع للأدوات وحيدة الإستعمال (النبوذة:Disposable) كالقفازات والملابس الواقية والقثاطر وأدوات الغيار, أو التعقيم الكافي للأسرّة, والغيارات, وملابس المرضى ومرافق المستشفى بصورة عامة.

توعية المجتمع بصورة عامة والأطباء بصورة خاصة بمخاطر سوء استخدام المضادات الحيوية, خاصة وأن بعض الدول لا تطبق إجراءات صحية كافية في هذا الصدد, وعلى الرغم من أن السلطات الصحية الكويتية لاتسمح بصرف المضادات الحيوية إلا بناء على وصفات طبية, إلا أن الأمر يستدعي بالفعل مزيداً من توعية الأطباء بهذه المخاطر وربما إجراءات أكثر حسماً لمواجهة هذه الظاهرة.








* ماهو دور المواطن في الوقاية؟



النظافة الشخصية وخاصة نظافة الجلد في مناطق تواجد البكتيريا, والحرص على سلامة الفم, ومنطقة الحلق والزور. وعلينا بذل جهود مضاعفة عند رعاية الأطفال حديثي الولادة, وكبار السن بالمنازل, وذلك يستدعي نظافة اليدين والملابس وكافة الأدوات التي تلامسهم, إضافة إلى نظافتهم الشخصية بالطبع.

إذا كنت مريضاً بالمستشفى, فمن الضروري ألا تختلط بالمرضى الآخرين دون ضرورة, وعلى الزوار مراعاة الإجراءات الصحية بالمستشفى; ويعني ذلك عدم إحضار ملابس أو أغطية من المنزل, والتقليل من ملامسة المرضى بصورة عامة لأن بعضاً من هؤلاء الزوار قد يكونوا حاملين للبكتيريا.

إذا كنت مصاباً بأمراض جلدية مثل الهربس (Herpes) أو الدمامل والخراريج, أو التهابات منابت الشعر, أو التهابات الجروح, فذلك يستدعي بالضرورة المبادرة بطلب المشورة الطبية, وعدم استخدام أية مضادات حيوية موضعية بصورة ذاتية وإنما فقط طبقاً لما يقرره الطبيب المعالج, وعلى هؤلاء المرضى الحرص على عدم استخدام الأدوات الشخصية للآخرين مثل المناشف, والشراشف, وفرش الأسنان, وأمواس الحلاقة أو الفرش وأمشاط الشعر وغيرها, وهي إجراءات سهلة وبالغة الأهمية في الوقت نفسه.

يمثل فحص الخدم والمربيات ضرورة هامة, خاصة إذا كانوا مسؤولين عن رعاية المواليد أو مرضى بأمراض مزمنة أو كبار السن, ويجب التأكد من أنهم غير حاملين للبكتيريا سواء في صورة إصابة أو حالة تعايش, ويمثل فحص الطهاة أيضاً ضرورة صحية لأن هذه البكتيريا قد تتسبب في التسمم الغذائي عند انتقالها إلى الأصحاء في بعض الحالات.

الحرص في استخدام المضادات الحيوية, وهو أمر تصعب مناقشته, لأنه من المفترض أن صرف تلك الأدوية لا يتم إلا من خلال وصفات طبية, غير أننا نرصد استخداماً غير مقنن للمضادات الحيوية لعلاج أمراض فيروسية, أو أمراض أخرى لا تجدي في علاجها المضادات الحيوية التي تقتل البكتيريا ولا تؤثر في الفيروسات, في نفس الوقت الذي قد تساهم فيه في زيادة مقاومة البكتيريا وشراستها!








*البكتيريا MRSA المقاومة لمضاد الفانكوميسين (VMRSA):



بعد ظهور المكورات العنقودية الذهبية المقاومة لمضاد الميثيسيللين (MRSA), نجح العلماء في القضاء عليها بواسطة مضاد حيوي آخر وهو الفانكوميسين (Vancomycin) ومضاد آخر هو التيكوبلانين وهما الوحيدان القادران على ذلك, إلا أنه في مايو 1996 أعلنت اليابان عن ظهور بكتيريا عنقودية مقاومة لمضاد الفانكوميسين وعرفت باسم VMRSA; ومَثَّل الخبر آنذاك صدمة للأطباء, خاصة مع ظهور حالات أخرى بالولايات المتحدة الأمريكية.

حتى الآن لم تظهر حالات مماثلة سواء في أوروبا أو الكويت, غير أن هذا الوضع قد لا يدوم طويلاً, ومن المؤكد أن الحاجة قد أصبحت ماسة لتقنين استخدام المضادات الحيوية المتقدمة وخاصة عقار الفانكوميسين وعدم التفريط باستخدام تلك المضادات في حالات بسيطة لا تحتاج إلى استخدامها.

إن إدراك الأطباء لمسؤوليتهم, ووعي المواطن بأساليب الوقاية, إضافة إلى جهود السلطات الصحية في المتابعة وتطبيق الإجراءات الاحترازية قد باتت اليوم أكثر إلحاحاً وأهمية وتلعب دوراً متعاظماً ضمن تلك المعركة المستمرة بين المكورات العنقودية الذهبية المقاومة للمضادات الحيوية وبين الإنسان.


أسأل الله تعالى لكم و لعائلاتكم وبالإخص أطفالكم السلامة والعافية ...





avatar
طبيبة القلوب الخضراء
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7072
نقاط : 14122
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف محمد الجهماني في الإثنين 6 أغسطس - 21:22

سبحان الله كيف الجراثيم تقوم بتطوير نفسها لتصبح عصية على الادوية المضادة لها
وانا قبل فترة قرأت عن جرثومة السل انها احيانا تقوم بتطوير نفسها وتغير من خواصها بحيث لا تؤثر فيها الادوية المضادة لها .

مشكورة اختي الكريمة طبيبة القلوب الخضراء على هذه المعلومات والنصائح المهمة ونرجوا من كل من يمر على الموضوع الاستفادة والسلامة
واكرر شكري لكي اختي الكريمة على كل ما تقدمينه
وبارك الله فيكِ ووفقكِ الى كل خير وأدام عليكي الصحة والعافية والسلامة الدائمة .

محمد الجهماني
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1325
نقاط : 6918
تاريخ التسجيل : 15/07/2011

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف Mohamed Abdel Moumene في الإثنين 6 أغسطس - 21:28

اختي طبيبة القلوب الخضراء اضن اننا سنصبح اطباء عند نهاية شهر رمضان بهذه المواضيع القيمة

لماذا سميت بالذهبية
اضن ايضا يجب ان تكون مقابض ابواب المستشفيات و المنازل و...من النحاس
علي حسب معلوماتي النحاس يحد من خطر انتقال العدوي
مشكوره علي الموضوع الممتاز


عدل سابقا من قبل Mohamed Abdel Moumene في الإثنين 6 أغسطس - 21:29 عدل 1 مرات
avatar
Mohamed Abdel Moumene
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3555
نقاط : 12005
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف ???? في الإثنين 6 أغسطس - 21:29

اللهم احفظنا وابعد عن وعن كل المسلمين الشرفاء الداء والامراض
avatar
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف طبيبة القلوب الخضراء في الإثنين 6 أغسطس - 22:20



أخي الجهمانى /
فعلا جرثومة السل طورت من نفسها بحيث أصبحت المضادات الحيوية القديمة لا تؤثر فيها
لذلك منعت منظمة الصحة العالمية أستعمال تلك المضادات إلا لمرضى السل لتفادي هذه
المعضلة وحاولوا استخدام مضادات اخرى فى حال فشل تلك المضادات بعد 6 إلى 9 أشهر
من العلاج الصارم .

أما أخي محمد الجزائري /

أول شئ أشكرك يا فيزيائ كل شئ تحلل فيه بنظرة بحتة هههههههه

أما بالنسبة لمكافحة العدوى فهذا علم يدرس فى حد ذاته يعني درسنا مادة كاملة
عن التعقيم وأساليبه و........لا يتسع المقام لذكر التفاصيل .

أشكر اخي السهم النارى على مروره الكريم

avatar
طبيبة القلوب الخضراء
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7072
نقاط : 14122
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف طبيبة القلوب الخضراء في الإثنين 6 أغسطس - 22:23



أخى محمد الجزائري عارف ليش سموها الذهبية
هذا أحد العلماء سمّاها بهذا الإسم لأنها تسبب صديد .
مش عارفة وين وجه التشابه !!
avatar
طبيبة القلوب الخضراء
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7072
نقاط : 14122
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف Mohamed Abdel Moumene في الإثنين 6 أغسطس - 22:26

مشكوورة اختي طبيبة القلوب الخضراء الليبية علي الاجوبة Very Happy
avatar
Mohamed Abdel Moumene
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3555
نقاط : 12005
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف يمني وافتخر في الإثنين 6 أغسطس - 22:27

مشكوره على الموضوع اختي طبيبه القلوب

وبخصوص المضادات الحيويه اصبح استعمالها حدث ولاحرج

والله يعافينا ويعافي امراض المسلمين
avatar
يمني وافتخر
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1775
نقاط : 6688
تاريخ التسجيل : 06/05/2012
. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف طبيبة القلوب الخضراء في الإثنين 6 أغسطس - 22:29

Mohamed Abdel Moumene كتب:
مشكوورة اختي طبيبة القلوب الخضراء الليبية علي الاجوبة Very Happy

والله بجد بجد ضحكتني يا خوي محمد
avatar
طبيبة القلوب الخضراء
 
 

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 7072
نقاط : 14122
تاريخ التسجيل : 09/05/2012

بطاقة الشخصية
زنقتنا: 69

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

GMT + 7 Hours رد: نبذة عن البكتيريا ( المكورات العنقودية المقاومة لعقار الميثيسيلين ) .. MERSA التى تغزو الآن مستشفيات ليبيا

مُساهمة من طرف ناصر1 في الإثنين 6 أغسطس - 23:04

لا تنسوا تفقد اخوانكم وذويكم في دور رعاية المسنين وفي بيوتكم أيضا
وتقديم العون والمساعدة ولمسة الرحمة والحنان لهم ،
وفرصة لك يا من عققت والديك أن تصلح من أمرك في هذا الشهر الفضيل
أسأل الله تعالى لنا لكم السلامة والعافية ..

ناصر1
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 670
نقاط : 5747
تاريخ التسجيل : 05/02/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى