منتديات زنقتنا-منتديات شباب ليبيا الأحرار

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي

الشبهات والفتنة

اذهب الى الأسفل

الشبهات والفتنة

مُساهمة من طرف teto في السبت 12 نوفمبر - 14:46

كنت اقول قبل اعوام كيف نفتن من االله بعد ان اهتدينا اليه ونعلم ما هو الخير وما هو الشر الى ان جائت هذه النازلة اللى المت بنا وهاهو احد المشائخ يوضح بإسهاب واعتذر لطول المضوع لان البتر او الاختصار الشديد قد يشوهه فأحببت ان اوصله كما هو

إن هذه الدار التي تسكنون ليست دار قرار ولا مقام بل هي دار ابتلاء وامتحان واختبار كلنا فيها مختبر ممتحن قال الله تعالى: {الم. أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ. وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ}[العنكبوت: 1-3]، فأنت يا عبد الله في امتحان واختبار، ابتدأ من حين جريان قلم التكليف عليك ببلوغك سن الرشد، وينتهي هذا الابتلاء والاختبار بموتك وخروج الروح منك: {إِنَّا خَلَقْنَا الإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعاً بَصِيراً}[الإنسان: 2]، فمن منا يا عباد الله يستصحب هذا الأمر معه؟ من منا يستحضر أنه في اختبار عظيم، فَيُحْسِن العمل لله رب العالمين؟ إن أكثرنا عن هذا لغافلون وبغيره مشتغلون: {بَلْ قُلُوبُهُمْ فِي غَمْرَةٍ مِنْ هَذَا وَلَهُمْ أَعْمَالٌ مِنْ دُونِ ذَلِكَ هُمْ لَهَا عَامِلُونَ}[المؤمنون: 63].

إن من أعظم ما يبتلي الله به عباده الشبهات التي يقذفها شياطين الإنس والجن في قلوب الخلق ؛ ليشكِّكوهم في الله رب العالمين وفي صدق محمد خاتم النبيين ، ويصدُّوهم عن السبيل، ويزيغوا قلوبهم عن الهدى والحق المبين، فيخف في قلوبهم تعظيم الله رب العالمين، فيكذِّبون أخباره، ولا يسلِّمون لأحكامه، فالحذر الحذر من هؤلاء المشبِّهين المشكِّكين، فلا تسمعوا لأحاديثهم، ولا تقرؤوا كتاباتهم، ولا تَغْشَوا مجالسهم؛ بل فروا منهم فراركم من الأسد: {هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ}[المنافقون: 4].

أيها المؤمنون إنه لا نجاة لكم من أهل الزيغ والشبهات والشكوك إلا بالاستمساك بالكتاب المبين والرجوع إلى سنة خاتم النبيين في دقيق الأمر و جليله: {فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجاً مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيماً}[النساء: 65]، فاتقوا الله، واحذروا الشبهات وأهلها؛ فإنهم في هذه الأزمان كثير، فاحذروهم سواء في كتاباتهم أو برامجهم أو قنواتهم.

فإن تنجُ منها تنجُ من ذي عظيمة وإلا فإني لا إخالك ناجيًا

فكل شبهة يثيرها هؤلاء إنما ترجع إلى جهل أو سوء قصد: {أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا}[محمد: 24]، {أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً}[النساء: 82].

فقولوا أيها المؤمنون لهؤلاء: رضينا بالله ربّاً وبالإسلام ديناً وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً. عباد الله: هذه بعض الابتلاءات والامتحانات التي يمتحنكم الله بها، فخذوا للأمر عُدَّته؛ فإن نتيجة هذه الاختبارات فريق في الجنة وفريق في السعير، اللهم إنا نعوذ بك من الفتن ما ظهر منها وما بطن اللهم إنا نسألك الثبات.

منقول للفائدة الشيخ: خالد المصلح -حفظه الله

teto
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5052
نقاط : 10429
تاريخ التسجيل : 06/09/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الشبهات والفتنة

مُساهمة من طرف شاب من بنغازى في السبت 12 نوفمبر - 15:06

اللهم اقر عينك بالجنه كما اقررت عينى بهذا الكلام

ـــــــ-ــــــ-ـــــ-ـــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــ-ــــ-ــــــ-ــــــ-ـــــــ-ـــــــ-ـــــــ-

التوقيع


شاب من بنغازى
 
 

الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 409
نقاط : 5683
تاريخ التسجيل : 08/11/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى